.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تجربة القاص موسى غافل السردية في أمسية ثقافية

سلام خماط

 

نظم  الفضاء الثقافي المفتوح أمسية للقاص موسى غافل الشطري وذلك في تمام الساعة الرابعة عصر يوم الجمعة الموافق 5/ 11/ 2011 على قاعة روافد الخير الشبابية احتفاء بصدور مجموعته القصصية الثالثة ( ذات الإطار الأبنوسي ) ,قدم الأمسية الست كوثر مذياب والتي رحبت بالحضور وقرأت نبذه من حياة القاص المحتفى به ,تحدث بعدها القاص شارحا تجربته السردية التي تعتمد على التأويل ووضع المتلقي أمام مجموعة من الانثيالات متدفقة المعاني والدلالات والتي تحفزه على بلورة رؤية تتسم بالاستقلالية التي قد لا تتماشى مع الغاية التي رسم مسارها المؤلف ,وأضاف الشطري : الترابط بين كتاباتي في المجال السردي تقتضيها ظروف زمكانية متأثرة بما يشغل الإنسان العراقي ,ولابد للمتلقي ان يبذل جهده بغية تبديد الغموض والوصول الى فهم ما اكتب من نتاجات التزمت قضية الإنسان المعدم والمضطهد والمكافح .

ففي كتابتي لصياغة النص ,الواقعي أو الفنتازي أو المؤسطر ,يدخل انشغالي في عملية مضنية تتطلب التأني لالتقاط شذرات تغني تداعيات أحداث النص وتأوليه أو لاكتمال حلته الجمالية ,بل أني أرى ان للواقعية بعدا فنتازيا وأسطوريا ولا يمكن تجريدها من هذه الحلل التي اقترنت بالبعد الدلالي ,فتجري عملية صياغة النص باسترخاء كامل وتأمل عميق في صياغة المفردة أو الجملة , وفي هذا الانشغال يقتضي المرور بعملية أسميتها ( محاكمة ) لما يدون مما يقتضي ممارسة الحذف الجائر ,وإضافة أو وضع فواصل تدخل ضمن اضفاءات إيقاعية ,لهذا فاني أمارس دورا نقديا طيلة اشتغالي في مجرى تكامل منجزي السردي,والبطل في نصي أضفي عليه في الغالب ملامح إنسانية قد اعكس من خلالها البعد الأخلاقي لقيمي التي أروج لها وأتمنى ان تسود ,وان مواكبة تلاحق الأحداث وقراءة الظرف الزمني لكتابة النص عبر احتفالية الفهم بعد التأويل هو ضروري ومطلوب مع ذلك على القارئ ان يكثف متابعته للأحداث المرسومة .

وعبر القاص عن سعادته لاهتمام النقاد في هذه المدينة لروايته ( ليل معدني) ,وتمنى ان تتجاوز المحافظة  ظاهرة اخوانية ممارسة النقد الأدبي ,وهي ظاهرة تتعدد مسالكها بين ان يتخذ كاتبها طابع التصيد في مأخذ قد لا تكون ذات أهمية كبيرة لإسقاط النص فنيا ووضعيا ,وان إبداء الاهتمام بالمنجز السردي او الشعري ما هو إلا كسر لظاهرة اللامبالاة التي تسيدت في الغالب ,في سلبية إبداء الاهتمام في أطراف المحافظة وهي ظاهرة توحي إلى الإخفاق في الممارسة البناءة وعدم دعم المنجز الإبداعي في المحافظة و توحي بنوع من التعالي او التجاهل المتعمد حتى ان محافظات معروفة بمنجزها الأدبي أصبحت تعاني من الجفاف في ممارسة نشاطاتها المتألقة .وأضاف القاص موسى غافل : اعتقد ان نجاح أي ناقد يكمن في اقتفاء المنجز الإبداعي كما تشير الكاتبة الفرنسية ( باليبار ) : (من ان أي دراسة نقدية لأثار كاتب من الكتاب يجب ان تكون مرتبطة بشخصية الكاتب ,كسنوات تكوينه الفكري ومجالات دراسته والعصر الذي عاش فيه والحالة الاجتماعية التي أحاطت به ),وأخيرا أقول نحن بحاجة إلى مبدعين يمتلكون الجرأة والعلاقة الخلاقة لطرح مشروع مدرسة نقدية متخلصة من الاستباقات ذات النيات السيئة .الأمسية تخللتها مجموعة من المداخلات من قبل الأساتذة سلمان السنجري وجواد كاظم حسن ورزاق علي وكريم محسن وفي ختام الأمسية تم توقيع مجموعته القصصية ( ذات الإطار الأبنوسي ) وتوزيعها على الحاضرين , كما تم تكريم القاص المحتفى به بباقة ورد من قبل الفضاء الثقافي قدمها الأستاذ محمد سعود سلمان وشهادة تقديرية من قبل التيار الديمقراطي قدمها الأستاذ رزاق علي ودرع الإبداع من قبل منظمة الحوار المتمدن قدمها ممثل المنظمة ,حضر حفل الاحتفاء نخبة من الأدباء والمثقفين من أبناء مدينة الشطرة .

 

سلام خماط


التعليقات

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 09/11/2011 10:13:04
سلام خماط

----------- ///// سيدي الكريم لك وقلمك الرقي والابداع وانت ترفدنا روعة القاص موسى غافل دمت سالما
كل عام والجميع بالف خير بمناسبة حلول عيد الاضحى المبارك

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي سفير النوايا الحسنة




5000