..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فُتِنْتُ بطلعتك الساحرة

سعود الأسدي

فُتِنْتُ بطلعتِكِ الساحرة 

وأنتِ كما النجمةِ الساهرة 

  

ووجهُكِ يا حسنَهُ في الوجوهِ 

وبسمتُكِ الوردةُ العاطرة

  

وخاطرةٌ منكِ تأتي إليّ

وتتبعُ في إثْرِها خاطرة

  

وشاعرةٌ أنتِ ؟!

والشعرُ يحلو

إذا باحَ بالحبِّ من شاعرة

  

فلا تُكتمي الحُبَّ!

وَلْتَلْبِسيهِ

وشاحاً على روحِكِ الناضرة

  

ومحوُ الحدودِ ،

وكسرُ القيودِ ،

يليقُ بشاعرةٍ ثائرة

  

وإلاّ فلا عودةٌ للربيعِ

وإنْ عادَ في لحظةٍ عابرة

  

ففي الحبِّ لا موقفٌ للجمودِ

إذا  واتَتِ اللحظةُ الظافرة

  

وقلبي أنا للهوى جمرةٌ

ولكنّها جمرةٌ كافرة

  

على جمرةِ الحبِّ أشوي الشفاهَ

وأُبْقِي لها البسمةَ الزاهرة

  

ففي كستناءِ الشفاهِ اشتهاءُ

اللهيبِ إلى القُبلةِ الحائرة

  

فإن تَحرمي قُبلةَ الأقحوانِ

تكوني بمعركةٍ خاسرة

  

وشهوةُ عينيكِ تدعو إلى

ارتكابِكِ معصيةً طاهرة

  

وإني أعيذُكِ أنْ تَسْفَحي

نجيعي بمقلتِكِ الغادرة

  

فإنْ تفعلي أخشَ أنْ تَرْشُقي

عليكِ دمي غيمةً ماطرة

  

ولستُ أطالبُ منكِ دمي

إذا لم تُطالبْ به الناصرة !!

 

 

 

سعود الأسدي


التعليقات

الاسم: سعود الأسدي
التاريخ: 14/01/2012 18:12:37

استاذي الباحث الأديب
الشاعرالحبيب صالح الطائي

تحياتي وامنياتي وبعد
يسعدني لقاؤك وتبهجني تعليقاتك لما فيها من لمسات إنسانية ، أحفاد يشوون حبّات الكستناء وتتشقق باعثة شذى يخالط نفحات من الجنة كما كنا نشوي البلوط وهو كستناء الفقراء كنا نشويه في موقد النار وكان يفقع ناعفاً الجمر والرماد على حصيرة جداتنا وكانت تثور الغثبرة علينا لجهلنا حيث يجب علينا ان نشق البلوطة بالسكين كى لا تفقع فتنعف الجمر والرماد !
واما شربة الماء ورا البلوطةفما أحلاها لما في البلوطة من مرارة فهي أحلى ما يكون حتى كنا ننعت بها الحلوين والحلوات فلان أو فلانة : أحلى من الشربة ورا البلوطة!
سبحان الله وبضدها تتبين الأشياء .
سيدي الكريم انه التواصل الروحي وإخضاعي للزمكان= الزمان + المكان فنحن سلالة الصوفيين والأولياء لنا مكاشفات هههههههه والله أعلم.
والف شكر لحسن وصفك ولطفك والسلام لك وللأحفاد الأحبة ودمت بخير غامر وبيت عامر .

باحترام ومودة وإخلاص
سعود الأسدي

الاسم: صالح الطائي
التاريخ: 14/01/2012 08:43:03
سعود الأسدي
أيها الإنسان المملوء شعرا وطيبة
كان أحفادي يشوون الكستناء على المدفئة وعبق احتراق قشرتها يملأ جو غرفة مكتبي وأنا اتفحص (النور) بحثا عما أشتهي فوجدتك وولجت إلى روضك بحثا عن كستنائي وإذا بك تفاجئني بقولك:
ففي كستناءِ الشفاهِ اشتهاءُ
اللهيبِ إلى القُبلةِ الحائرة
لا أدري هل هي الصدفة لعبت دورها أم أن ما حدث له علاقة بالباراسيكولوجي أم انك تتواصل مع محبيك رغم بعد المسافات فتصور ما نشاهده ونعجز عن وصف بيانه
لقد وقفت مندهشا أقارن بين كستناء أحفادي التي تصطلي على نار المدفئة والشفاه الكستنائية التي تبحث عن لهيب لتصطلي بقبلة
تسحرني والله انت يا رجل
فيا لك من رائع وكبير




5000