.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لبسمتِها معنًى

سعود الأسدي

لبسمتِها معنًى يجولُ بخاطري

أُحِسّ به لكنْ يطيرُ به العِطْرُ

فيا ليته زهرٌ أداوِمُ نشقَهُ

ولكنّه أسمى ،

ومن دونِهُ الزّهْرُ

 

فإن قلتُ خمراً

إنّ للخمرِ نشوةً

تزولُ ،

وقد تُبقي الصّداعَ لي الخمرُ

 

ولكنّه الإكسيرُ من ذوبِ فضّةٍ

إذا جَسَّ تُرْباً جاشَ من جَسِّهِ التبرُ

 

هو الحبُّ لا أحلى

وفي الروحِ رعشةٌ

تخالجُها

يدنو إلى لمسِها الشعرُ

 

هو النورُ

والنور المشعِّ تجسُّدٌ

لماسٍ ومن إشعاعِهِ أشرقَ السحرُ

 

تمنّيتُ لو ترنو لبسمتِها معي

لمرآتِها حتى يبوحَ لها الثغرُ

 

بما لم أعبّرْ عنه  

فالسرُّ عندَها ،

وأحرَى بفهمِ السرّ من عندَهُ السّرُّ

 

وفي وجهِها لغزٌ جميلٌ محيّرٌ

كمثلِ امتدادِ الموجِ أدرَى به البحرُ

 

كمثلِ طلوعِ الفجرِ من غيهبِ الدجى

ولولا ظلامُ الليلِ ما طلعَ الفجرُ

 

وربّ غيومٍ في السماءِ تجمّعَتْ

ولولا احتشادُ الغيمِ ما نزلَ القطرُ

 

 

 

على كبدي بَرْدٌ ،

وفي مهجتي لظًى ،

كأني تَلاقى في دمي الثلجُ والجمرُ

 

إذا نمتُ أصحو

أو صحوتُ فإنّني

أنامُ

تساوى الصبحُ عنديَ والعصرُ

 

ولي من فراشاتِ الضحى ما يطيرُ بي

إليها ،

ومن قلبي إلى قلبِها طيرُ

 

على غصنِها يهوي فؤادي كبلبلٍ

يفتّشُ عن وَكْرٍ ،

وفي غصنِها وكرُ

 

فإنْ زَجَرَتْهُ لم يُبالِ بزَجْرِها

ويبقَى لديها ،

ليس ينأَى به الزجرُ

 

وإنْ كَفَرَتْ بالحبّ يومًا أقلْ لها

سلامٌ فإنّ الدينَ أجملُهُ الكفرُ !!

 

كفرتُ ولكنْ لي من الحبِّ كعبةٌ

سكرتُ بها ،

والحبُّ أوّلُهُ سُكْرُ

 

وإنّي لَدَى ما بي لِطولِ تَشَتُّتي

تساوَى النوى والقربُ

والشفعُ والوِترُ

 

سأبقَى بسُكرِ الحبِّ ما عشتُ إنني

أرَى من يَعِشْ صحواً فليس له عُمْرُ

سعود الأسدي


التعليقات

الاسم: سعود الأسدي
التاريخ: 25/01/2012 06:24:51

الأستاذ العلاّمة
والباحث الإسلامي الكبير
سيدي صالح الطائي

تحياتي وامنياتي

وتلبسني ثوباً كبيـــراً مفضفضاٍ
وثوبـــيَ بين العالميــن قصيرُ

وما ذاك الا اننـــي لك ناصــرٌ
وأنــك لي ياابن الكـرام نصير

فيا ليتني في جبّة الشيخ جيبها
أو اني مريدٌ في المقام أصيــرُ

ويكفي معــي كــوز صغيرٌ وخبزة
ومفرش جنبي في المقـــام حصيرُ

باحترام ومودة وإخلاص
سعود الأسدي الجيلانـي

الاسم: سعود الأسدي
التاريخ: 25/01/2012 06:05:44


سيدي الباحث الاسلامي
والأديب العلاّمة الكبير
الأستاذ

الاسم: صالح الطائي
التاريخ: 24/01/2012 17:33:56
سعود الأسدي
المتألق المتجدد
سبق وأن قلت لك في واحدة من مداخلاتي بأنك تسير في طريق التصوف سيرا حثيثا، واراك اليوم تؤكد صحة رأيي، في الأقل هذا ما فهمته من قولك:
(وإنْ كَفَرَتْ بالحبّ يومًا أقلْ لها
سلامٌ فإنّ الدينَ أجملُهُ الكفرُ)
يا أخي تلطف بنا وحنن قلبك علينا، فأنت سحرتنا بحديث عشقك، فماذا ستصنع بنا بحديث صوفية غرامك؟
تحياتي وأشواقي
البحث صالح الطائي

الاسم: صالح الطائي
التاريخ: 24/01/2012 17:32:06
سعود الأسدي
المتألق المتجدد
سبق وأن قلت لك في واحدة من مداخلاتي بأنك تسير في طريق التصوف سيرا حثيثا، واراك اليوم تؤكد صحة رأيي، في الأقل هذا ما فهمته من قولك:
(وإنْ كَفَرَتْ بالحبّ يومًا أقلْ لها
سلامٌ فإنّ الدينَ أجملُهُ الكفرُ)
يا أخي تلطف بنا وحنن قلبك علينا، فأنت سحرتنا بحديث عشقك، فماذا ستصنع بنا بحديث صوفية غرامك؟
تحياتي وأشواقي
البحث صالح الطائي




5000