هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نجوم الكرة ... والبغدادية وعودة الشرفاء لبلد المقابر الجماعية

عدي المختار

بشيء يشبه الاتفاق أو المؤامرة على ضرورة عودة أزلام عدي صدام للعمل الرياضي مجددا اطل علينا نجمين من نجوم كرة القدم عبر فضائية البغدادية ليضعوا إبهام كلامهم على جروح العراقيين النازفة التي عمرها ثلاثون عاما ليبيضوا وجوه اسودت من ولائها لابن الطاغية الملعون عدي صدام اللعين ابن اللعين , وهم ينادون بعودة الشرفاء!!! وينزهونهم من أي جريمة أو أي خطأ ارتكبوه أيام كانوا رجال النجل المشلول وذراعه في العمل الرياضي,اطل علينا نجم كروي كنا نحبه ونحترمه إلى وقت قريب جدا وهو يعقب على قول مقدم برنامج (ملعب الشعب) في فضائية البغدادية!! حول عودة احد رموز اولمبية عدي صدام إلى نادي الشرطة والحياة العامة في العراق بأنها عودة الشرفاء !!حسب تعبيره,وأعقبه لاعب سابق كانت له لوحة شرف في معارضة عدي صدام مع الأسف !!! ليقول إن ذات الشخص لم يجرم بحق احد ,وفي الحلقتين يكون الموضوع مادة البغدادية وكأنها في سباق تسويق لهذا الشريف على حد قول النجمين,وهو أمر يثير الكثير من التساؤلات على البغدادية وخطاب البغدادية اليوم!!!.

تساؤلات كثيرة تضج في مخيلة الشرفاء من العراقيين ممن عانوا الأمرين على يد نظام صدام حسين ونجليه ,فأي شرف يتحدث عليه الرجلين؟؟؟!!!,من هم الشرفاء اليوم ؟؟!من جاهد ضد الدكتاتورية ورفض أن يكون جزء من سطوتها وغادر العراق وعاد ليأخذ مكانه في البناء والأعمار؟؟!!أم من كان ذراع الطاغية وأبناءه وكان إلى يوم سقوط الصنم هو سوط بيد جلاد ولى بلا رجعة ؟؟!!,هل العراق خال من الشرفاء إلا حزب البعث ومن لف لفهم ؟؟!!,كيف ترتضي الحكومة العراقية التي هي نتاج تضحيات شعب المقابر الجماعية أن تعود تلك الوجوه الكالحة بالصدامية ووحل نظام اسود ؟؟!!,هل مشروع المصالحة الوطنية عودة رموز البعث وعدي صدام الملعون للعمل الرياضي مجددا ؟؟!!,هل العراق خال من القيادة الرياضية تماما ليتم إعادة نفس تلك الوجوه الصدامية ؟؟!!,من قال إن الصدامية انتهت وإنهم عادوا نادمون بل أنهم عادوا لينتقموا ولا زال الحنين لأيام الطاغية وولديه يسري في دمهم ؟؟!!,هل يعني خلافي مع هذا أو ذاك يجعلني على استعداد تام للتحالف مع الشيطان من اجل نيل مصالحي ومنافعي الشخصية ؟؟!!!,تساؤلات تحتاج إجابة واضحة من الأخوة المدافعين حد النخاع على هذه الماركات الصدامية  المسجلة!! اولا ,ومن قبل الحكومة العراقية ثانيا.

إن النجمين الكرويين بكلامهم هذا كم من جرح( فززوه) من جروح العراقيين الذين ذهب أبنائهم وقود لتلك الدكتاتورية المقيتة ؟؟!!,وكم من حزن أثاروه في نفوس الرياضيين الذين أذاقوا الأمرين من رموز الاولمبية السابقة ؟؟!وهل الشعب بلا ذاكره لينسى بسهولة الرضوانية واولمبية عدي الأمنية وتابوته الحديدي و(أبو ذيبه)؟؟!!,هل تصل القسوة لدى نجمين كبيرين صفق لهم العراق بأجمعه لتاريخهم الرياضي ومواقفهم السابقة بان يطالبوا بعودة وجوه مجرد ذكرها (يفزز)ارواح سبعة آلاف شهيد في بلد المقابر الجماعية .

لا نحمل أي ضغينة أو اتهام لمن يدافعون عليه إلا أننا ابناء الجنوب التي كانت تلتهب بحقد نظام صدام وأبناءه ورجالاته وأي اسم أو وجه يرتبط بتلك الحقبة يعني لدينا بحر من دماء المغدورين في مقابر جماعية لا لشيء إلا لأنها رفضت نظام صدام أو أنها أرادت أن تقيم صلاة جمعة .

أننا نطالبهم بالاعتذار عما بدر منهما من دفاع على رمز من رموز الاولمبية الصدامية سواء كان بحسن نية أو كان مقصودا ,وندعوا البغدادية بان لا تكون كمن يريد قول كلمة حق يراد بها باطل فتعزف على جروح العراقيين سيمفونية نشاز انتهى عقد بريقها الكاذب مع سقوط الدكتاتور في ساحة الفردوس.

والاهم من كل ذلك أننا كشارع رياضي نرفض عودة أي رمز من رموز عدي صدام واولمبيته المقيتة للعمل الرياضي  حتى لو تطلب منا الاعتصام بساحة التحرير وتصحيح مسار 9/4/2003 , لان العراق عامر بالقيادات الرياضية الأصيلة من أصحاب المواقف المشرفة , وان لا يكون باب المصالحة الوطنية مشرعا لعودة حزب البعث لقيادة مفاصل المجتمع العراقي من جديد لان الصدامية والبعثية سرطان فان داهم أخمص القدمين وصل بسرعة البرق حتى المخ,فحذروا الصداميون ومن يسوقون لعودتهم مجددا .

  

الزبدة: إذا فات الفوت" ..."بعد ما ينفع الصوت

عدي المختار


التعليقات




5000