.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اذا عرف السبب بطل العجب !!

اريان ابراهيم شوكت

لمنطقة الشرق الاوسط موسوعة غنية عن تاريخ الشعوب والدويلات والحركات التحررية والثورات والانقلابات العسكرية التي اطاحت بدكتاتوريات قوية  وبلاشك ان كل درس وكل لحظة سابقة وكل صفحة تاريخية من الماضي لها اعتبارها من الناحية السايكولوجية والاجتماعية والنفسية والعسكرية وحتى الاقتصادية من منظور تفاعلها مع جملة امور كانت فيما بعد لها أشد التاثيرات الايجابية والسلبية على فكر الشعوب وتغيير مسارها سياسيا واتخاذ  ابعاد جديدة اعتمادا على التغييرات المستجدة .

المهم اننا امام مشهد متضارب من الاحداث السورية الظرف الدولي تؤشر الى سقوط الاسد وذلك لاتساع موجة الادانة الدولية لما يحدث في هذا البلد  المنكوب والة القتل السوري مستمرة دون هوادة في قتل الشعب السوري اضافة الى ضرورة سقوط نظام الاسد بعد اتساع دائرة الصراع السياسي بين ايران وروسيا والصين من جانب والمعسكر الغربي بقيادة الولايات المتحدة الامريكية والتي تبنت موقفا لاتراجع فيها لسقوط نظام الرئيس السوري المنتهية شرعيته بشار الاسد ويبدوا من تسارع وتيرة الاحداث في كل مناطق سورية ان النظام الحالي السوري يتشبث بكل الاوراق السياسية في محاولة اخيرة لانقاذ ما يمكن انقاذه من قاربه وسط اجواء متلاطمة في سفينة مثقوبة لاتستطيع الوقوف اكثر امام ادراج الرياح العاتية فشركاء المعادلة السياسية لالمفر لهم وعليهم الانسحاب تدريجيا عاجلا ام اجلا من دفة الاسد ولامفاد في وضع بيظاتهم في سلة الاسد اكثر لان السلة سوف تقع في نهاية المطاف  وهذه البيضات سوف تتكسر وقد تكرر هذا الموقف الروسي والصيني في سيناريو سقوط نظام الرئيس العراقي  صدام حسين وباءت كل المحاولات الروسية والصينية بالفشل لكن السؤال المحوري هو لماذا هذا الاصرار الروسي الصيني في دعم نظام مستبد كنظام الاسد ؟

وهل وراء الكواليس هنالك اتفاقيات سرية بين الاطراف الثلاثة او الاربعة لو أدخلنا النظام الايراني في تفاصيل الاتفاق الذي قد يكون عسكريا او اقتصاديا وسياسيا في ان واحد وهو الاصرار على بقاء الاسد لكي لاتتكسر حائط السد الايراني امام موجات السياسات الغربية الموانأة لايران وسورية ويدخل في المعادلة اطراف واحزاب قد يكون مركزا لجوهر الصراع الدائر كحزب الله اللبناني والذ يعتبره واشنطن منظمة ارهابية بحيث تصر الادارة الامريكية على كسر شوكتها العسكرية وقطع امداداتها ومؤنتها العسكرية التي كانت سورية وايران مصدرا لها حسب كل التقارير والتحاليل حتى ان اطرافا ايرانية وسورية وكذلك من حزب الله اللبناني لم ينكروا هذا الدعم اللوجستي لذلك فان البيت الابيض تجد الان فرصة ذهبية لانهاء مايمكن انهاءه من تواجد حزب الله اللبناني على الساحة اللبنانية ومدى تاثيراها على مجريات الاحداث السابقة كحرب تموز عام 2006 ضد اسرائيل فضلا عن اعادة الديمقراطية المدنية الى الشعب السوري التواق لخلجات الديمقراطية والمتعطش لها على كافة الاصعدة بعد نصف قرن من شعار الى الابد عائلة الاسد وبيت القصيد ان أمريكا ومعها كل الغربيين سوف يضربون الحديد وهو ساخن وهم الان امام فرصة ذهبية لذلك واحداث الربيع العربي خلقت لهم هذه الاجواء التي طالما انتظر  الغربيون لقاءها بوافر الصبر والدهاء السياسي خاصة داخل اروقة ماكنة الرقابة السياسية في واشنطن الحساسة جدا تجاه اي تصرف او تحرك دولي تمليها تكهنات الاحداث الجارية في منطقة الشرق الاوسط

اريان ابراهيم شوكت


التعليقات




5000