.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


يقولون جمعة في الأمارات عليل

علي السوداني

 

أبا عمار ، أبانا في القص وفي المحنة وبناتها :

أول درسين في القصة ، كانت منك :

" من قتل حكمت الشامي ، و " اليشن "

يا عونك ، حتى وان لم يكن تحت يميننا ، حمل بعير .

يا عونك ، وقد قلنا غير مرة ومرة : من رأى منكم جمعة مريضاَ ، فليعنه بماله ، أو بيده ، أو بقلمه الذي هو لسان مبين ، فأن لم يقدر ، فبدعاء عظيم مستجاب ، وذلك أجمل وأثوب ، لمن ليس بأيمانه وأيساره ، غير كمشة حرف ، من فرط شرفه ونبله يكاد يصيح .

أبا عمار ، وقد قلبت الدنيا في محنتي قبل سنة ، ولم تقعدها الا بعد أن قعدت مصيبتي :

شددت على وجعك وآثرت ، فكنت ممن يؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم كل حزن الأرض .

هذه واحدة من قصار المكاتيب الدارجة بيني وبينك - شافاك ربي وعافاك وصبّرك وقوّاك -

جمعة صديقي المبدع البديع :

أدري أن تحيتك في كل حال ، سلام ، لكنني أرجوك واتوسل اليك ، أن لا ترد تحيتنا بمثلها أو بأحسن منها ، فبعبّنا وشليلنا منك " كوشر تحيات "

ارتح ، ودع حتى " الأغضاض " الذين يشاكسونك ، محبة ، أو من باب أن مجادلة المشهور ، شهرة وعافية .

ورقة من مكتوبنا هذا ، تطير صوب :

اتحاد ادباء العراق

اتحاد ادباء العرب

الحكومة ببغداد ، وعلاجك من خزنتها العامرة ، لا يكلفها الّا وسعها ، ووسعها المراد الآن ، هو ربع ساعة نفط .

شيوخ وأمراء وناس دولة الأمارات العربية المتحدة ، وانت بينهم منذ أزيد من ثلاثين سنة ، تكتب وتكد وتقول ، حتى أتفق على توصيفك القوم ، بأنك نفحة رافدينية مبروكة هبت على الخليج .

دولة أمريكا ، بتوصيف أن نصف دمائنا وهواننا وجوعنا ووجعنا ومرضنا ، برقبتها ، والنصف الثاني ، برقبة الجيران أجمعين .

الرب الكريم الرحيم العظيم القادر البديع الجميل الجبار الشافي العافي الحافظ العليم .

عزيزي وعضيدي الصادق الصدوق :

سلام عليك ، وعوافي ، حيث نزلت ، وأنى أشرقت وتصوفت وتدروشت ، وذبت ، حباَ وجمالاَ .

 

علي السوداني


التعليقات

الاسم: علي السوداني
التاريخ: 2011-10-26 17:20:59
هديل كامل وحيدر الباوي وحسب السره
شكرا بقوة لهذه المطرة الرحيمة
هدولة يا نخلة سومرية جذرها ثابت في الأرض وسعفها في سماء الله
يا ليتنا كنا معكم وعبد الرزاق الذي يابى ان يظل طفلا حتى لو صار عمره عمر تفكة هههههه
وايضا رشا الحجية المبروكة
وايضا البنوتة العمونية
مع شديد محبتي
علي
عمان حتى الان
alialsoudani2011@gmail.com

الاسم: هديل كامل
التاريخ: 2011-10-25 20:35:58
العزيز جدا علي السوداني
امس فقط اتينا على ذكرك بين باقة رائعة من الاصدقاء هنا في بيروت ,الشاعر المبدع عبد الرزاق الربيعي والغالية رشا فاضل وزميلة من الاردن تعمل في الاعلام الاردني..ماأن ذكر اسمك حتى تعالت صيحات المحبة تدوي بيننا...قليل جدا في هذه الايام ان يجتمع الكثير ويتفق على محبة انسان وتقديرهم لكفاحه المستمر ...وانت اليوم تضيف لميزاتك الكثيرة خصلة الوفاء لمبدع كبير مثل الاستاذ الفاضل جمعة اللامي...بعبارات سكرى بالحب ..تحياتي لك وتمنياتي للمبدع القاص جمعة اللامي بالصحة وتمنياتي على من يهمه الامر ان ينتبهوا ان المبدعين للاسف اصبحوا ثروات مهدورة...متى سنحافظ عليها لا نهم وجه العراق الناصع؟؟؟؟؟؟؟؟

الاسم: حيدر الباوي
التاريخ: 2011-10-25 12:58:14
الرائع جدا الزميل علي السوداني
نسال الله العلي القدير الشافي المعافي يمن على الاستاذ الكبير جمعة القدير بالشفاء والرحمة
ابارك لك هذه الالتفاتة الطيبة

حيدر الباوي




5000