.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


المهدي المنتظر على الأبواب

جلال الحلفي

في البدء , أود أن أبين للقارئ الكريم عقيدتي في الأمام المهدي المنتظر حتى يكون ذلك مدخلاً ومنطلقاً للموضوع . أنا أؤمن بيقين أن الأمام المهدي  المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف هو الأمام المعصوم الثاني عشر من أئمة أهل البيت عليهم السلام  , أولهم الامام علي بن أبي طالب وآخرهم الأمام  محمد بن الحسن العسكري وانه ألان حي يرزق في غيبته الكبرى وانه سيخرج في آخر الزمان ليملأ الأرض عدلا وقسطاً كما مُلئتْ ظلماً وجوراً ,  وعبارة آخر الزمان عبارة لها دلالات واسعة فقد نكون اليوم في آخر الزمان وقد يكون ذلك بعد ألف عام أو أكثر . 

قد يبدو للوهلة الأولى من عنوان مقالتي أنني أريد التحدث عما هو مطروح اليوم من تساؤلات كبيرة وهي :-" هل نحن ألان في عصر الظهور ؟  وهل ما  يجري من احداث جسام وما يُتوقع حدوثه في العالم سواء على نطاق البلدان العربية أو الإسلامية بخاصة أو في بقية دول العالم هي مقدمات للظهور  المبارك ؟ " . ولكن موضوع مقالتي في الحقيقة لا يتناول هذه الأمور .. وعموماً لا ينبغي للإنسان المسلم أن يحير في هذه التساؤلات لأنه يستطيع الرجوع الى علماء الدين الأفاضل بهذا الصدد .

 وهناك العديد من الأسئلة تم توجيهها الى مركز الأبحاث التخصصية في الامام المهدي التابع للسيد السستاني حول الأحداث الجارية في العالم العربي ومدى ارتباطها بالظهور فكان الجواب نفسه هو :- " لا نستطيع الجزم بذلك ولا دليل عليه ومدعي ذلك مطالب بالدليل العلمي على إثبات دعواه " ( السؤال تسلسل 344) ولكن موضوع مقالتي يتصل بكتاب مهم  يحمل اسم "- ( المهدي المنتظر على الأبواب )  .

عام 2007 كنت أتجول في معرض للكتاب أُقيم في المكتبة المركزية بجامعة البصرة ولفتَ انتباهي هذا الكتاب . وبدون تردد اشتريتُ هذا الكتاب حتى دون أن أتصفح محتوياته لاني مولع بدراسة قضية الامام عليه السلام ومتابع لكل ما يُكتب فيها تقريباً . كنت اعتقد  أن مؤلف الكتاب رجل شيعي وإذا بي أتفاجأ حينما بدأتُ بقراءته أن المؤلف عالم سني مصري معاصر ومفكر و " وكاتب شمولي " معروف هو الأستاذ محمد عيسى داود والكتاب منشور سنة 1997 عن دار الهدى في بيروت .

أنا اعرف بالطبع أن إخواننا أهل السنة والجماعة وردت عندهم الأحاديث الصحيحة الكثيرة حول قضية الامام المهدي والتأكيد عليها وبيان تفاصيلها ولكن الأستاذ محمد عيسى داود أفاض في كتابه بذكر الروايات الواردة عند أهل السنة ومصادرها في الكتب المعتبرة .

وقد اتضح لي من خلال قراءتي أن هناك تفاصيل عديدة مشتركة بين السنة والشيعة في تناول هذا الموضوع وأيضا هناك اختلافات كثيرة بينهم لعل من أبرزها إن الشيعة يرون الامام المهدي هو محمد بن الحسن العسكري وانه مولود قبل 1142 عام وان الله سبحانه وتعالى مد في عمره الشريف بمعجزة من أعظم المعجزات على مر العصور وهو غائب يظهر في آخر الزمان . إما أهل السنة فيقولون إن اسمه هو محمد بن عبد الله وانه من ولد الحسن بن علي بن فاطمة رضوان الله تعالى عليهم وانه يولد في زمانه  .

قال رسول الله (ص) " المهدي من ولد الحسن بن علي يملك أمر المسلمين , شأنه كله خير , ومكر الله له شديد " ( رواية أبو هريرة في صفحه 58 من الكتاب المذكور ) .

ولكن حينما أبحرتُ عميقاً في طيات الكتاب ظهرتْ لي بعض التفاصيل التي أود أن أشارك فيها الإخوة القراء للفائدة والبحث . يقول الأستاذ محمد عيسى داود في صفحه 56 من كتابه " وفي إل( 2000) ميلادية تكون معركة البحر المتوسط . وفي (2001) تكون الهرمجدون العظمى يسبقها أو يقاربها معركة عظمى نووية بين فرنسا و أمريكا تخرب فيها باريس مؤقتاً ويبتلع المحيط أثناءها نيويورك بعد أن تتحول الى كومة من البلاستك المذاب على النيران فلا تنطفئ إلا في قاع المحيط "  ثم يبدأ الأستاذ محمد عيسى داود بسرد الأحداث الجسام التي تتزامن مع ظهوره في المدينة المنورة ومسيره الى مكة وهو - أي الامام المهدي -  خلال هذه الأحداث لا يصدق انه المهدي " ويرى نفسه اقل من أي جندي يجب أن يكون في جيشه " وفي مكة يجد شئ في قلبه وعقله يخبره انه المهدي فعلاً .( ص 66) .

ويصل الى دور مصر في عصر الظهور فيقول :- " ولان ملك مصر آنئذ هو الرجل الذي دك اليهود في سيناء وأجلى بقيتهم عنها وأطاح بقوات الأمم المتحدة العميلة التي نزعت السلاح من اغلب سيناء ومكثت تحرس أوهام السلام , وهو احد المتوسمين المستبصرين , له فراسة ووزراء علماء وحكماء فيعلن الملك المصري انضمام مصر الى دولة الخلافة " . (ص114)

" ويدخل المهدي مصر بكل الحفاوة والتكريم كأنه عمرو بن العاص بُعث من جديد  مع فارق إن حاكم مصر آنئذ لا يقل إسلاما وإخلاصا عن عمرو هذا إن لم يزد عليه سبعين مرة " . (ص114) ومن خلال الاسترسال في كلامه يتبين لنا من هو ملك مصر المؤمن الكبير الذي سوف يسلم مصر الى الامام المهدي عليه السلام فيقول الأستاذ محمد عيسى داود في صفحه 122 أن هناك رواية يهودية موجودة في مخطوطة قديمة محفوظة في الفاتكان تشير الى ما يلي :-" وجاء ملك اسمر اللون , رأسه حاسر من الشعر , له اسود ونسور فانتصر على إسرائيل وكلمهم أن يكونوا أصدقاء وسلام عم كل المصريين ولكن ملكهم اسمر اللون أضحى شهيداً " . ويستطرد في نفس الرواية :-" وحكم ملك اسمه حام حول أمسى لكنه خاس باليهود وكلمهم بالجاد والحسنى وحاذر من حرب واشر من حرب و أرضى شرقا وغربا وحراسه كانوا الذين اغتالوه وكانوا شرارا وتجارا "

ويوضح الأستاذ محمد عيسى داود شخصية الرجلين الذين أشارت لهما المخطوطة اليهودية  فيقول في صفحه 123 :-" ثم جاء عهد الملك الأسمر حاسر شعر الرأس ( محمد أنور السادات )  الذي انتصر بالمشاة والطيران - الأسود والنسور - وآلت الأمور الى كامب ديفيد " . أما الملك العظيم المؤمن نصير الامام المهدي فهو محمد حسنى مبارك يقول الأستاذ محمد عيسى داود في ذات الصفحة :-" ولان اليهود قوم مواربة واحتيال فقد تحدثوا عن الرئيس محمد حسني مبارك بالرمز الملغز ... وبعد عناء البحث والتحليل والتدقيق وجدتُ إن المعنى الأصلي للنص ( وحكم ملك اسمه فيه معنى الحسن ) أو ( اسمه فيه الحسن ) ففرقوا المعنى في جملة _ وحكم ملك اسمه حام حول أمسى ) .

فالأستاذ يستنتج من هذه الرواية اليهودية إن الملك المؤمن العظيم الذي يسلم مصر الكنانة الى الامام المهدي هو محمد حسني مبارك وان الوزراء الحكماء والعلماء هم حبيب العادلي وجماعته . وبالنسبة لبقية الدول عمان حاكمها الطيب يبايع المهدي وشعبه الكريم والكويت تحارب المهدي والإمارات وقطر والبحرين يتم مصادرة أموالهم وتركيا تحارب الامام مستنجدة بالنيتو ويمضي في سرد التفاصيل التي تحدث آنذاك مع كل دولة وطبعا هي لم تحدث لان الامام المهدي لم يظهر عام (2000) كما توقع الأستاذ محمد عيسى داود .( ص 132و 133) .

في الحقيقة أن يذهب الأستاذ محمد عيسى داود ( الكاتب الشمولي ) كما وصفه  اللواء عبد الجليل مجاهد رئيس مجلس إدارة رنده آمون السويسرية للطباعة والنشر والتوزيع الى هذه الاتجاهات المشوشة في قضية الامام المهدي فهذا أمر ليس بالغريب خاصة وهو يلجأ الى المخطوطات اليهودية ومخطوطات الفاتكان ليفهم الموضوع وأنا اعتقد أن الأستاذ محمد عيسى داود من محبي الامام المهدي المنتظر والمؤمنين به حقاً والمتمنين لظهوره الشريف ولكنه اخطأ حيث اعتمد روايات لا توصله مطلقاً الى الحقيقة .

قضية الامام المهدي عليه السلام تم محارتها في حرب لا هوادة فيها حتى قبل ولادته بزمن طويل جدا وذلك من خلال ما تعرض له آبائه وأجداده الكرام من أهل البيت عليهم السلام . والتاريخ يعرض علينا عشرات الحالات التي ادعى فيها أناس إنهم الامام المهدي أو أنصاره أو أبنائه آو أوصيائه حتى وصل الخوف بالحكام أن لجأ أبو جعفر المنصور الى إعلان ابنه محمد المهدي انه هو الامام المهدي المنتظر  ووصولاً الى وقتنا الحاضر حينما زعم قاضي السماء في " الزرقة " انه الامام المهدي ويزعم اليوم ناصر محمد اليماني انه المهدي المنتظر في اليمن أو ذلك الذي ادعى انه وصي ورسول الامام المهدي وغيرهم الكثير .

وهذا بالتأكيد تشويش مقصود وممنهج ومبرمج يراد به قتل قضية الامام المهدي في النفوس .. لقد ضن الشيطان دائماً وأبناء الشيطان وعبدته من الجن والإنس أنهم بمكرهم سيطفئون نور الله تعالى .. وقد حاربوا من قبل أنبياء الله تعالى وقتلوهم وآذوهم حتى أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول  بما معناه  ما أوذي نبي قبلي بمثل ما أوذيت . لكن مكر الله تعالى أقوى ومسيرة الامام المهدي محمد بن الحسن العسكري سائرة الى الفرج الآتي لا محالة إن شاء الله تعالى طال الزمان أو قُصر. ولقد قال الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم الآية الثامنة من سورة الأنفال " بسم الله الرحمن الرحيم ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين " صدق الله العلي العظيم .

جلال الحلفي


التعليقات

الاسم: الطيب
التاريخ: 22/03/2020 06:40:43
كتابات محمد عيسى داوود كلها مغالطات واستدلالاته بوثائق من الفاتيكان لاأصل لها ولاصحة لكنها حققت شهرة للكتاب استفاد منها الكاتب شهرة ومبيعات لكتابه لااكثر .

الاسم: جابر مجمد خطاب
التاريخ: 05/03/2019 15:56:20
اتمنى من المولى عز وجل ان يعم العدل ..... ويعم الخير .. ويعم السلام ..... كل الامة الاسلامية ..... امين امين يارب العالمين .

الاسم: عزیزابومهدی
التاريخ: 13/06/2018 10:05:27
بسم الله الرحمن الرحیم

اتی امر الله فلا تستعجلوه


والله والله ان امر الامام المهدی الصبح کقاب قوسین او ادنی

فللانسان ان یزکی نفسه(قد افلح من تزکی)

حتی یری ببصیره ان الامام المهدی عند الابواب و هو الذی ینتظرنا

ها و المنادی قد نادی من عشر سنین لحد الأن و ينادي و كل من يدعي بحبه للامام المهدي طعنه و لم يقبل به و كذبته رجال العلم

فقال القران( قد افلح من تزكى)

لأن في وقتنا هذا لا تميز الصح من القلط الا باليقين و زكات كل ما تملك
و اليس نحن الشي الذين نؤمن ان اهل البيت احياء لا يموتون

)لا تقولوا لمن يقتل في سبيل الله اموات بل احياء و لكن لا تشعرون


فتوسلوا باهل البيت هم سفن النجاة لكي يأخذوا بنا الى سبيل الرشاد

الاسم: mjead
التاريخ: 30/06/2016 16:37:32
وحك البيت واللي فرض حجه عكبك مابقى للناس حجه الك ياشبل الحسن حاجه هل الحاجه الشفاعة وهاي هية

الاسم: mjead
التاريخ: 30/06/2016 16:36:17
افضل ماكتب عن القضية المهدوية الغيبة للطوسي والنعماني وملاحم والفتن للنعيم بن حماد وابن طاووس ويوم الخلاص كامل سليمان وبشارة السلام مصطفى الحسيني والزام الناصب على اكبرحائري وعصر الدهور والممهدون علي الكوراني وموسوعة الشهيد الصدر

الاسم: mjead
التاريخ: 30/06/2016 16:33:19
فكر الامام المهدي ع عالمية فهو عنوان مشتلرك باسم المصلح تتفق علية كل الديانات للتخلص من الظلم

الاسم: mjead
التاريخ: 30/06/2016 16:31:30
كتابات رائعه

الاسم: مقام الامام يحيى المتوج بالانوار / الشقيق الاكبر للسيدة نفيسة
التاريخ: 11/11/2014 13:04:05
لو سمحتم اريد التواصل مع الدكتور محمد عيسى داوود غاية في الاهمية ارجو رقم الهاتف .. وشكرا

الاسم: علي حسن السراي
التاريخ: 27/04/2014 23:00:37
تواترت الاحداث وثبت بما لا يقبل الشك اننا في عصر الظهور وليس مصادفة ان تتحقق النبوءات في اكثر من مكان فما الذي يريده المخبر من تلك النبوءات غير تهيئة الذات المؤمنة لهذا الحدث العظيم لم يأت السيد عيسى داوود بجديد غير انه اعطى رأيه بهذا الكم من الروايات وانه لمجهود يشكر عليه ارجو من الاخ الحلفي ان يرسل لي نسخة من كتاب المفاجأة على هذا الايميل e.z449@yahoo.com اذا تكرم اكون شاكرا ولكم وافر الاماني

الاسم: ايمان
التاريخ: 22/04/2014 00:36:59
انشاء الله يظهر المهدي المنتظر عن قريب

الاسم: سشنق
التاريخ: 26/03/2014 01:18:34
الأخ طاهر المهدى كلامك صحيح والله أعلى وأعلم فبحساب القيمة العددية ل محمد مرسى تساوى 402 والقيمة العددية ل حام حول أمسى تساوى 204 مقلوب العدد الأول ..و الأعجب أنه بحساب الجمل بترتيب الأحرف على حسب تكرارها فى القرآن الكريم تساوت الأسماء حسنى مبارك = محمد مرسى = حام حول أمسى = 74

الاسم: يزن الاصيل
التاريخ: 21/02/2014 15:04:01
الاخ العزيز ادامك الله عزيزي انا من محبي البحث في موضوع الامام المهدي عجل الله فرجه الشريف اذ كان بالامكان ارسال نسخه من كتاب المفاجاة للاستاذ محمد عيسى حيث اني بحثت عنه في النت وفي المكتبات ولم احصل عليه حتى لوترسل لي نسخه الكتروي اكون شاكرا فضلكم ولكم ني التحيه والسلام

الاسم: يزن
التاريخ: 21/02/2014 14:52:09
الاخ العزيز ادامك الله عزيزي انا من محبي البحث في موضوع الامام المهدي عجل الله فرجه الشريف اذ كان بالامكان ارسال نسخه من كتاب المفاجاة للاستاذ محمد عيسى حيث اني بحثت عنه في النت وفي المكتبات ولم احصل عليه حتى لوترسل لي نسخه الكتروي اكون شاكرا فضلكم ولكم ني التحيه والسلام

الاسم: جلال الحلفي
التاريخ: 23/12/2013 13:55:51
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي الكريم محمد حسني ..
اقدم لكم كل التقدير والاحترام ولكل ابناء المغرب العربي المجيد ..
يشرفني ان ارسل لكم نسخة من كتاب المفكر المصري الكبير محمد عيسى داود ... ارجو تفضلكم بتزويدي بعنوانكم البريدي على ايميلي المثبت في صفحتي في مركز النور .. كما يسرني اطلاعكم على الجزء الثاني من مقالتي المهدي المنتظر على الابواب والتي سانشرها خلال الايام القادمة في مركز النور ولكم الشكر والتقدير .

الاسم: محمد حسني
التاريخ: 23/12/2013 04:03:26
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخي الفاضل احييك على مجهودك الجبار والكتابات النيرية لقد وجدت منتداك بالصدفة بعدما كنت ابحث عن هذا الكتاب لانني قرأت لهذا الكاتب المبارك وعجبت بأسلوبه الشيق رغم انه في امور لا اتفق معه فيها لست عالما او باحثا وانما متطفلا ونحن في بلدنا المغرب نجل ال بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وتحترم كل من ينتسب لهذه الدوحة النبيوية الشريفة ونعظم كل الغيبييات التي جاءت على لساني حبيبنا المصطفى في ذرية سيدتنا فاطمة ومولانا علي بدون استناء المسلمين يرتقبون حلول الفرج والبشرى بمن يخلصهم من المعانات والالام والامة الاسلامية في مخاض الى ان يحين وقت من سيخلصهم اينما كان عجل الله بظهوره وخفف عن الامة حزنها وشكواها فهي المستضعفة في الارض وهذا لاينكره احد حتى بنو اسرائيل نفسهم ولله الحمد والمنة على ذلك اود منك اخي الفاضل لو تكرمت ونسخت لنا الكتاب ان لم يكن لدي مانع وارسلته لنا عبر الايميل لانني بصراحة مدة من الزمن وانا ابحث عليه في انترنيت وحتى في المكتبات لدينا في المغرب لا يعرفون الكاتب بالمرة ولك جزيل الشكر بالمناسبة فأنا من ال البيت ويكيفيني فخرا والسلام عليكم

الاسم: جلال الحلفي
التاريخ: 30/10/2013 22:29:52
اختي ام قسور المحترمة وجدت مزيدا من كتب الشيخ داود في المكتبات الموجودة في بداية شارع السعدون في بغداد . لعلك ترسلين احد من قبلك فيجئ لك بها وسوف تعجبك كثيرا ﻻنها غنية بالافكار والمعارف . وتقبلي تحياتي

الاسم: جلال الحلفي
التاريخ: 30/10/2013 22:25:51
الاخ الكريم طاهر المهدي .. ذهب حسني وذهب مرسي وهذا القول الذي تفضلت فيه هو من قبيل المحاوﻻت الممتدة ﻻلف عام خلون وهي محاوﻻت تهدف الى اضفاء هالة من التقديس على من هو مدنس مثل مرسي . مرسي الذي قتل في عهده رجل جليل واهل بيته سحﻻ في الشوارع من قبل تسعة وعشرون الف مواطن مصري دون ان يشجب مرسي ذلك بكلمة ﻻ يمكن ان يكون اﻻ نصيرا للشيطان .

الاسم: جلال الحلفي
التاريخ: 30/10/2013 22:15:09
اخي الكريم ابن محمد الادريسي الحسني .. اشكركم على تعليقكم وان كات يفتقر للوضوح والموضوعية .. فقولك ان بيننا وبين ظهور اﻻمام المهدي صلوات الله وسﻻمه عليه سنة ونصف كﻻم ﻻ دليل عليه وهو من القول المحرم علينا ﻻن تحديد وقت ظهور الامام ﻻ يعلمه اﻻ الله سبحانه وتعالى . اللهم عجل في فرج موﻻنا المهدي صلواتك وسﻻمك عليه وفرج عنا به يا الله .

الاسم: ابن محمد عبد الله الادريسي
التاريخ: 28/10/2013 18:48:00
اخطاتم و قارب عيسى الصواب
المهدي حي يرزق الان و هو من مغرب الارض دارا و نسبا و نشاة ولا يفصلكم على امره الا سنة ونصفا و له ايات فاذا فك سر علوم الاهرام هندسة و حسابا و اذيع الامر من بلاد الثلج الرهيب فاعرفوا صاحبكم و طالبوه // بالكف المدلاة بالخمس // فهي الاية الثانية //فسينعتها لكم و هذا علم لا تعلمونه لا انتم و لا عالما فوق الارض فعسى ان لا تختلفوا في امركم فهذا هو قاطع البيان و التبيان و نصرا لال محمد قريب
ابن محمد عبد الله الادريسي الحسني

الاسم: ام قسور
التاريخ: 14/10/2013 14:47:26
الى الاخ جلال الحلفي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اشكرك جزيل الشكر على هذا الايجاز في بيان مضمون كتاب (المهدي المنتظر على الابواب)لاني لدي شوق كبير لاقرأهذا الكتاب وباقي مؤلفات الاستاذ محمد عيسى داود لكني دائما افشل لصعوبة الحصول عليها من الانترنت لانها نادرة حتى اني استغربت عندما قلت انك وجدتها في معرض كتاب في البصرة لاني لم اتصور انها موجودة لدينا في العراق.اذا كانت لديك معلومة عن مكان بيعها ارجوك افدني ولك جزيل الشكر.كذلك الاخ طاهر المهدي ياريت ان يوضح لنا مصدر هذه التنبؤات التي كتبها

الاسم: طاهر المهدى
التاريخ: 10/08/2013 13:16:03
اقول وبالله التوفيق
هذا الحاكم المصري له امارات /-
@@ يبدا اسمه بميم واسم ابيه ميم
يقول إبن عربي: (وترمي مصر بقوس الجور من جيم حتي يرده ميم رحيم ويسلم وتسلم لحرف الحاء والنون
ففي الجفر الحقيقي يهب ميم عالي الذري من جوف الكنانه معروف من النواب .. يكشف الله له الحجاب في زمن قيام الأمواج علي مصر كالجبال
@@ ينادى -وله نداءمبغوض -يعنى يجهر بكلمة الاسلام والجهاد بمعنى هذا الملك له جماعه لها تنظيم ورئيس وذلك فى - يخرج ومعه سيده-
ينشل مصر من شجرة الحنظل ومن عين عين له نداء مبغوض كرائحة الثوم، يخرج وسيده بهوان
وهو عالي القد أحمر الخد مليح الصوره يغير إسم الجد.. حسن السريره أهدب الشعر حديد النظر ..صحيح الفكر لحيته بيضاء فيها جمال ونور .. ونصفه العلوي أحسن من السفلي معروف للقوم لكنه في خفاء.
@@انظر هى جماعه اسلاميه
هذا الملك المصرى يجب ان يكون ملتحى وذلك فى قوله ..صحيح الفكر لحيته بيضاء...
@@وحكم ملك اسمه حام حول أمسى )
اذا نظرنا لكلمة الاسم مرسى اقرب من اسم حسنى
ولذا فالملك المذكور ان يكون
اول اسمه ميم وفى روايه اخرى اسم ابيه ميم .
ان يكون مسلما ملتحيا يخافه اليهود.
ان ينحدر من جماعه اسلاميه - له رئيس - وامير .
والله اعلم


الاسم: الحقوقي جلال الحلفي
التاريخ: 06/02/2012 13:07:35
اختي الكريمة ام محمد .. شكري الجزيل لتفضلكِ بقراءة مقالتي .. بالنسبة لي فانا لا اكتب ولا انشر في اي مكان اخر ما عدا مركز النور وتستطيعين قراءة كتاباتي من خلال الرابط التالي http://www.alnoor.se/author.asp?id=2409
وهو رابط صفحتي الشخصية في مركز النور او كتابة جلال الحلفي - مركز النور في محرك البحث كوكل لينقلك مباشرة الى صفحتي الشخصية في المركز
وبالنسبة الى كتابات الشيخ الجليل محمد عيسى داود فيمكن ان تطلعي على مقتطفات منها في الرابط التالي
http://www.ibtesama.com/vb/showthread-t_161691.html
وقد اسعدتني جدا كلماتك اللطيفة .. تقبلي احترامي والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاسم: الحقوقي جلال الحلفي
التاريخ: 06/02/2012 13:06:01
اختي الكريمة ام محمد .. شكري الجزيل لتفضلكِ بقراءة مقالتي .. بالنسبة لي فانا لا اكتب ولا انشر في اي مكان اخر ما عدا مركز النور وتستطيعين قراءة كتاباتي من خلال الرابط التالي http://www.alnoor.se/author.asp?id=2409
وهو رابط صفحتي الشخصية في مركز النور او كتبة جلال الحلفي - مركز النور في محرك البحث كوكل لينقلك مباشرة الى صفحتي الشخصية في المركز
وبالنسبة الى كتابات الشيخ الجليل محمد عيسى داود فيمكن ان تطلعي على مقتطفات منها في الرابط التالي
http://www.ibtesama.com/vb/showthread-t_161691.html
وقد اسعدتني جدا كلماتك اللطيفة .. تقبلي احترامي والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاسم: ام محمد
التاريخ: 05/02/2012 22:19:03
احسنت اخ جلال وبارك الله فيك الموضوع جدا رائع
اتمنى ان اعرف باقي كتاباتك اين اجدها؟؟؟؟
ايضا اتمنى ان اعرف اي موقع استتطيع ان اخذ منه كتابات الشيخ محمد عيسى داود؟؟؟...
وشكرا جزيلا

الاسم: جلال الحلفي
التاريخ: 13/10/2011 16:55:32
اختي شيماء الحسيني يسرني دائما مرورك الكريم وكلامك الجميل المعبر شكرا جزيلا وبارك الله بك

الاسم: شيماء الحسيني
التاريخ: 07/10/2011 18:34:57
قضية الامام المهدي (عجل الله فرجه الشريف) محور بحث في كل زمان وفي كل مرة تفند فيها البحوث السابقة ربما لآن المصادر احيانا تكون غير موثوقة .. مهمتنا الان هي الانتظار والنظر الى الاحداث بعيون العقل والتدبر والحذر من الانجراف خلف دعاوى واهية
الحديث بهذا الموضوع كالغوص في بحر .. بارك الله فيك اخي العزيز
دمت طيبــا




5000