.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


زوبعة نقل رفات الرئيس العراقي السابق

شمخي الجابري

ان محفز الحضارات التي تتبارى مع تطور الحياة العامة ونهضة الامم مع تبادل الاجيال للثقافة كحاضنة حقيقية وارشاد عمل حياتي تتجسد في مخلفاتها الاثرية ودورها الريادي للتربية الاجتماعية وبما ان لكل حقبة زمنية أدواتها العلمية والفنية والابداعية فأن التركة الكبيرة المؤذية في العراق جاءت نتيجة لمشروع تسلط الرئيس السابق لعدت عقود قدم فيها عروض جنائية خطيرة كمتمرد على القوانين والاسرة الدولية لالحاق الضرر بحق الشعب والمنطقة والعالم في استراتيجية ازهاق الارواح ومهارة نشر الرعب في خفايا واسرار لممارسات وحشية لحد الان لم يتم كشف البعض منها وفضحها من اعمال استباحة الحرمات وهدم القيم وتنكيل البشر متجاوز ثوابت لائحة حقوق الانسان في العراق . . ويعكف عني اصحابي لارائي وتوجهاتي حول ما يسمونه نقل رفات الرئيس السابق لاني اعترض على الغاء قبره او جعله في مزابل من النفايات وكان ذلك حين حدثني عدد من الاخوة المتضررين من النظام السابق  وطلبو مني ان نتقدم الى وزارة الداخلية لطلب رخصة للسماح لنا بمسيرة ننطلق فيها من محافظة المثنى في موكب يشارك فيه اتباع ذوي الضحايا ممن أعدموا ولم توجد لهم قبور او ابعدت قبورهم عن احبتهم وترفع في المسيرة صور الشهداء قاصدين مدينة العوجة في تكريت مع دعم الناس الخيرين لهذه المسيرة التي ستصبح جدار بشري من المتضررين . . وأجبتهم

* - بأننا لانحمل عقد الثأر وامراض النظام السابق  

* - وقد لا نحصل على ترخيص أذا كانت نيتكم رفع المعاول في مواجه عنيفة حتى مع الارض التي تقبلت رفات مجرم

* - وكذلك الوضع السياسي ومافيه من مفارقات غير مؤاتي لاثارة هذه الامور بالوقت الحاضر وكي لانضيع حق الاجيال القادمة للاطلاع على قبر اكبر سفاك طال في حكمه ترك الماّسي للشعب الذي عانى من مؤمرات نظام دكتاتوري مستبد استنزف خيرات العراق تسلط في منظومة من مؤسسات قمعية واجهزة للتعذيب ووسائل القتل الاجرامية فالواجب يحتم الحفاظ على القبر للاجيال القادمة كمبرز ثابت ونستفيد من تجارب الشعوب في هذا المجال  0 فقصر شاه أيران في طهران تحول الى متحف وأدواة القصر مع كل وسائله في مكانها وكذلك قصر أخته شمس ( كاخ شمس ) في مدينة مهر شهر الايرانية كذلك أصبح متحف للزائرين من كل مكان زرته عدة مرات فالقصر ومافيه من تحفيات واشكال عينية ثمينة دالة على التسلط والاستكبار ، والمنحوتات الاثرية في أثينا والمحفوظة في كتيبة والدالة على معارك الاغريق والفرس وقت الاسكندر المقدوني لازالت باقية ، كما ان قبور العظماء باقية مزينة بالورود والرياحين وقبور مجرمين العالم موجودة ايضا مع تصاميم أرهابية كمبرز جرمي لافعالهم .

 وأتمنى ان يكون الفعل من نقل رفات من لا رفات له بمغزى اكبر من المعلن ولكن كما يروي لي احد الاصدقاء في اثباتات وأدلة ومنها التي وزعت في اشرطت الفيديو ومن خلال الهاتف النقال تؤكد عدم وجود رفات وكما نشر عن مقربون من عائلة حسين كامل يؤكدون  ان القبر قد نبش واطعام جثته كانت من نصيب الكلاب .

 لذلك أرجوا من هيئة اجتثاث مخلفات صدام ملاحظة بعض النقاط

* - ان لا يتم نقل الرفات في  نية الأخفاء بل لوضعه تحت تصرف الدولة في مكان مشخص في العاصمة ويجهز بكافة التصاميم الدالة على فعله الاجرامي واشكال الابادة الجماعية .

* - ان توضع دراسات حول كيفية التوعية الوطنية في مناهج تربوية تسخر وسائل الاعلام  لادانة كل اشكال العنف والارهاب وجرائم الرئيس السابق تساهم فيها الدولة ومنظمات المجتمع المدني ومؤسسة الشهداء والسجناء السياسيين والهجرة والمهجرين والمنظمات الانسانية .

* -  الاهتمام في تجميع أدواة قائد الضرورة ومنها سيفه وبندقيته وأدواة العنف التي استخدمها لأنها أثار جرائم لنجعلها أيضاحات لدكتاتور أدخل العراق في مأزق من الحروب لازال يعاني منها مع جيرانه والعالم  وقاتل ابناء الشعب وكونه مجرم حرب ، كما جمع الألمان بصطال ومسدس وعصى هتلر وبعض نياشين النازية 0                                                                                                                        

 * - ان يتم عرض مسئلة تواجد رفات الجاني في قبر والاف الضحايا من الشهداء بدون قبور كي تطرح لتبادل وجهات النظر على المحاميين والقانونيين واساتذة القانون في الجامعات العراقية كي ننصف المقتول قبل القاتل .                                                                                                                               

 * - ان يتم رصد الوافدين لزيارة اميرهم ويمكن أستثمار ذالك للحصول على العلاقات الخيطية ومستوى الارتباط بين قوى التخريب وهذا يحتاج الى تتبع دقيق تشرف عليه لجان مختصة من اجل تجفيف منابع الارهاب في العراق .                                                                                                                            

 املين أن يكون كل عراقي حريص على وطنه وانسانيته في العمل الجاد الصادق لبناء وطن ينعم بالامن والاطمئنان خالي من الارهاب يحتضن الشعوب على المحبة والسلام

 

 

شمخي الجابري


التعليقات




5000