.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
.
عبدالجبارنوري
د.عبد الجبار العبيدي

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نقابة الصحفيين العراقيين تصدر تقريرا عن احداث 2011

سفيان المشهداني

اعلن تقرير اعدته نقابة الصحفيين العراقيين عن وقوع 9 شهداء من الصحفيين ضحايا العنف المسلح خلال العام الماضي / 2011 ليرتفع عدد الضحايا من الصحفيين خلال الاعوام التسعة الماضية الى /368/ شهيدا .

واشار التقرير الى ان النجاح الذي حققته الأسرة الصحفية العراقية في إعادة العراق الى حاضنته العربية من خلال مشاركة هذا العدد الكبير لقادة الإعلام العربي في بغداد بعد قطيعة إستمرت لأكثر من ثلاثين عاماً يعكس تماماً المكانة المتميزة التي يحتلها الإعلام العراقي في القلب العربي وفي حركة الإعلام العربي وأحداث الساحة العربية .

كما إن إقرار قانون حقوق الصحفيين والمصادقة عليه ليكون ساري المفعول إعتباراً من 29 آب الماضي لم يكن محظ صدفة وإنما جاء بعد تضحيات جسام وجهود إستثنائية وجاء تتويجاً للتضحيات التي قدمتها الأسرة الصحفية من أجل الكلمة الصادقة وحرية التعبير و إعترافاً من المجتمع العراقي بجانبيه الرسمي والشعبي بالمكانة المتميزة لهذه الشريحه .. إلا إن كل ذلك لم يمنع قلة ضئيلة من الذين يعملون في الزوايا المظلمة ووفق أجندات خارجية من إستهداف الصحفيين بالقتل ظناً منهم أن الكواتم قادرة على كتم الأفواه ووضع مسارات العمل الصحفي بالإتجاه الذي يريدونه .

واكدت النقابة في تقريرها ان استقرار الاوضاع الامنية في اغلب مناطق العراق والاجواء الديمقراطية السائدة والمناخات التي تتعزز بشكل ملحوظ وسماتها الاساسية في حرية التعبير وماتحظى به الاسرة الصحفية من اهتمام متميز ورعاية ودعم شعبي ورسمي كل ذلك لم يمنع مسلسل العنف الذي يستهدف الصحفيين مما يعزز الانطباع السائد بخطورة العمل الصحفي في العراق وان الصحفي مازال مهددا وميدان الصحافة محفوف بالمخاطر وان عدم وصول الاجهزة الامنية للجناة الحقيقيين الذين يقفون وراء جرائم استهداف الصحفيين مازال يشكل حالة من القلق النفسي عند الصحفيين كون يد الاجرام عندما تكون طليقة لاينال منها القضاء ماتستحق من قصاص فان ذلك سيشجع الاخرين للنيل من الصحفيين مادام القانون مغيبا ولغة العنف بلا رقيب او رادع .

كما ان هناك مفاصل في حلقات الدولة وبشكل خاص في الاجهزة التنفيذية لم تدرك بعد طبيعة مهمة الصحفي وماتقتضيه مهنة العمل الصحفي من التزامات بالسماح للصحفي بحرية العمل والوصول للمعلومة دون قيود وهذا الخلل في أدراك بعض حلقات الاجهزة التنفيذية للدور الذي يضطلع به الصحفي بات يشكل حاجزاً يقف بوجه العمل الصحفي فالى جانب منع الصحفي من مزاولة المهنة تحت شتى الذرائع والامنية منها بشكل خاص أصبح الصحفي يضرب بأعقاب البنادق والهراوات وخاصة في المسيرات الجماهيرية وكأنه المحرض عليها والداعم لها.

واستعرضت النقابة في تقريرها بلغة الارقام والحوادث تفاصيل ماقدمته الاسرة الصحفية خلال العام الماضي /2011/ من تضحيات وفي المقدمة منها تفاصيل أستشهاد الصحفيين التسعة وحسب تواريخ استشهادهم وهم:

1- في 2/1 أستشهاد مراسلة صحيفة / العراق المستقل / بمحافظة ديالى/ وجدان أسعد / خلال أجراء لقاء صحفي في مقر قيادة شرطة ديالى حيث تعرض المقر لتفجير بسيارة مفخخة يقودها أنتحاري .

2 - في 2/2 أستشهاد مراسل قناة الاتجاه بمحافظة الانبار / محمد الحمداني / خلال تغطيته لاحتفالية بمدينة الرمادي بعد أن فجر أنتحاري يرتدي حزاماً ناسفاً نفسه بين جموع المحتفلين .

3 - في 17/2 أستشهاد مدير أعلام دائرة أتصالات محافظة نينوى /هلال الاحمدي / على يد مسلحين مجهولين أطلقوا النار عليه بالقرب من داره في حي الميثاق شرقي الموصل .. والاحمدي معروف بنقده اللاذع لنهج الحكومة وسياستها.

4 - في 1/3 أستشهاد المذيع السابق في الفضائية الموصلية / فيصل عمر/ بعد أن أطلق مسلحون مجهولون النار عليه أمام منزله في حي الرفاعي غرب الموصل .. وكان قبل أستشهاده قد تلقى عدة رسائل تهديد بترك العمل الا انه رغم تركه للعمل في القناة تمت تصفيته .

5 - في 29/3 أستشهاد مراسل قناة العربية في صلاح الدين / صباح البازي/ بأقتحام بناية مجلس محافظة صلاح الدين .

6 - في 8/4 أستشهاد مدير قناة المسار الفضائية / طه جعفر العلوي / بعد أن أطلق مسلحون مجهولون النار عليه عندما كان بصحبة مدير عام في هيئة السجناء السياسيين / عبد فرحان ذياب/ في منطقة عويريج جنوب بغداد.

7 - في 21/6 استشهاد مصور قناة افاق الفضائية بمحافظة القادسية / سالم الغرابي / بانفجار سيارتين مفخختين يقودهما انتحاريان حيث كان الغرابي متوجها الى دار المحافظ لمهمة صحفية .

8 - في 8/9 استشهاد الصحفي والمخرج المسرحي / هادي المهدي/ على يد مسلحين مجهولين حيث عثر على جثته في داره الكائنة بمنطقة الكرادة وسط بغداد وعليها اثار اطلاقات نارية .

9 - في 10/9 استشهاد الصحفي / حمزة فيصل/ بانفجار عبوة ناسفة شمال مدينة بعقوبة .

وتم تسجيل 16 حادث اعتداء على الصحفيين خلال العام الماضي / 2011 ومنها الاعتداء على أربعة صحفيين في محافظة البصرة في الرابع من أذار الماضي خلال تغطيتهم لمسيرة جماهيرية بمدينة البصرة حيث ادخل الصحفيون الاربعة وهم : مراسل الوكالة الوطنية العراقية للانباء /نينا/ حيدر المنصوري ومراسل وكالة قناة /AB/ نبيل الجوراني ومصورقناة العالم الفضائية محمد الرافد وشهاب احمد محمود مراسل أحدى الوكالات المحلية المستشفى وأجريت لهم عمليات جراحية نتيجة الضرب بالعصي واعقاب البنادق من قبل الشرطة.

وفي 25/2 تم تسجيل أعتداء على مصور قناة السلام الفضائية / أياد الجميلي/ خلال قيام قوة من الجيش بتفريق المتظاهرين بمدينة الفلوجة .. كما تم تسجيل أصابة أثنين من الصحفيين وهما مراسل جريدة / الجزيرة / الصادرة بالانبار عبد أبراهيم ومراسل قناة الانبار الفضائية / سفيان الجميلي / في 24/2 خلال تغطيتهما لاحتفالية بمدينة الرمادي بعد دخول أنتحاري مكان الاحتفالية وتفجير نفسه الى جانب تسجيل أصابة مراسلة قناة ديالى الفضائية / أفراح غالب/ ومصور القناة / عدنان عبد القادر/ خلال تغطيتهما للمواكب الحسينية جنوب بعقوبة بأنفجار سيارة مفخخة أستهدفت المشاركين بالمواكب.

وفي 15/ 6 عناصر من حماية وزير البيئة يعتدون بالضرب على مراسل شبكة انباء العراق / حسن صلاح/ بمنطقة الكرادة وسط بغداد .

وفي 13/7 قوة من قيادة عمليات الكرخ تعتدي بالضرب باعقاب البنادق على كادر صحفي من قناة البابلية الفضائية في احدى نقاط التفتيش بجانب الكرخ من بغداد بذريعة عدم امتثالهم للاوامر بعدم التصوير .

وفي 17/7 تعرض الزميلين محمود النعيمي مراسل فضائية الانبار وعمر خضر مراسل وكالة انباء /عين/ الاخبارية للاعتداء بالضرب من قبل حماية النائبة عن محافظة صلاح الدين / سميعة غلاب/ اثناء تغطيتهم لاحد الانشطة الصحفية بمبنى المحافظة .

وفي 12/9 عناصر من حماية مجلس محافظة ذي قار يعتدون بالضرب على عدد من الصحفيين داخل قاعة مجلس المحافظة بعد دعوتهم لتغطية احدى نشاطات مجلس المحافظة دون معرفة الاسباب .

وفي 17/ 9 مسلحون مجهولون يهاجمون بالاسلحة الرشاشة منزل الصحفي في شبكة الاعلام العراقي / فارس المسلماوي / في منطقة / عنانة/ شمال محافظة بابل ويصيبون طفلته البالغة ثلاثة اعوام بجروح خطيرة دون ان يصب باذى .

كما اصيبت الصحفية الدكتورة / نجاة حسين/ الاستاذة في كلية اعلام جامعة بغداد / عضو عامل في النقابة / بانفجار عبوة ناسفة استهدفتها خلال قيادتها لسيارتها بمنطقة الوزيرية في بغداد في 12/5 حيث تم نقلها الى احد المستشفيات القريبة .

وفي 7/ 8 نجا مراسل قناة العهد الفضائية / خميس الخزرجي/ بمحافظة صلاح الدين من محاولة اغتيال بعبوة ناسفة وضعت قرب منزله بقضاء الدجيل حيث تم ابطال مفعولها قبل ان تنفجر .

وفي 19/ 11 نجا رئيس تحرير جريدة صدى الموصل التي تصدر في الموصل / سفيان المشهداني / من محاولة اغتيال بعبوة لاصقة وضعت في سيارته امام داره في حي / 17/ تموز غرب مدينة الموصل حيث تم ابطال مفعولها من قبل قوة من الشرطة .

وتعرضت عدة مؤسسات أعلامية ومنازل للصحفيين لاعتداءات ومنها تعرض مقر الوكالة الوطنية العراقية للانباء /نينا/ لسقوط صاروخ كاتيوشا في 29/3 أدى الى الحاق أضرار مادية بالمقر وأجهزة ومعدات الوكالة.

كما توقفت صحيفة الكوثر النجفية عن الصدور في 25/3 نتيجة التهديدات التي تلقاها رئيس التحرير / حيدر نعمان العباسي/ من جهات مجهولة.

وتعرض منزل مراسل قناة العربية / ماجد حميد/ بمدينة الرمادي في 25/3 لانفجار عبوة ناسفة مما أدى الى الحاق أضرار جسيمة بالمنزل.

وتعرض ايضا منزل مدير وكالة الانباء العراقية الدولية الدكتور علاء العكيلي بمنطقة الكاظمية في 22/3 لانفجار عبوة ناسفة ادت الى اصابة زوجته وأثنين من اطفاله بجروح.

وفيما يتعلق بمنع الصحفيين من اداء واجباتهم فقد تم تسجيل خمس حالات منعت فيها الاجهزة التنفيذية / الشرطة والجيش / الصحفيين من أداء واجبهم خلال تلك الفترة.. فقد منعت قوة من شرطة الموصل كادر قناة الرشيد من تغطية مسيرة جماهيرية بمدينة الموصل في 27/3 بذريعة عدم أستحصال موافقة رسمية بالتغطية.

كما منعت قوة من الجيش العراقي الصحفيين من تغطية مسيرة جماهيرية بمدينة الفلوجة في 18/3 بذريعة عدم الترخيص المسبق بتغطيتها .. ومنع مصور وكالة رويترز سعد شلش من تصوير مسيرة جماهيرية في ساحة التحرير من قبل قوة عسكرية بذريعة أن جسرالجمهورية من المحظورات على وسائل الاعلام تصويره.

وفي هذا الجانب ايضا تم أعتقال نجم الربيعي من قناة البغدادية ومحامي القناة / أحمد صباح / في 25/2 وأطلق سراحهما بعد ثلاثة أيام من الاعتقال بتدخل من نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي .

وتم اعتقال مراسل قناة ديالى الفضائية / علي ابراهيم / من قبل قوة عسكرية في 7/5 بذريعة التشابه في الاسماء واطلق سراحه بعد اربعة ايام من اعتقاله بعد تدخل نقيب الصحفيين بالموضوع الى جانب اعتقال سكرتير تحرير جريدة دار السلام / واثق عباس / من قبل قوة امنية في منطقة الغزالية في 9/5 دون معرفة الاسباب ./
 

  

سفيان المشهداني


التعليقات




5000