هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


برصاصة الرحمة ....تصنيفات بعثية بامتياز!!!!

عدي المختار

بقلم - عدي المختار

طالعنا في احدى صحفنا الرياضية زميل ينتمي (مع الاسف) لرعيل الرواد ممن لا يعرف في حياته قط غير الاخوانيات والمجاملات والتطبيل والتزمير بمقالة سمجة ككتاباته المعهودة وهو ينظر فيها عن حال الصحافة الرياضية ويطلق العنان لشيخوخته فيقدم وصايا اشبه ماتكون بوصايا القائد الضرورة حينما شحطح بعيدا وراح يلبس معطف القديسين ويرتل بوصايا عشر فيهن نجاة ورضا لله .

هذا الزميل (العتيق) الذي بينه وبين بوابة الحساب (القبر) الا ايام معدودات راح يوصي بنفس بعثي وفلسفة عفلقية معهودة الى تصنيف الصحفيين الرياضيين الى فئات (أ) وهم المداحون من جيل ريادة القلم في حضرة الشبل المشلول ,و(ب) وهم المتملقون والهائمون بعشقهم والقائلون لهم على الدوام(نعم) بلا نقاش ,و(ج) وهم اولاد (الخايبة) من اغلبية صامته يقتنعون فقط بشرف الهوية ويدار لها ظهر مكرمات القيادة الحكيمة ولا ينالون غيرفتات الاشياء وفضلاتها ان صح التعبير وهم اغلبية صامتة ,هي تماما كتصنيفات قائدهم الذي كان يهيمون فيه عشقا تعدى الكلام وفاق الشعر في التطبيل والتبويق حينما صنف ذاك الدكتاتور المقبور الفنانيين والادباء والمثقفين الى فئات وضع في مقدمتهم من هم يدينون له بالولاء حد اللعنة وفي الدرجة الثانية مرتزقتهم والدرجة الثالثة كانت للمشكوك بولائهم للسلطة ,هي تماما وبالضبط تصنيفات هذا الهرم الصغير حينما يوصي بتصنيفنا على طريقة البعث والصهيونية بمواطن درجة اولى وثانية وثالثة بدعوى ضبط ايقاع العمل في وسطنا الصحفي الرياضي وكانه لازال يجلس عند (دكة الخمارة) يطلب من كبيرة الغجر ضبط ايقاع غوانيها .

لا بل راح لابعد من ذلك حينما تمادى وامعن في غرس سبابته في جراح الملايين من الشعب العراقي المفجوع باحبته في مقابر جماعية جراء بطش النظام الدكتاتوري الذي كان يستمد عنجهيته من اصوات المطبلين من حوله ليعلن بلا حياء او ادنى خجل ان علينا ان نتجاوز صفحة سوداء من صفحات العمل الصحفي الرياضي الا وهي صفحة بطولات اقلام عدي صدام في الدوائر الامنية المغلقة للنظام الا وهي صحف (البعث الرياضي) و(بابل) و(مجلة الرشيد) وهو يعرف قبل غيره بان الاصوات كانت تخنق في غياهب السجون والمقاصل على وقع كلمات المده والاناشيد التي كانت تصوررجالات النظام بانهم رجالات مرحلة ولهم الحق المطلق بقيادة الوطن بالطريقة التي يبتغون لانهم كانوا العشق لهؤلاء المرتزقة في عموم صحافتنا العراقية ومنها الرياضية التي كان لها شكل خاص تحت سلطة المشلول عدي صدام , كما واننا نجزم بان ليس كل من عمل بها مدان بل نحن نقصد الكبار فيها ممن كانوا يتسلمون القيادة فيها وكانوا بحق اقزاما للنظام ومطبلين وابواق مجتهدين في حضرة الاستاذ الفاضل !!!,هولاء من نقصدهم وكنا وسنبقى نطالب ونعمل على محاسبتهم حسابا عسيرا ونبذهم وتحجيمهم لانهم وصمة عار في جبين السلطة الرابعة ولا يمكن ان تتنظف عقولهم مما فيها من فلسفة بعثية ورثوها بجدارة من تلك الفترة المظلمة من تاريخ العراق ... فمن يؤمن ببياض يديه فلم الانتفاض على مانقول .

ان البعض راح يصور نفسه قديسا يعلن وصايا الخير وهو اعرف من غيره بان لا خير في الاساءة للاخرين ومحاولة نصب العداء للاجيال التي تولد وتتتجدد في كل يوم وساعة لا من خلال منع هوية عنهم او وصفهم باوصاف الكره تلك , لان الاجيال التي ولدت بعد 2003 هم ابناء التغيير الجديد ونتاج وجوده وكل محاولات رجالات الامس البغيض التي تحاول الاساءة لهم والتقليل من شانهم وتنادي بكبح جماحهم هي محاولات بائسة ولا تنطي على الشرفاء وسترد باذن الله على اعقاب اصحابها اليوم او غدا ,فان اصواتنا اعلى واشد بأسا من مؤامراتهم لاننا الحق والحق له صوت وفعل ان شاء الله ,وحسبنا بالله خير ناصر ومعين على ثلة باتت ك(خيل) الشرطة الهرم الذي لا يحتاج الا لرصاصة رحمه يريح بها ويستريح .

فدع تصنيفاتك ايها الزميل الهرم لك لانها تنفعك في وحشة القبر علك تقنع بها منكر ونكير وتصنف من سيعاقبونك على خطاياك بهذه التصنيفات المقيتة ,ودع عنك التطفل والاستبسال للدفاع عن الاخرين لكسب رضاهم ليغدقوا عليك بمكرمة هنا او سفرة هناك ,دع عنك كل هذه الخزعبلات وتأبط بخورا و(حرمل) وتوجه صوب القبلة وعش ساعات للخشوع عل الله يغفر لك ماجنيت والله غفور رحيم ....وبالنيابة عن الجيل سارفع يدي بالدعاء لك ...اللهم اغفر .... شطحاته .....ونطحاته ....انك انت المعز المذل يا الله .....فاصل ونواصل علنا .... وعلى الباغي تدور الدوائر.....

عدي المختار


التعليقات




5000