.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


سقوط النظام السوري سيصيب الأمة في مقتل

عامر هادي العيساوي

يعتقد اغلب المراقبين المعروفين بالتحليل العلمي الرصين أن رياح التغيير التي هبت فجأة على المنطقة العربية انطلاقا من تونس لم يكن مخططا لها من أية جهة خارجية ولا تندرج في مسلسل المؤامرات وإنما على العكس تماما فقد كان هدفها القريب إسقاط مطابخ  إعداد المؤامرات وتنفيذها في المنطقة والتي هي الحكام العرب بدون استثناء. إن ما يبدو وكأنه صحوة لشعوب المنطقة ناتج عن تراكم بطيء لآلام ومعاناة ذلك الشكل من الحكم الذي امتد لعقود طويلة وليست تلك الشعوب في كل الأحوال بريئة بل هي مذنبة تماما وتتحمل كامل المسؤولية في وجود زين العابدين بن علي والقذافي ومن على شاكلتهما . إن من اكبر الدلائل على جهلنا - إذا كنا جهالا -عندما نحاول فهم الأحداث الكبرى دون تأشير بصمات اليهود في صنعها وهندستها او في ظهور تلك البصمات عليها لاحقا إذا لم تكن تلك الأحداث من صنعها , أما في الحالات التي تخرج فيها الأحداث من سيطرتهم وتمضي بالاتجاه المعاكس لمصالحهم فإنهم سيلجئون إلى إشعال الحروب وهم قادرون على ذلك لان المال والسلاح يتركز بأيديهم وقد ذكروا ذلك في (بروتوكولات حكماء بني صهيون ) التي تسربت في أواخر القرن التاسع عشر . قلنا أن إسرائيل والقوى العالمية التي تقف خلفها والسعودية قد فوجئت بالحركات الشعبية الثورية في تونس ومصر وليبيا واليمن وهي لا تخشى أحدا بقدر خشيتها من الشعوب والقوى الديمقراطية الممثلة لها التي لو قدر لها قيادة الأمة لانتفى المبرر التاريخي  لوجود الدول الدينية والطائفية التي من أهم مصاديقها إسرائيل والسعودية لذلك فان من المنطقي ألا تقف هاتان الدولتان وحلفائهما مكتوفي الأيدي يتفرجون على مصيرهم المحتوم فماذا فعلوا؟ لقد نجحت القوى المذكورة وعبر أدواتها في المنطقة وعلى رأسها (السعودية )في الماضي القريب في صنع منطقة احتقان وشحن طائفي في ما سمي في أجهزة إعلامها المختلفة ب(المثلث الشيعي) الذي يضم العراق وسوريا ولبنان وبدل أن يقاوم النظام السوري هذا المشروع باعتباره نظاما علمانيا راح يسمح به ويشجعه ويلعب دور المحافظ على التوازنات والراعي لها وصمام الأمان لعدم الانزلاق إلى الاقتتال الطائفي كعادة كافة الأنظمة الدكتاتورية الانتهازية التي تتصرف وفق مصلحة الكرسي وليس الشعب او الأمة مقابل ابتزازالاموال من إيران والسعودية وجهات أخرى عالمية. أما اليوم فقد جاء وقت استيفاء ثمن هذه السياسات من النظام السوري فقد اقتضت مصلحة إسرائيل والسعودية وكافة الأنظمة الشمولية المشبوهة إزالة صمام الأمان والمشرف على التوازنات الذي هو النظام السوري كما أسلفنا لكي تشتعل اقسي الحروب الأهلية الطائفية بين الشيعة والسنة ابتداء بسوريا ومرورا بلبنان والعراق وبذلك يتم سحب البساط من تحت أقدام القوى الديمقراطية في تونس ومصر وليبيا وغيرها ويهيمن عليها قدسية محاربة الشيعة (الكفار والعملاء لإيران ) وبهذا ستعود المنطقة بأسرها إلى الوراء لمئات السنين ومن يدري فقد يتحقق حلم( الجماعة) الذي يعبر عنه شعار (من الفرات إلى النيل ) وقد تظهر دول وتختفي دول . أيها( المثقفون ) الذين لا يؤمنون بنظرية المؤامرة صدقوني أن المؤامرة كبيرة وان النظام السوري قاس ووحشي  ودموي ووراثي وبعثي وقبيح ودكتاتوري وانتهازي ولكن زواله الآن وبالأدوات الحالية سيصيب الأمة في مقتل فانتبهوا .

 

 

 

عامر هادي العيساوي


التعليقات

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 2011-09-17 10:56:17
عامر هادي العيساوي

--------------------- ///// لك وقلمك النير الابداع وحما الله سوريا وشعب سوريا

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة




5000