..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


العصي الثلاث موقف تربوي

طرق باب ذاكرتي يوم من ذاك الزمن البعيد والذي نحن اليه دائما.....ومن منا من لا يحن الى قديمه ويستعرض ذكريات الماضي في كل مناسبه و احيانا بغير مناسبه حتى كدنا نكره الحاضر بقبحه الغريب وثقله اللامعقول بحوادث الظلم والموت بقدر حنيننا الى الماضي وربما اكثر ....

وهكذا ثقلت المعادله ذات الطرفين المتباعدين المثقلين بهموم الحاضر وبراقة الماضي الانيق البسيط بمعلمه اللامع المحترم دائما .....وسوقه الرخيص باسعاره اللامعقوله مقارنة بنهب وسلب الحاضر الغريب علينا بكل اسفاره واسعاره .......في ذلك الخضم المزدحم يطلق العنان للتامل بذكرياتنا فتحضرك قصة من هنا او حادث من هناك قد حدث لك او لغيرك وتاثرت به .....!!؟؟

...جلت بفكري قليلا فاستوقفتني وبشدة حادثة قد هزت كياني وقررت مجال مهنتي.....؟؟

ذات يوم شديد البرد عندها كنت في الصف الاول المتوسط وكان ذلك في بداية الستينات ...... اتذكر ولا انسى ما حييت ثلاثة عصي قد هوت على كفي الصغير في يوم قارص من مدرس اللغة الانكليزيه وذلك لعدم معرفتي معنى كلمة(oasis) في اللغة العربية والتي تعني (الواحه) ......

كانت تلك العصي الثلاث بمثابة صعقة كهربائية نبهت بي كل عرق وخلية من فكري لتصب غضبا على مادة اسمها الانكليزيه وانعكست في ذهني المعادله فبدلا ان اكره تلك المادة .....احببتها كثيرا !!

والسبب في ذلك هو كينونة العقاب التربوي في ذلك الوقت المنغمس بحرص وحب المدرس للطالب ذاك الحب النبيل اللامادي الخالي من الجشع الذي نراه اليوم . زرعت تلك العصي الثلاث في اعماق نفسي الحرص الدائم كي اكون ..........

وصرت فعلا مدرسا لتلك الماده التي عوقبت يوما لاهمالي لها !! وصرت اخشى الاهمال وامسيت دقيقا اتفقد كل صغيرة وكبيرة وخلال حياتي المهنية الطويلة والتي استمرت ثمان وثلاثون سنة تتراءى لي العصي الثلاث وتملاني حرصا وحبا لابنائي الطلبة فدأبت متابعة طلبتي يوميا احيانا بكلمة طيبة واخرى بتوبيخ ومرة باستدعاء ولي الامر ...... .

لكن لم يصل ذلك لتاثير العصي الثلاث.....!!





 

عبد الرزاق عوده الغالبي


التعليقات




5000