هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


هل أنتي سعيدة

نريمان المالكي

السعادة إحساس يسهم في الارتقاء بالمجتمع

النفس الحزينه تفتك بخلايا الجسم الحيه اكثر مما تقتل هجمه فيروسيه  اما الفرحون فاتهم قادرون دائما الى الوصول الى اعتاب الشفاء ومع ما في كلتا المقولتين الصادرتين من لماء وفلاسفه من تصوير طريف لحقيقة علاقة الجسم بالنفس حيث تبقى السعاده املا يبحث عنه الجميع يراها البعض في الطمأنينه والسلام وعودة الحياة الطبيعيه لعموم الموطنين ويراها اخرون في اشياء اخرى ياتي في طليعتها الامل الذي لايخبو وكأن الامل والسعاده شقيقان لا يفترقان ويراها البعض في القدره الذكيه على اختيار الاصدقاء فمن خلال العلاقات الاجتماعيه يمكن ان تتولد السعادة ويمكن ان تموت ا وان تصبح شبحا يطارده في مختلف اروقة الحياة

السعادة كلمة اثبرة : 

للسعاده اوجها عديده فقد تتحقق على صعيد معين ولا تتحققق على باقي الاصعدة  ولكنها تبقى الهدف الذي ينشده الانسان وعليه من وجهة نظر بعض الناس ان يضع نقطه ويبدأ بالوصول اليها ومكان مايصل اليه فاعتقد انها تكون هي السعادة الحقيقه ولانه أي انسان بجهده ومثابرته وبصبره وصل الى هذه النقطه التي تعتبر مهمه في حياة أي شخص يسعى لتحقيق طموحه والسعاده هي الكلمه الاثيرة  التي يجب ان يبحث عنها الجميع ويحلم بها وليس بالحلم وحه يحيا الانسان والجمال الحقيقي في الانسان هو الحلم الذي يتحقق فيتحول الى سعادة ,

 

السعاده الحقيقيه هي خير للجميع .

السعادة الحقيقيه هو فعل الخير للاخرين وان نرى في عيونهم بريق الامتنان من منطلق (حب لغيرك ماتحب لنفسك ) والدعاء والصلوات لتحقيق الخير والوئام والمحبه والمان للناس اجمعين -

 

الانتماء إلى الوطن هو السعادة الحقيقة

السعادة هي لحظة فرح روحي ونفسي وتحقيقها يستند الى عدة عوامل منها الامل الذي يراود كل انسان ويجعله مبتهجا يسعى وراء حزمه ضوء قد تكون بعيدة المنال فيحاول اتباع شتى الوسائل للوصول اليها وتلك الوسائل يجب ان تكون مشروعه واخلاقيه وذا كانت غير ذلك لن تتحقق فيها السعاده الحقيقة هاجسا انسانيا وكينونه انسانيه لاتفاق كل انسان طموح محب الحياة ومسالم ووديع يحب الخير لاقرانه والناس جميعا وتحقيق مثل هذه السعاده مقرونة بحبه للوطن وخلاصه للشعب والشعور بالمسؤليه تجاه الوطن والسعادة لا تكتمل الا بالصبر والتسامح والتصالح مع النفس والوضوح في التعامل حتى يعيش الجميع سعداء في وطنهم .

 

السعادة نتاج كل تصرف سليم :

الحديث عن السعادة هو حديث عن مجموعة التصرفات الانسانيهى فليست السعاده موضوعا خاصا ومستقلا بذاته وان جاز التعبير تعرف السعاده بانها ( نتاج كل تصرف سليم يرضي الله ويرضي المجتمع )

وناخذ رب العائله كمثال فلو استطاع رب العائلة تامين لقمة االعيش من الرزق  الحلال لعياله واكسائهم وامن لهم سقف يلوذون تحته من الحر والبرد فبالتاكيد سيكون مثل هذه الانسان في قمة السعاده مع حسن الجوار لجميع جيرانه فان  سعادته ستكون اكثر مع النجاح في العمل والاخلاص فيه  اذ ان ان السعادة الكامله هي نتاج جميع الاعمال الصالحة التي يقوم بها الإنسان والتفاوت بين انسان واخر يعتمد على هذه المقاييس  وهذا التعريف بنطبق على المعتدلين الذي يقنعون بما يحصلون عليه ويفرحون بما في ايديهم ولا ينظرون الى ما بايدي الناس  اما الذين لا قناعة لهم ولا يملون إلى النظر إلى ما بأيدي الناس فهولاء لاتطرق السعاده بابهم ابدا خصوصا ونحن مسلمون نؤمن بكلام الله عز وجل الذي قال ( والله فضل بعضكم على بعض في الرزق  )

 

السعادة هي مجموعة الفضائل

السعادة هي مجموعة الفضائل والقيم الاخلاقيه النبيله التي دعت اليها الشريعة الاسلاميه والتي حثت على تحسين الاخلاق وتهذيبها فالسعادة مقداره يتحدد بمقدار ماقطع الانسان من شوط في مضمار التكامل والرقي في تربية نفسه وبمقار تعلق تلك النفس بالفضيله ,

 

الإحساس بالتفاؤل

ان الاحساس بالتفاؤل والامل يحقق بعضا من السعادة ومن دونها لما وصلت ولولا الأمل والسعادة وتجاوز الصعاب لما تكللت أيامنا بالأحلام والمداومة والاستمرار على الحياة .

 

الطمأنينة وراحة البال :

ان السعادة كمفهوم بشكل عام يعني الطمأنينة لان السعادة تقاس براحة البال والاستقرار والأمان وذا ما توفرت هذه الامور فان البوادر السعادة ستجد لها طريقا لغرض تحقيقها وهذا واضح من خلال ما نمر به نحن العراقيين من ظروف امنية صعبة استطاعت ان تحجب السعادة ولم تتمكطن السعادة ان تطرق باب أي منا لان انعدام الامن والشعور بالامان فيبلد يمر بالنزاعات المسلحه والحروب فهذا النعدام يشمل الجميع الغني والفقير القوي والضعيف والمتعلم وغير المتعلم الحاكم والمحكوم ..

 

السعادة غاية  لا بد من تحقيقها :

ان السعادة موجودة ف\ي كل ركن من اركان الحياة التي نعيشها ونحن الذي نسعى الى اظهارها واخفائها ونلتمس فائدتها ومتعتها واحساسها وحسناتها وتاثيره على مواصلة الحياة اليوميه فالسعادة قد تكون لحظة وتختفي وقد تكون دائميه وهذه الدائميه تاتي من  خلالنا وبايدينا فلا يوجد انسان سعسد منذ الخليقه وانما الانسان بامكانه ان يكون سعيدا اوتعيسا بفعله وعمله وحبه للخير وسعيه لجلب السعادة وقد يحرمه منها بعض الطواغيت كما قيل ( عندما تحين قطره من سعادة  يحرمك منها طاغية او طاغوت )

وقال دايتو فيسكي ( يجب انتزاع السعادة من الأيام المقبلة في هذه الدنيا فليس من الصعب إن نموت ولكن بناء الحياة اشد صعوبة )

                                                                                                           

 

 

نريمان المالكي


التعليقات

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 2011-11-03 19:29:25
السعادة إحساس يسهم في الارتقاء بالمجتمع

----------------- ///// نريمان المالكي

ايتها الالق المسماة نريمان لك ومنك الابداع
دمت سالمة اختي العزيزة المالكي نريمان

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي فراس حمودي الحربي سفير النوايا الحسنة

الاسم: نوفل الفضل
التاريخ: 2011-11-03 18:52:22
رائع جدا يا صديقتي




5000