.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تحت شفق ٍ وثني

هاتف بشبوش

عشرتها الاصابع لا تبصم على الجبين الخاسر 

ولاتمسح ابواباَ بالحناء حُشرتْ بها عظام المنتحرات 

قهر اللوياثان يتسلل بين لحاف الحشمةِ, فيفوح الدفء شبقا ً برائحة الكوابيس

 في المانفيستو اذ تتعلق ابتسامتك بمزاج مبهج

فتتسع خلاصة الذهول من ضوءٍ لامعٍ ٍ وموضةٍ تستحق الصلاة 

الغرام الكئيب وكوى العالم الضيق بالوانه المتناثرة

تحرضنا على انجاب الهزائم في طريق تخطيناه الى الكهولة

لعبة الاغراء وسيل الدهشة من حولنا ترتمي في وجد المتاهات

فاستعرضي بالايماء وبالجهر ذاتك المترعة بالحزن في ليل القفازات السوداء

 

 

ايتها الممعنة في عزاء الفقد المؤجل

وفي خدرها السرمد

نبض الغواية والارتجاف

تعالي

نتشيأُ في دم ٍعلى عقارب القلب

اتوشحُ بالزمرد تهيباً لعينيكِ المدللتين

تعالي

كما قرأناكِ في الاساطير, بدهاء الريح   

بديدن البحر , بدوحكِ الاخضر

أو بأكسيرالسراب, لافرق

تعالي

نحيكُ فصولنا برسائلٍ تخمرتْ في صباحات السنديان

نهياُ حفلا ً لاحفاد السرير

نطلق الوقت الشقي على ما يشاء في مديات الرغبة

ولا تتحدثي عن النبل المرصّعِ فوق راسك

كي نكون اشد اصالة من الشهوة وانشودة هالتك 

تعالي

مثلما أنشدنَ في جزر الكناري

في غدوةٍ وصيفهنّ يرجو الهوى

على ساحل المشاعةِ

وارخبيلٍ لم يفهمهُ الشرق

فانتِ كما النهر اوسعُ قرب المحيط

تعالي  

كظلّ مراهقةٍ بدموع الوله القليلة

او بوقار الخجل المنصاع

بذراعي سلطانةٍ من نواحي القرنفل

وحريق زهرة الشمس, بذرةُّ في التربة الشقراء

باسمائكِ الخطايا او الشفاعةِ, بامواجكِ الخبيئة ِ

التي ادمنْتُها عبر سرادق الزمن

تعالي

بكل التفاصيل التي لاتنام

على طفح العناق وسراج نهدين

يتربعان بروضة اضلعي

بروح ٍ من حرائر الارق الذي لن يحيا بدوني

 

ربما لم نحتمي تحت اضطراب السكون ليوم اخر

وحين يحتضر  الحلم بدثار خلاصنا

دعينا نقطف اية فكرة تافهةٍ , نمد وشوشوشة الزوال الى سرة هيوم وبوذا

 نصهلُ من فرط اللهفة بعيدا عن خيبةِ اخر النبلاء, برقصتهِ البوفارية

 

اعدكِ

أنّ القهوة َ لانشربها, كما الانكليز

الشاي, وعطرك, وضم عنيف

اعصرُ خمرَ الاولمب

على انغام تينا جارلس

و اللحظاتُ مصلوبة ُّ فوق زفيركِ المحموم

وانا أغرسُ فيك ِ

دماً وروحاً ومساكناً

بلا حدود

هاتف بشبوش


التعليقات

الاسم: ابو ريم
التاريخ: 2009-10-21 23:45:58
شعر جميل جدا,لوحات خيالية رائعة,تذكرت ايامنا الجميلة في فارسو,تحياتي و بالتوفيق,اخوك مظفر توما,

الاسم: غانم الموسوي
التاريخ: 2009-07-30 22:50:22
احلى شي وجدته هنا هي تينا جارلس التي اعادتني لشبابي في غابة العراق انذاك.

تحياتي




5000