.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الى الصحفي العراقي الشهيد/ هادي المهدي

هاتف بشبوش

رجـلُّ بكلّ التفاصيــل

                                            

منَ النخيلِ  , أراكَ أقوى

لأنها في المكان ِ شاخصةُّ بلا حِراك

لاتستطيعُ الصراخ َوالكلام َ, ولا تـَرى

وحينما حطّ الموتُ بأجنحتهِ عليكْ

قاومتَ كما الفريسةِ , بما لديها من قوّة

لكنكَ في النهايةِ

لنْ تستسلمَ صاغرُّ , لعصابةٍ

إذا ما أرادتْ , أنْ تأكلَ

فعليها القتل .... ثمّ القتل....ثمّ القتلْ

مثلما يقتلُ ابنُ آوى , أرنبـاً أليفاً

كي يستلذ ّ بدماءهِ الحـارة .

لقد كنتَ برّاقا , فأصابوك

أما نحنُ , بقينا في محيطِنا الارجواني

بأطيافنا التي تنتحبْ في صدورنا , دوياً ٍبلاصدى

ولأنكَ أوغلتَ....

في إعادة النشاط ِ للمشلولين , والرؤيةِ للعميان

فأصابكَ الانينُ والقلقُ

وعدمُ القناعةِ والرضى , عن ما يدورُ حولكْ

لقد تركتَ بلاد الترافةِ والثلج

وجئتَ تبحثُ عن وطنٍ قائظٍ , ضائعٍ

بين الدرباشةِ , والسائرين كما القطيع ِ

الى أيقونة ِالسواد

لقد أجهدتَ نفسكَ , في علّة التنافس الدموي

والتي أدّتْ بكَ , الى نفاذ الصبر

حتى...

أطلّتْ عليكَ رؤية ُ الموتِ وانتظاره

رحلتَ...

وبقيتْ روحك , كطائرٍ يتسائل

ماهذا النحيبُ الآتي

من نافذةٍ , يسكنها بشــرُّ , في نهارِ الطاعون؟؟؟

وبقيتْ , سيدةُّ تغني أغنية َ الحياة

تحلمُ دائما , كأنكَ تفردُ النجومَ

وتدسّها كحبّاتِ كروم ٍ

في فـمٍ , أصابهُ الذهولُ , من يومٍ جبان

هاتف بشبوش


التعليقات

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 2011-09-22 19:20:28
وبقيتْ , سيدةُّ تغني أغنية َ الحياة

تحلمُ دائما , كأنكَ تفردُ النجومَ

وتدسّها كحبّاتِ كروم ٍ

في فـمٍ , أصابهُ الذهولُ , من يومٍ جبان


-------------- ///// هاتف بشبوش
لك ولقلمك الرقي والابداع سيدي الكريم دمت سالما حرا وبك نفتخر

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة




5000