..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ابي الغالي کنت هناك....

پريزاد شعبان

اربعة وثلاثين سنة وانا افتقدك،اشتاق اليك،وانحني لذکراك

تمر الايام بسرعة فائقة ،تهرع نحو قافلة العمر دون ان نشعر بها او نحس باننا قدمنا شئ يستحق ان يذکر ،يستحق ان يظل خالدا ،لکننا نواسي انفسنا  بما قدمه‌ اللذين من قبلنا المناضلين والشهداء ومنهم والدي الحبيب الشهيد شعبان محمد برواري الذي سجد لخشبة الاعدام ولم ينحني لجلاوزة البعث  وقدم روحه‌ على طبق من التضحية لارض کوردستان ولتربتها الطاهرة التي طهرتها دمائهم النقية کنقاء ينابيع جبال هذا الوطن الذي يتنفس الصعداء  ويحضن الحرية بفضل تلك الارواح الزکية .

قبل اربعة وثلاثين سنة کنت في زنزانة الموصل لاودع ابي الوداع الاخير وبعدها يتسلق اعواد المشانق بکامل کبريائه‌ مع رفاقه‌ ،کنت في وقتها طفلة لا  تدرك ما يجري والشئ الوحيد الذي کنت اسآله‌ لنفسي هل سيعود ؟ وهل سيجلب لي ( الحامض حلو) الذي احبه‌؟

بالطبع لم يعد والحامض حلو فقد مذاقه‌ للابد!

ومرت الايام وکبرنا مع وجعنا وادرکنا ان کوردستان اغلى من الروح لذا وهب اللذين من قبلنا اروحهم من اجلها بکل کرم .

وشأت الاقدار ان اکبر واکون صوتا کورديا في مجلس النواب العراقي ،صوتا لکل جرح لکل وجع ومانعا ان تمس حقوقنا أيدي الشوفينية الراسخة في عقولهم وتفکيرهم الى يومنا هذا.

دعاني مام جلال الى قصر السلام يوم تسليم المالکي مهامه‌ في تشکيل الحکومة العراقية مع بعض الاصدقاء من الاتلاف الکوردستاني والکتل السياسية الاخرى، جلست في قاعة الضيوف وترآت امامي صور کثيرة ففي هذا المکان کان يجلس الطاغية وجلاوزته‌ يخططون لموتنا وموت امتنا ،ومن هذا المکان کانت تعلو قهقهة الطاغية بينما تصرخ امهاتنا واطفالنا وشيوخنا في حفر الانفال،اصابتني رعشة شديدة وشعرت بوالدي يحضنني ويهمس لي ويقول ذهب الطاغية وبقيت امة الکورد وها انت جالسة مع کوکبة من ابناء وبنات الکورد عالية الجبين مرفوعة الراية انها راية امة الکورد يا ابنتي.

نعم شرف لنا ان نکون هناك في بغداد باسم امة الکورد وشرف ان يکون مام جلال اول رئيس کوردي يجلس مکان الطاغية ولکن بصورة مختلفة وشرف ان يکون هناك ابناء وبنات الشهداء مانعين ان يمس کوردستاننا أي شر،ليس بالهين امرنا هناك فکل عقل من عقولهم له‌ الف مسلك والشوفينية اعمت بصيرتهم الى درجة ان الغيض يقتلهم لمجرد سماع اسم کوردستان فما بالکم وهم يرون ممثلي امة الکورد يتصدون لهم.

21_9 _1977 اعدم والدي مع رفاقه‌ في زنزانة الموصل لانهم دافعوا عن هويتهم الکوردية.انحني لذکرى استشهادهم وانحني امام قاماتهم.

الف تحية لروحك الطاهرة يا ابتي يا من توجت کوردستان بتاج الحرية انت والشهداء اجمعين.

پريزاد شعبان


التعليقات

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 23/09/2011 00:11:37
پريزاد شعبان

-------------- ///// رائع ما خطت الانامل ايتها النبيلة لك الرقي ودمت سالمة

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: ناصر عبدالله
التاريخ: 21/09/2011 21:06:12
اختي الفاضله الكاتبه الاديبه بريزادشعبان

لك مني الف تحيه ورحم الله اباك على ماقام به من عطاء

فأباك لم يمت حيث خلفك

وخلف نورا يشع في النور بعطائه وتواجده

اضاء الله نورك اباك في البرزخ كماتضيئي لنا في النور

تحياتي لك من اعماق قلبي

اخوك

ناصر عبدالله

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 21/09/2011 13:39:58
اقف اجلالا عند منحى كل دمعة تستذكر مواقف الشهداء .. الله ما اعظم كلمة شهيد فلماذا صرنا نعاملها ببرود ؟ لك المودة سيدتي والفاتحة لروح الوالد الشهيد وكل والد رحل وهو يحلم بان يقبل اولاده بسلام

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 21/09/2011 13:39:13
اقف اجلالا عند منحى كل دمعة تستذكر مواقف الشهداء .. الله ما اعظم كلمة شهيد فلماذا صرنا نعاملها ببرود ؟ لك المودة سيدتي والفاتحة لروح الوالد الشهيد وكل والد رحل وهو يحلم بان يقبل اولاده بسلام

الاسم: دهام حسن
التاريخ: 21/09/2011 08:47:01
جاء مروري من هنا للتعبير عن تقديري ومحبتي لشخصكم الكريم.. وها أنت تجددين في إيقاد الشموع لذكرى رحيل الوالد الشهيدشعبان برواري.. فألف رحمة على ثراه.. يكفيه فخراه أنه خلف شعلة منيرة هي بريزاد ولن تنطفئ في سماء كردستان..أنت في البال دوما.. لك محبتي الدائمة..
بابا دهام




5000