..... 
.
......
.....
مواضيع تحتاج وقفة
 
 
......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  

   
.............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صلاح الدين في ضيافة النور السادس للإبداع والمحبة

 

 

هذا عنوان يختلف عن كل العناوين أنا لا أقول أن النورين كانوا ضيوفاَ على محافظة صلاح الدين بل كانت صلاح الدين هي الضيف لانها من قامت برعاية المهرجان السنوي السادس وبين طيات النور والنوريين ملايين الأحاديث تتكلم عن النور واحمد الصائغ فمن منا لا يعرف هذا الرجل المبدع الذي ارتئ على نفسه أن يكون مجاهداً للثقافة والمثقفين .

البداية كانت من بغداد أما بدايتي معهم كانت في مدخل مدينة بلد (80كم) عن بغداد تم استقبالي إلى إخوتي الأعزاء من السيدات والسادة من النور في مدخل مدينة بلد بقيادة الأستاذ الرائع احمد الصائغ ومنهم لم يحضر إلى هذه المدينة لربما منذ أكثر من عشرين سنة وتوجهنا إلى قضاء تكريت مركز محافظة صلاح الدين بعد أن قضوا أصدقائي النوريين حوالي 90كم من فندقهم في بغداد إلى مدخل مدينة بلد وبعدها بـ 15 كم تم وصولنا إلى ناحية الاسحاقي شمال بغداد ، واستمرت المسيرة الحافلة بالحب والحنان والإبداع والمحنة لتنشر المحبة إلى إرجاء الوطن الغالي وبعدها 25 كم وضحت لنا معالم المدينة الغالية على قلوب جميع العراقيين لنرى ماذان المحبة والسلام وقبب الأئمة والطاهرين في مدينة سامراء ليروا الجميع الملويــة وقبلها مرقدي الإمام علي الهادي والحسن العسكري (عليها السلام).

ثم بعد 60 كم تقريبا اتضحت معالم تكريت ابتداءا من قوس المدينة إلى قصر الثقافة والفنون في تكريت ليكونوا من ضمن الحاضرين وكان حشد من المسؤولين والأخوة الحضور بانتظار أهل النور.

افتتح مهرجان النور بمعرض للصور الفوتوغرافية للمناطق المهمة ومنها مراقد الأئمة الأطهار عليهم السلام وبعض المناطق الأثرية مثل(الملوية،قصر العاشق،جسر حربة،الجسور التاريخية والمناطق الأثرية وغيرها)

وبعدها معرضاَ للكتاب وهو معرض مهم وحيوي وبعدها توجهنا الى قاعة قصر الثقافة والفنون حيث استهل المهرجان النوري الكبير باسمه وعنوانه بشخصياته ومثقفيه بأول ما نبدأ به وهو قراءة آية من الذكر الحكيم وبعدها كلمة من جاء من بغداد متحملاً كل شيء ولا يعير أي اهتمام إلى ما سيحدث ومعه أكثر من خمسين مبدعاً من النور وبعدها كلمات السادة في المحافظة (ممثل محافظ صلاح الدين الأستاذ احمد الشنداح والأستاذ ضامن عليوي رئيس اللجنة الثقافية في مجلس محافظة صلاح الدين)وبعدها بدء المهرجان بقيادة الأخ العزيز عامر الفرحان ووزعت الجوائز على الفائزين والمبدعين والشخصيات الحاضرة .

ثم انتهاء مهرجان النور وعيوننا تدمع لأننا التقينا ومتى سنلتقي مرة أخرى كنا نتمنى أن يكون المهرجان موسعاَ أكثر ولأيام عدة كنا نتمنى أن يكون مهرجان النور ممثلا بكل محافظات العراق كنا نتمنى أن نستمر بمسيرة النور من الجنوب باتجاه الشمال كنا نتمنى أن يكون جميع النورين حاضرين لا نقل كل كتاب النور ولكن على الأقل اختيار 100 شخصية نوريه لها الحق في التجوال في محافظات العراق لنشر ثقافة الحب والسلام والإبداع وان لا يكون هناك فارق بين كل طوائف العراق وقومياته ودياناته .

وبعدها توجهنا إلى مطعم الضيافة في مركز محافظة صلاح الدين وكانت ضيافة من الطراز الأول لينتهي غدائنا بقصيدة رائعة للشاب الشاعر (قائد) تطرزت بغزل النساء بعدما كانت قصيدته في المهرجان قاسية جدا عليهم وباعتراض من الشاعرة المبدعة (الست رنا) ليكون العزل هو النهاية .

توجهنا بعد ان كان الطريق مسدودا وكما عهدنا أهل صلاح الدين الطيبة والكرم تم إدخالنا إلى مناطق تكريت ليروا الجميع مدينة تكريت بعينهم وتوجهنا إلى بغداد .. ومرورا بسامراء وصلنا الى مدينة بلد (مدخل مدينة بلد) حيث اقترحنا على إخوتنا الاستراحة قليلا ولتكون بداية المهرجان من مدينة بلد ونهايته منها كانت استراحة جميلة من المهرجان وصورة بهية لمدخل مدينة بلد حيث تم تبادل أطراف الحديث وشرب القهوى والشاي وكانت بودنا أن يكون جميع الحاضرين ضيوفاً على لؤي البلداوي في مدنيته مدينة السيد محمد بن الإمام علي الهادي(عليهما السلام) بعدما طلبنا من الأستاذ احمد الصائغ ذلك ولكن الوقت كان شبه متأخر وبعدها وقف لؤي البلداوي والأستاذ مصطفى فرج رافعين أيدهم لتوديع الأحبة لتوديع من جاء من جنوب العراق ووسطه من قطع مئات الكليو مترات وضعنا أيدينا على رؤؤسنا لنقول لهم انتم على رؤوسنا يا أهل النور والى مهرجان اخر يجمعنا في أي مكان المهم ان يكون في العراق .

تحية حب واحترام الى جميع الحاضرين الى صلاح الدين تحية حب واحترام الى من لم يحالفهم الحظ لزيارتنا وندعوكم لزيارتنا في أي وقت من الأوقات ونحن مرحبين بكم ومن الله التوفيق.

لؤي عبد الصاحب البلداوي


التعليقات

الاسم: رفعت نافع الكناني
التاريخ: 22/04/2012 21:10:23
الاستاذ لؤي عبد الصاحب البلداوي .. كل الحب والتقدير والمحبة
كان يوما لايشبة الايام ... كان يوما لة وقع كبير في النفوس لما لمسناة منكم ومن الجميع من محبة وكرم وشهامة وضيافة .. ربي يحفظكم ويسدد خطاكم لتوطيد اواصر المحبة والسلام في ربوع الوطن .. لكل مثقفي ومسؤولي صلاح الدين اسمى ايات العرفان .. لمهرجان قادم ولقاء جديد انشاء اللة




5000