.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


استشهاد مبارك

بهلول الكظماوي

بسم الله الرحمن الرحيم
من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه و منهم من ينتظر و ما بدّلوا تبديلا . صدق الله العلي العظيم0
و هل يكفي لك التأبين يا اسامة الجدعان,
يا من جدعت انف الارهابيين , وكنت الاسامة الذي دافع عن عرينه , لقد دافعت عن عزّة وكرامة و شرف اهلنا في الانبار لتثبت ان الارهابيين الغرباء لا دين و لا مذهب و لا قومية ولا وطن لهم , ولتمحوا بنفسك ما أراد ان يلحقه ابناء الحرام الغرباء بأهلنا و أهلك الكرابلة من تلويث لسمعتهم الشريفة التي أبيت الاّ ان تتبرأ منهم و من ارهابهم ومن تفريقهم بين ابناء الوطن الواحد لشيع و طوائف , فاثبتّ لهم ان العراق كلّه طائفة واحدة و كلّ لا يتجزّأ و غير قابل للقسمة او التقسيم , بل و تقاتلهم حتى نلت بقتالك هذا لهم ارفع الدرجات واعلاها0

لقد فزت ورب الكعبة
انها الشهادة التي لا يضاهيها اي نعيم دنيوي زائل , حيث هي نتيجة طبيعية لمن
سار على درب علي و الحسين و النعمان و الكيلاني 0
فالى جنان الله و خلده ونعيمه الابدي يا اسامة الجدعان
و هنيئا لك صحبتك الجديدة مع الشهداء و الصدّيقين وحسن اؤلئك رفيقا
و لك منّا جميعاً , سنة و شيعة , عرباً واكراداَ و تركمانا, صابئة و مسيحيين و ايزيديين الف تحية و سلام و محبة
و الخزي و العار للقتلة الذين هم زائلون لا محالة ما دام في العراقيين من يطالب بدم اسامة 0

بهلول الكظماوي


التعليقات




5000