هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


المعلم..

عمار بن حاتم

لطالما..كان أستاذي.. يوجهني.. ويرشدني.. وكنت أتشوقُ عندما كنت صغيرا.. لزيارتهِ..

يشاهد رسوماتي ويصحح لي..ويشجعني.. عطوفاً..طيب القلب ..وأبا لكل الصغار..كان بحق معلمي..وأستاذي الذي تأثرت به كثيرا ..وترك بصماته على شخصيتي وعلى خطوطي الأولى وعلى كل البواكير بشكل لاإرادي ولاشعوري مني..إنما كان تأثرا روحيا..وكانت خطاي تسير على خطاه..!!

وديع كحمامة سلام ..فنان..وكاتب..وشاعر..وإنسان..أحاديثه دافئة..(إذا ماالليل يبرد)..كلماته طيبة مثل قلبه العطوف..وهو أب لمجموعة من الفنانين والشعراء..!!

أحاديثه الملائكية الناعمة..تُدهش كل من يقابلهُ..وتجعله يدخل قلوب الناس من غير استئذان..!! هو ماسة ثمينة رائعة ظلت تقاوم بصلابتها وتألقها..قسوة الأزمان بمرارتها..وتقلباتها...وتعاقبها...

في طفولتي ..كان يهديني الأقلام الملونة..وكراريس الرسم..وقصص الأطفال..كان يحبني لأنني كنت ارسم في كل مكان..وكان يحثني دائما على التواصل..كان مجيئه يعني لي الكثير..قدومه كان كقدوم (سانتا كلوز) في ليلة الميلاد؟؟!!

وعندما كبرتُ..أهداني الحب والنصح والإرشاد خاصة بعد ان ظهرت في داخلي موهبة الكتابة والتاليف..لطالما تألمت عندما كان يتألم..ذلك الرجل العطوف..لم تكن في اليد حيلة..ولا أدنى وسيلة...

لوقف الآم معلمي..لم يكن لدي إلا الصلاة والدعاء له بالشفاء...

ومرقت السنوات..وكبرنا وظل ..المعلم ..والفنان ..والشاعر..وكان مثالا للشاب المتجدد..بروحه الطيبة الرائعة..ومثلما عهدته دائما..مبتسما..صبورا مخفيا لآلام السنين..وشيخوخة الأيام..كبيرا على كل المحدثات وزروقة اللحظات..وبهرجة الدنيا..متمسكاً..بريشتهِ وقلمهِ..يصوغ الكلمات..ويرسم دورة الأيام والفصول..على اختلاف طعمها..وشكلها..ولونها..ومضمونها..التقيته قبل أيام..وأوصاني بالتواصل..والتمسك بلغة الأدب..لغة الروح..لغتهِ..وهي الخالدة

وان الفناء..لكل البهرجة..وان خداع الدنيا زائل لامحالة..قبلته وودعته..ووعدته بأنني سأتواصل..وها انذا أفي بوعدي له...!!

هو أستاذي ...ومعلمي..الذي اعتز بهِ..وافخر بكونه عمي..انه الفنان والإنسان..الأستاذ ناصر خلف الزبيدي

 

عمار بن حاتم


التعليقات

الاسم: ابن اربخا
التاريخ: 2007-11-14 21:13:19
نعم انه الاب والروح والذكريات رغم قساوتها لكنها,, مشذبة الدموع ,,
يستحق الفنان والاب والمعلم ناصر خلف
كل حروف الدمع والندى

محبتي لك عمار




5000