...........
 
 
  
.............

 

..........
............
  


....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور الثامن
 

يحيى السماوي  

 

 

 

 

ملف مهرجان النور السابع

 .....................

فيلم عن
الدكتور عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 

 ملف

مهرجان النور السادس

.

 ملف

مهرجان النور الخامس

 

.

تغطية قناة آشور الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ والاهوار

.

تغطية قناة الديار الفضائية 

تغطية الفضائية السومرية

تغطية قناة الفيحاء في بابل 

 

ملف مهرجان النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة الرشيد الفضائية
لمهرجان النور الرابع للابداع

.

تغطية قناة آشور الفضائية
لمهرجان النور الرابع للابداع

 

تغطية قناة الفيحاء
لمهرجان النور في بابل

 

ملف مهرجان النور

الثالث للابداع 2008

 

 

 

ملف مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مسيرة الاباء في اربعينية الامام الحسين تنطلق في مدينة مالمو السويدية السبت

أبو زهراء الحمزاوي

 بسم الله الرحمن الـرحيم

  

السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين الذين بذلو مهجهم دون الحسين عليه السلام

  

هكذا يبقى الحسين         رغم جور الجائرين

في شموخ وعــــلا       تـــزهو فيه كــــربلاء

  هكذا يبـــــــقى الحسين

ظل ابو السجاد قبلة ومدرسة لدرب الـــــنضال

يبقى أجمل صوره للحق يسجد عليها الجــــمال

يبقى منبر للعدالة وذمـــه بــعناق  الـــــــــــرجال

يبقى للآجيال ثوره تزلزل عــــروش الــــــــضلال

يبقى للــعالم مـــنار    مدرسة وثوره ومزار

خالدا طول الــسنين  هـــكذا  يبقـــــى الحسين

  ـــــــــــــــــــــــ

أصبحت كل قطرة من دمه صرخه تتحده السيوف

وقــبره مثــل البيت الآعــظم نصلي باركانه ونطوف

ولــــو تـــكلم راس يــحيى حسين الـــــــه بارض الطفوف

صوت ظـــــــل قرأن ناطــــــق جامــع اســـــرار الـــحروف

بحضرته أتم الصلاة      وبيه تطوف االكائـــنات

حوله في كل حين      هكذا يبقى الحسين

  ــــــــــــــــــــــــــــ

هالغريب اشلون أصبح أمبراطــــــــوريـــه كبــــــــرى

تــــــسجــــد أبـــابه المـــلوك اومـــالي التاريخ ذكـــــــره

وأنــــظر تاـــطاغي يـــــزيد أتـــلاشى ذكره وضـــاع گبره

بعاصمة مــلكه وغريــــــب ومــــن تـــلاحظ صــــوره أخرى

زينب الجانت أسيرة      أصبحت هيه الآميره

وأمير الشام أيــــن      هكذا يبقـــــى الحسين

 ـــــــــــــــــــــــ

لو عرف يزيد المعنى التضحيه ومعنــــى الجـــــهاد

أستحضرت روحه حياته اللفته ابثـــــــــوب الــــفساد

لاكــــن الميت ضــمــيره عـــــنـده بالـــــــدنـــيا أعتــقاد

وحسب أيــــــامه طويلة وخاضــــعه الـــحكمــه الــعــباد

گـــله شوف اللي ذبحته     مــــوسم الحج أبحضرته

أجره عـــــن حجـــتين      هكذا يبقى الحسين

  ــــــــــــــــــــــ

ومثـــــله صــــدام العماله أهتدى أبمنــهج يــــــزيـــد

بــــزمرة أمــــنه وعــــفــلـقـيـته سوى ماشاء ويــــريد

وهادعـــي المغرور تـــالي اطـــوق عــــــليه الـــحــديــد

تلاشى مـــلـكه وكــــــــبـريـــــائه لايــــــضــر ولا يـــــفــيد

ضاعت الدنيه من أديه   ونگـــلب ســـــحره عليه

شاء رب العالمين       هكذا يبقى الحسين

ـــــــــــــــــــــ

احنه ويـــه حسين نـــــبقى قـــــلعــه تتحــــــده العـصور

ونــــعـــلن الكــــل طــــــاغي جـــائر شما طـغى بحـــكمه ويجور

حب الحـــــــــسين بهـــــــوانه يــــــسري وي دمــــــنه ويــــــــدور

ينطــــــــفي بينــــــــه الـــــــرصاص وجــــــمرته أبدمــــنه تــــفـــور

وعامشانق من صـــعـــدنه   بســــمه صـــحــنه وعـــتـــقــدنه

بـــــــأعــتقـــاد ويــــقــين     هكــــــــذا يــبقـــى الــــحســــين

 ــــــــــــــــــــــــ

الخـــــدامه لبـــــو اليـــمه أتـــــلوگ لاله

                      وحبه تـــــاج فـــوگ الراس لالـــــه

مانـــــتــرك خـــدمــــة حسيـــــين لالـــــه

                   نضــــل خــــدام لــــمن تــدنـــــــه المنيه

  ـــــــــــــــــــــــــ

حــــــسين ابــــخدمـــته كــــــل روح جــــنـــهــا

            وذابــــــت بــــالمـــصايب يـــــــــوم جـــــــنهــا

لــــــون تـــخدم انســـها وتـــــــــــون جنــــهــا

         مـــــاتوفي ذبـــــــــيح الـــــغـــاضـــــــــريـــــــة

ــــــــــــــــــــــ

مــــــكه بالـــــــسنة تــــنزار وترســـــم لليحـــج منهاج

وانتــــــــــــــه كــل خميـــــــس اتزود زوارك عله الحجاج

مــــــكه عالــــغــــــني انـــــفرضت وانته مــــگــصـد الحجاج

هــا  هـــا   الزار حسين يحصل صك يصرفه وي الحجاج

الزار حسين يحصل

  ـــــــــــــــــــ

أنشدك كربلــــــه وأنتي ادره من الــــــــناس 

شـــــنهي العجبــــــج گـــالــــت وفــــه العـــباس

أبـــو فـــاضــــــل بالمــــــكارم ابـــــد ماينــــــقــاس

ها ها  انجان اتريد الخوه عينك للعباس  انجان اتريد الخوه

 

على بركة الله العلي العـــــظيم وبعزم كل الاحرار والموالين والمحبين للاهل البيت عليهم السلام الذين بعثو رحمة للعــــــالمين أي لكل الاطياف والاديان والالوان والقوميات والاعراق

وانتم ايها الاحبة اعلم واكفئ مني بماتملكون من معلومات ودلالات عن اهل البيت عليهم السلام

فهاذا غنادي يتحدث  وشارلز دكنس وانطوان باره  وتوماس شارلي ونزار قباني وعبدالرزاق عبد الواحد والقائمة تطول وتطول كتبوا عن الامام الحسين عليه السلام

مع الحسيـــن كل هزيمة انتـــصار وبــــدون الحسين كل انتـــصار هزيــــمه

ايها النـــــــاس أن الشهادة تزيــــد في أعـــمار المــــســتشـــهدين ألا ترون كيف أن عبدالله الرضيع يعتبر اليوم من كبار عظـــماء الرجال

الحديث عن العباس لاينتهي  وهل ينتهي الحديث عن الفضائل

لآن قصة عاشوراء لم تكتمل فصولها  فان كل يوم عاشوراء وكل ارض كربلاء

لايقاس الحسين بالثوار   بـــــل بالآنـــــــبيـــــــاء

ولاتــــقاس كــــربــــلاء بالــــــمــدن  بــل بالـــســماوات

ولاتــــــقاس عاشــــوراء بحــــوادث الــــدهر بل بمنعطــفات الكون

  

لقد أثبتت زينب ان أمراة واحدة يمكــــنــها أن تتـــحدى بأذن الله  أمبراطوريـــة بأكــملها  وأن تساهم في تقويضها أيضا

  

قد كرم الله الــــــنـــساء مرة اخرى فجـــعل منـــهن زينب

  

 لذلك باسم الاخوة الخدام في مسيرة الاباء الحسينية ارجوا من كل الاخوة والاخوات من باقي الاديان والمذاهب والاطياف الذين عودونا بمشاركتهم وخصوصا الاخوه والاخوات الصابئه مشكورين والاخوه والاخوات المسحيون الافاضل وباقي المذاهب والاحرار ومحبي اهل البيت عليهم السلام

للمشاركة في مسيرة الاباء اربعين الامام الحــــسين عليه السلام التي ستنطلق

في مدينة مالمو الســــويد

من ساحة ستور توريت STORTORGET الى مؤسسة الآمـام المنتظر (عج)KOPPARBERGSGATAN  23   

يوم السبت 14 ـــ 1الساعة الواحدة والنصف بعد الظهر

وهناك وجبة طعام للبركة

  

ابوزهراء الحمزاوي

المشرف العام على مسيرة اربعين الامام الحسين عليه السلام

مـــالـــمو    الســــويد

  

  

  

أبو زهراء الحمزاوي


التعليقات

الاسم: عبدالله التائب
التاريخ: 06/01/2013 18:40:44
الاخ ابو زهراء المحترم
التقينا في موكبكم في باب الامام ابو عبدالله الحسين عليه الصلاة والسلام في موكب ستوكهولم وانشاء الله عظم الله اجوركم نتمنى لكم سلامة الوصول الى دياركم سالمين

الاسم: ابوزهراء الحمزاوي
التاريخ: 15/01/2012 23:52:25
الاخت الكريمة الاديبة فريدة الحسيني
نعم الكل رجال ونساء قوميات واديان مذاهب ومعتقدات نادت امس يوم السبت في مسيرة مالمو (لـــبيك ياحســين)
وقد شاركت الامهات الطيبات من المقعدات على الكراسي المتحركة والاباء والاخوة والاخوة منهم الكثير وقد شاركت احد العلويات وهي في اخر ايام ولادتها في المسيرة وقد نقلت بفضل الله من المسيرة الى صالة الولادة
مروركم ايتها الكريمة اعطاني ويعطيني القوة على التمسك بهذه الشعيرة النبيلة وسوف ابذل مااملك لابقى خادم صغير لخدام اهل البيت عليهم السلام
واتشرف بمدينتي مدينة الولاء والحب والفداء للاهل البييت عليهم السلام الحمزة الشرقي كربلاء الصغرى
شكرا لمروركم
اخوكم ابوزهراء الحمزاوي

الاسم: ابوزهراء الحمزاوي
التاريخ: 15/01/2012 23:45:19
شيخنا الغالي والاخ الكبير الحاج ابوحوراء البصري استلهمنا القوة والارادة منكم ايها المعلم الكبير والاخ الوفي والمؤمن المخلص وكان حضوركم ضروريا لان المسيرة شيخنا قد اسرت المؤمنين
بدعمكم استلهمنا القوة وبكلامكم سرنا
اخوك ابوزهراء الحمزاوي

الاسم: ابوزهراء الحمزاوي
التاريخ: 15/01/2012 23:41:42
الاخ الحبيب سعد جواد القزاز
منكم ومن المخلصين نزداد عزما وتقدما في تقديم الافضل للعالم الغربي عن مظلومية اهل البيت عليهم السلام
اخوك ابوزهراء الحمزاوي

الاسم: ابوزهراء الحمزاوي
التاريخ: 15/01/2012 23:39:18
الغالي الموالي الحسيني خالد الحمداني
بارك الله فيكم ايها الطيب وشكر على اطرائكم الكبير جعلنا الله واياكم من خدمة الامام الحسين عليه السلام وسلامي وتحياتي لكل الاخوة والاخوات المؤمنين في مدينة هلسنبوري
اخوك ابوزهراء الحمزاوي

الاسم: ابوزهراء الحمزاوي
التاريخ: 15/01/2012 23:36:42
السيد الجليل سيد محمد جعفر الكيشوان
عظم الله لكم المصاب بجدكم الحسين عليه السلام واحسن الله لكم العزاء وبمروركم واعلامكم نزداد عطاء
اخوك ابوزهراء الحمزاوي

الاسم: ابوزهراء الحمزاوي
التاريخ: 15/01/2012 23:32:26
الاخ العالي نور الدين
احسن الله لكم العزاء واجوركم اعظم استاذنا الغالي والشكر كل الشكر على مروركم على المنشور

الاسم: نور الدين
التاريخ: 13/01/2012 19:31:15
السلام عليكم عضم الله اجورنا واجوركم بمصاب ايا عبد الله الحسين (عليه افضل السلام )

الاسم: محمد جعفر الكيشوان الموسوي
التاريخ: 13/01/2012 17:11:59
جناب الحاج الوجيه أبو زهراء الحمزاوي دامت توفيقاته
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاكم الله خيرا وبارك في جهودكم وضاعف لكم الأجر والثواب.
السلام على الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين.

دمتم موفقين

تحياتنا ودعواتنا


محمد جعفر

الاسم: خالد الحمداني
التاريخ: 13/01/2012 03:08:57
بارك الله بجهودكم الجباره ايها الحاج ابو زهراء وبجهود اخوانك وابنائك من خدمة ابو عبدالله في مالمو وجعلها الله في ميزان اعمالكم يوم القيامه فلقد كنتم القدوه لنا والحافز الملهم لنقتدي بكم وننهض على بركة الله وعلى حب الحسين عليه السلام وللسنة الثانية على التوالي باذن الله بمسيرة الاباء في مدينة هلسنبوري فلقد عاهد عشاق وخدام الحسين في مدينة هلسنبوري عاهدوا الله على ان يبقى شعار لبيك يا حسين مدويا وممتدا من كربلاء الى السويد وليسمع العالم اجمع بان الحسين عليه السلام عندما قال هل من ناصر ينصرنا فهبت الالاف من جميع انحاء الارض تقول لبيك يا حسين

الاسم: سعد جواد القزاز
التاريخ: 12/01/2012 23:15:19
بارك الله بجهودك و وفقك الله لخدمة الاسلام ومذهب اهل البيت

الاسم: عزيز عبد الواحد
التاريخ: 12/01/2012 22:39:48
سعي مشكور ومسيرة عاشقة لخط مأثور, وكل مشارك ماجور .
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الاسم: فريده الحسني
التاريخ: 12/01/2012 19:35:52


يحطّ الملايين من الزائرين رحالهم لإحياء المناسبات الدينية، ولكل واحد منهم حاجته وطريقته في العشق والولاء لأهل البيت (عليهم السلام)، إلا إن هنالك زائرون من نوع آخر تعلّموا من سيد الشهداء (عليه السلام) تضحيته وبذله لكل شيء من أجل نيل رضا الله تعالى، فهنالك الأعمى والمقعد والكسيح الذين أصروا على زيارة الإمام الحسين وأخيه أبي الفضل العباس (عليهما السلام) ليسجّلوا أروع صور في الولاء الحسينيّ وليفصحوا لنا ما يختلج قلوبهم وهم يطوفون بهذه الرحاب المطهرة.
بارك الله فيك اخي ابو زهراء الحمزاوي وحيا الله اهل الحمزة الكرام اهلنا الطيبين




5000