.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الفصل السادس من رواية ((أحلام المشاحيف))

حميد الحريزي

المقاتلة المســــــــحـورة 

 

لزم الكل الصمت في بداية الأمر ، وكأنهم استغربوا هذا الطلب من ((سعيده)) وهي في حالة نقاهة.... فأجاب الوالد:- 

ما كو مانع يبويه لكن ما تشوفين بعد وكت عله السلاح وصحتچ بعدها ما تتحمل ؟؟؟

بويه آنه ما أطيب ولا راح أصحه إلا ما اخذ بثاري وثار ((ناطور)) وربعه من هل الظلام ، آني لازم ادور ((حاشوش)) ورفيجته ((مريوده )) وآخذ حگي منهم......

أعجب الجميع بردها وإصرارها على ان تكون احد المقاتلات والمقاتلين في كفاحهم من اجل حريتهم وخلاصهم .... وكان الرد من الجميع وفي مقدمتهم والدها

تدللين : سعيده ، ومن عين باچر راح انطيچ ((كلاشنكوف )) وستنظمين لمجموعة المقاتلات والمقاتلين اللذين يتدربون على إتقان استعمال السلاح واصلاح عطلاته وأمور أخرى....

تهلل وجه ((سعيده )) بالفرح وكأنها عادت لأيامها الأولى ... فبدت في غاية النشاط والحيوية ... شكرت لهم استجابتهم وقالت :-

آني أريد ان انظم للمقاتلات والمقاتلين الأمين دورة سريعة وقت فراغهم لتعلم القراءة والكتابة ، لأني أرى ذلك سينفعهم كثيرا في الوقت الحاضر والمستقبل ، ويمكنهم من استيعاب التعليمات والمعارف العسكرية والحياتية العامة .

وقد تمت الموافقة على طلبها وابلغ الجماعة الاستجابة للخطة التعليمية التي ستضعها ((سعيده)) لتعليم الأميين والأميات القراءة والكتابة ، والعمل على توفير المستلزمات الضرورية لذلك من خلال الحصول على الكتب التعليمية من بعض أصدقائهم وصديقاتهم من المعلمين والمعلمات.......

وهكذا كان انتظمت ((سعيده)) في الدورة التدريبية وقد أحرزت استيعابا وتفوقا ملموسا في إتقان استعمال السلاح خلال فترة قياسية ، كما أنها كانت تحرز تقدما ملموسا في تعليم الأميين القراءة والكتابة ، لم يكن يعكر صفوهم غير الحملات التي تشنها السلطة على مقراتهم واضطرارهم للتنقل بين الچباشات المختلفة المتناثرة على طول وعرض وعمق الاهوار.....

كانت ل((سعيده)) أفكارا واقتراحات مدهشة في التخطيط والتنفيذ لبعض العمليات القتالية التي كانت تقوم بها المجموعات المقاتلة ..... نجحت ان تكون نواة خاصة من المقاتلات تم اختيارهن من قبلها وفقا لإمكانيتهن المتميزة للقيام بإعمال الاستطلاع وجلب المعلومات ، ومجموعة أخرى للقيام بعمليات خاصة تستهدف بعض الأهداف الهامة التي تتميز بالدقة والجرأة والصدى الإعلامي الكبير، مما اكسب عمليات ((الثوار)) تحول نوعي هام في عملياتهم الخاصة ومثلت تحدي كبير لأجهزة السلطة ...

لم تستطع أجهزة السلطة التكتم على أخبار عمليات بطولية مدهشة أودت بحياة العديد من كبار مسئولي الأمن والاستخبارات والحزب حتى في مركز محافظة ذي قار و ميسان و البصرة، يقال ان الفاعل واحد في كل هذه المحافظات ، وترشح الأجهزة ان الفاعل امرأة تمتلك قدرات سحرية في اصطياد هذه الرؤوس والإيقاع بها في فخاخ الموت ، لم يكن يصدها حاجز او سياج او حماية فقد دخلت الي غرف نومهم ، ومكاتبهم المحصنة والمحمية بحماية خاصة ، مما ادخل الفزع ليس في قلوب المسؤولين المحليين وإنما حتى في مركز العاصمة ، عجزوا عن حل اللغز المحير خاطف الأرواح في الليل وفي الصباح؟؟؟؟؟؟!!!

تعرض ((سيد نعمه )) الي أكثر من عملية خطف ، وكذا حال ((مله فطومه)) بعد ان تعرفتهم ((سعيده))، وقد أصرت بأنها تريدهم أحياءا ولا تريد قتلهم ، بعد ما اطلعت على أساليبهم في التضليل والتدجيل الكبير والمذهل في السيطرة على عقول بسطاء الناس ، وتجنيدهم لخدمة أهداف السلطة ومخطاطاتها تحت عباءة الدين والشعائر الدينية المختلفة ، بالإضافة الي سلب أموالهم بواسطة شعوذتهم المختلفة ....وقيادة وتدبير عملية تسقيط جماعي للفتيات البريئات ، من اجل أحكام عملية ارتهانهن لسيطرة ((سيد نعمه)) و((فطومه))... فلو قتلو ا دون ان يقروا بما كانوا يفعلون لأصبحوا من الأولياء وينصب لهم المغفلون العزاء ويبنون لهم المقامات والمزارات ... بهذه الحجة القوية والذكية كانت ترد ((سعيده )) على من يطالبها بقتلهم....

نتيجة لهذه النشاطات والعمليات الفاعلة والجريئة أخذت أجهزة النظام ومسؤوليها يحسبون ألف حساب قبل الإقدام على اي عمل إجرامي بحق أبناء الاهوار و أماكن تجمعهم وتواجدهم... كانت تصل للمسئولين بعض التهديدات من الثوار تدعوهم فيها بان ينتهوا عن فعل من الأفعال وان لم ينتهوا فسيكون عقابهم شديد ، وبعد ان اثبت الثوار ان تهديداتهم لم تكن للتخويف فقط وإنما نفذوا كل تهديداتهم بحق المتمادين والمستهينين بهذه التهديدات ففقدوا رؤوسهم ثمن استهتارهم وتماديهم في إجرامهم....

لم تتوقف عمليات الثوار بعد صمت المدافع على جبهات القتال مع إيران وتوصل النظام العراقي والإيراني الي وقف إطلاق النار وتسوية المشاكل فيما بين الحكومتين.....وسط تسائل الناس كيف ولماذا بدأت ، وكيف ولماذا انتهت؟؟؟

اخذ سكان الاهوار يعانون الأمرين أولها تجفيف الاهوار من قبل السلطة العراقية ، بالإضافة الي قمعها وإهمالها لسكان الاهوار والتنكيل بهم وإثارة الشكوك بأصولهم وولاء اتهم ... تحول الهور الي غابة من الطرفاء والقصب والعاقول ... توطنته الذئاب والضباع والأفاعي والعقارب خصوصا بعد ان بدأت استعدادات النظام لاحتلال الكويت ودخول العربات العسكرية والمدرعات للصحاري وهروب الوحوش البرية الي الزور المترامي الأطراف في جنوب العراق .. اضطر العدد الأكبر من مربي الحيوانات والصيادين والفلاحين الي الهجرة للمدن الكبيرة ، مما حدا بالثوار الي تقليص أعدادهم للحد الأدنى ما عدى المكشوفين للسلطة وأجهزتها الأمنية.. شكلوا نواتات صغيرة متنقلة لا تقوم في اغلب الأحيان إلا بعمليات دفاعية بحتة وبعض العمليات الخاصة ضد العناصر المسعورة من زمر النظام.......

اتخذت هذه القرارات والإجراءات بعد عقد الثوار اجتماعا واسعا حضره ((سرحان )) و ((سعيده)) بقيادة (((جيفا را الاهوار)) وفصائل ((أبو الأحرار)) ..............

تحدث القادة قائلين :- أعزائنا الثوار والمجاهدين نرى ان سحب الحرب التي شنها أمريكا وحلفائها أخذت تتكاثف بسرعة ، خصوصا وان النظام أعطاها كل المبررات والذرائع لتشن هذا الهجوم بقرار أممي بعد أن أقدم الطاغية على احتلال الكويت ورفض الانسحاب منها ، إننا نرى ان الحرب غير متكافئة وان الحرب خاسرة تماما وستؤدي الي تدمير بلدنا ونهب ثرواتنا ، بسبب حماقة مجنون بغداد ، ولا نبالغ ان قلنا انه قدم لأمريكا خدمة لا يستطيع ان يقدمها له حتى اقدر وأكفأ عملائها لابل اقدر واكفا مقاتليها ..... مما يستوجب علينا العمل على تغيير تكتيكاتنا القتالية وأساليب مقاومتنا في الظرف الراهن ... إننا مطالبون بمقاومة عدو مزدوج النظام وزمرته وأمريكا الرأسمال والاستغلال وحلفائها وهذا أمر في غاية الصعوبة والخطورة والتعقيد... بحيث يصعب الفرز والتمييز بين العدو في ((الداخل )) والعدو ((الخارجي)) إنهما يعملان بالتخادم والتضامن من اجل تدمير العراق أرضا وشعبا مما يتطلب من كل فصائل المقاومة الوطنية الحذر واليقظة وعدم الانجرار وراء زيف دعوى الطرفيين فكلاهما مجرم قاتل مخاتل طامع مستبد .... نحن نرقب بألم بالغ انجرار قسما ممن يدعون النضال من اجل تحرير العراق من أيدي الطاغية بالاستعانة بالأمريكان وحلفائهم وهذه هي الطامة الكبرى كمن يهرب من كلب مسعور ليستغيث بذئب جائع!!!!

وعليه فإننا قررنا إيقاف عملياتنا ضد قوى السلطة في الظرف الراهن وانتظار ما ستسفر عنه الإحداث ، سنحتفظ بأسلحتنا وبروابطنا التنظيمية والانتشار في مختلف مدن العراق والقيام بالتوجيه والتثقيف والتعبئة لنكون جاهزين حين تكون الفرصة مواتية للثورة الشعبية وتغيير النظام وقبره بأيدي عراقية بعيدا عن التدخل الخارجي بأي صفة كانت وتحت اي مبرر مهما كان ...... إننا نرى ان الشعار الصائب اليوم هو (( لا للديكتاتورية ولا للاحتلال)).

 

حميد الحريزي


التعليقات

الاسم: حميد الحريزي
التاريخ: 06/03/2012 20:17:02
تحياتي لكم صديقنا العزيز الشاعر الكبير فائز الحداد
شهادتكم واشادتكم وسام فخر نعتز به اايها الغالي العزيز

الحريزي حميد

الاسم: فائز الحداد
التاريخ: 06/03/2012 18:50:42
فصل مبهر لرواية سيكون لها شأنها في السر العراقي والعربي ..
تقبل تحياتي الأستاذ الأديب المبدع حميد الحريزي .




5000