.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نادرة ترجمية في عراق أيام زمان

أ.د. كاظم خلف العلي

من الكتب الشيقة التي قرأتها أثناء رقودي في البيت مريضا الكتاب الصادر عن دار الشؤون الثقافية العامة ضمن سلسلة الموسوعة الثقافية بعنوان " مذكرات و رحلات إلى بغداد" من ترجمة المترجم العراقي المبدع كاظم سعد الدين. و يتضمن الكتاب مذكرات كل من مهندس الري البريطاني وليم كوكس زائرا للعراق بين الأعوام 1905 و 1908 بتكليف من الدولة العثمانية للقيام بالمسوحات و إعداد مخططات مشاريع الري في العراق ، و يوميات نواب حميد يارجونك بهادر الهندي الذي زار العراق برفقة والده في 1907 واصفا الأوضاع و الأماكن التي مر بها الفيضان الذي حل بالبلاد سنة 1907 و وسائط النقل و تفشي الكوليرا و تصرفات الموظفين العثمانيين و زيارته لكربلاء و النجف و بغداد و البصرة، و رحلة كوادلا مؤلف كتاب " ثلاثة ملوك في الحجاز و ثلاثة ملوك في العراق " و الذي يصف فيها حرب القوة الجوية البريطانية في الحبانية ووضع الجيش العراقي و حركة رشيد عالي الكيلاني في مايس 1941 ، و رحلة جيرالد دي كاوري التي تتناول وصفا مماثلا للعراق أثناء الأحداث المشار إليها آنفا و لكن من زاوية أخرى إذ يشير إلى هرب عبد الإله و نوري السعيد إلى فلسطين و لجوء الملك فيصل الثاني إلى ابريل و عودة عبد الإله و الوصي و حكومتهما بعد فشل حركة الكيلاني و هروبه خارج العراق ، و أخيرا رحلة جون أوكيرني التي تمثل وجهة النظر الأميركية بعد تأميم قناة السويس.

هناك كما بينا اختلاف كبير بين ما تحتويه الرحلات الأربع من مضامين و في لغة الوصف المستعملة للعراق بلدا و شعبا تمتد على طرفي نقيض بين الناقد و الناقم جدا و تفوح منها رائحة العنصرية تمثله مذكرات وليم كوكس و بين المحب و المتسامح و المتعاطف و ذلك ما تمثله يوميات بهادر الهندي الذي يصف بدقة كبيرة كرم وجهاء البصرة و واليها عند نزوله في المدينة قادما من حيدر آباد .

و من النوادر اللطيفة التي قرأتها في يوميات بهادر الهندي أن نقيب أشراف البصرة أرسل كلمة لوالد صاحب اليوميات يقول فيها أن العشاء سيقدم في الساعة الثانية عشرة و كان هذا يعني حوالي الساعة السادسة و النصف زوالية ، و أنه سيبعث خبرا بوصول الوالي ، و كان والد صاحب اليوميات قد جلس في حجرته لكتابة الرسائل و كان في نيته أن يذهب إلى حجرة الاستقبال فيما بعد لدى سماعه بوصول الوالي . و كان جامدار محمود من حرس الخيالة الإفريقي واقفا قرب والد صاحب اليوميات عندما دخل احد خدم السيد النقيب طالبا إليه أن يخبر سيده ان الوالي قد وصل ، فالتبس الأمر على جامدار محمود فأخطأ في فهم كلمة " والي " و ظنها "مالي" أي بستاني، فرأى أن من غير الحكمة إزعاج سيده و هو في عمله بخبر وصول شخص لا أهمية له، فوقف دقائق معدودات يفكر محاولا معرفة الأمر ثم عاد خادم النقيب الذي كان ينتظر متلهفا ، و ذكره مرة أخرى برسالته. و لما سمع والد صاحب اليوميات كلام خادم النقيب ، رفع نظره و سأل مستفسرا عن الأمر، فتقدم جامدار محمود بكل احترام و قال:

" أخبرني هذا الرجل بوصول المالي و لا أدري لماذا جاء؟ لذلك لم أشأ إزعاجك" فلما سمع والد صاحب اليوميات ذلك أدرك الخطأ الذي وقع فيه محمود و أسرع إلى حجرة الاستقبال حيث قابل الوالي و السيد النقيب.

و المغزى الترجمي من النادرة أننا كمترجمين كثيرا ما نسئ قراءة أو سماع مفردة فنبدلها بأخرى لا تكافئها فيقع اللبس و الغموض و ربما يستتبع ذلك نشوء مشكلات ثقافية و اجتماعية و سياسية و اقتصادية لأسباب منها قلة كفاءة المترجم باللغتين المنقول منها و المنقول إليها أو بسبب إجهاد المترجم أو عدم دقته أثناء ممارسته لعمله.

 

أ.د. كاظم خلف العلي


التعليقات




5000