.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إياك أعني واسمعي يا جارة

أ د.حميد حسون بجية

ارتقى المنبر خطيبنا الذي عوّد مستمعيه على الخوض في كل ما هو مسكوت عنه. بدأ بترتيب محاضرته ومستلزماتها من مقدمة وقصيدة ثم آية قرآنية كان سيتناولها بالتفسير خلال المحاضرة. كان الحضور يتابع الخطيب في النعي تارة وفي الإنصات أخرى. حتى إذا بدأ بشرح الآية وتفسيرها، وجم القوم وكأنّ على رؤوسهم الطير.

   قال الشيخ فيما قاله: أسوق لكم اليوم حادثة كنتُ أحد شهودها. كنتُ أجالس يوما أحد الأغنياء الورعين. أرسل الرجل-أي الغني- في طلب أحد الأشخاص. ثم قام بتسليمه مبلغا ليوصله إلى شخص آخر يعرفانه. ثم قال له: خذ 20% من المبلغ وأعط صاحبنا 80% منه. وبعد أن همّ الرجل بالذهاب،  قال له الغني: بل خذ 40% وأعطه 60%. وعندما وصل إلى الباب، قال له: خذ 80 % وأعطه 20% فقط. شكر الرسول الغني على ذلك وخرج.

بعد فترة التقيتُ الرجل الغني ودار الحديث بيننا في أمور شتى. قال لي الرجل: أتتذكر المبلغ الذي أرسلته بيد صاحبنا؟ قلت: أجل، ماذا حدث له؟ قال:  لم يوصل المال، واستأثر به كله!!!

تعجبت لذلك، ثم دارت بيننا تساؤلات كثيرة، لم نحر لها جوابا.

ثم التفت الشيخ الخطيب إلى الحضور وطلب إليهم أن يعبروا عما يجول بخواطرهم عن ذلك الرجل-الذي لم يوصل الأمانة. عبروا عنه شتى التعابير، ونعتوه بأسوأ النعوت، حتى أن الكثير منهم قالوا إنهم يشكّون بوجود مثل هذا الشخص.

قال الشيخ: أتشكّون بوجود مثل هذا الشخص؟ فلننظر إلى أنفسنا. ألم يعطنا الله نعمة اشترط فينا أن نوصل خمسها أي 20% إلى السادة والفقراء والمساكين وغيرهم، ونأخذ 80% حلالا طيبا؟ لكننا استأثرنا بالكل وتركنا الأمر وراء ظهورنا. ألم يقل الله في سورة الأنفال: الآية|41 (واعلموا أنما غنمتم من شيء فان لله خمسه وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل إن كنتم آمنتم بالله وما أنزلنا على عبدنا يوم الفرقان يوم التقى الجمعان والله على كل شيء قدير) وبصريح الآية؟

 فساد الوجوم على الحضور لأنهم استحضروا ما كالوه لذلك الرجل من نعوت كانوا هم الأجدر بها!!!!

أ د.حميد حسون بجية


التعليقات




5000