.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


خالدون نظرياً

وليم عبد الله

الآن نعلّق صورهم، ولكن عندما كانوا في عالم الوجود لم نعلّق أية أهمية على وجودهم...

الآن نقرأ كتبهم ونمّجد أعمالهم، ولكن عندما كانوا يكتبون كنّا نهزأ منهم، وإذا ناضلوا وقفنا عائقاً في وجههم فما أغربنا وما أعجبنا نحن البشر لا نعرف ماذا نريد، وإذا أردنا لا نعرف لماذا أردنا!!!

تأتي قيمة الأشياء بعد فقدانها وبفقدان الأشياء تزول قيمتها، وهي معادلة أشبه بالمعقدّة ولكن هل كان لينزعج هؤلاء العظماء من أحفادهم البشر؟

قد حكم عليهم قانون الحياة بالضياع دون إدراك ٍ بأنّ هذه الحياة هي الضياع بحدّ ذاته، ولكن لم يخشوا من هذا الحكم ولم يفكروا حتى في تفاديه إذ أنهم عاشوا ضائعين مُذ خُلقوا ولو عاد هؤلاء مرة ثانية للحياة لما كان حظهم أوفر مما كان عليه في الحياة السابقة رغم أنهم قد كُرِّموا بعد مماتهم، ولن يجدوا من يخطو على خطاهم فهم إنمّا نظريات في كتب مبعثرة بين أيدي قرّاء لا أكثر من ذلك... يمكن أن نسوق هنا قصة صغيرة تُحكى عن ليوناردو دافنشي الذي مضي في أحد الأيام أمام مجموعة من النحاتين يقومون بنحت تمثال ، فسألهم: ما الذي تقومون به؟

أجابه أحدهم: ننحت تمثال لك!

دُهِشَ دافنشي من هذا العمل فسألهم عل الفور وكم يكلفكم نحت هذا التمثال؟

أجابه أحدهم: خمسة آلاف دولار!

فجَرَ دافنشي عينيه من هول المبلغ فاقترب بسرعة من التمثال المنحوت وبات يتحسسه بيديه ومن ثم التفت بسرعة إلى النحاتين قائلاً لهم: أعطوني كل يوم رغيف خبز لأقف مكانه طوال حياتي!!!...   

 

حتى بتخليد الأشخاص نحقرّهم ونقللّ من مكانتهم، فنحن البشر لم نبرع يوماً باحترام من يستحق الاحترام، لذلك هم عظماء وهم خالدون بفكرنا ولكن نظرياً...

 

 

 

 

وليم عبد الله


التعليقات

الاسم: william
التاريخ: 09/11/2011 14:52:34
شكرا لك أخي فراس لمرورك الكريم على كلماتي القليلةوتعليقك الرائعه!
دمتم بخير وصحة

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 07/11/2011 11:11:16
الآن نعلّق صورهم، ولكن عندما كانوا في عالم الوجود لم نعلّق أية أهمية على وجودهم

----------------- ///// وليم عبد الله
رائع واكثر من ذلك ما خطت الانامل دمت سالما
كل عام والجميع بالف خير بمناسبة حلول عيد الاضحى المبارك

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي سفير النوايا الحسنة




5000