..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الفنان التشكيلي عمر مصلح في ضيافة النور

محمد رشيد

طعنات ملونة ...تصيب جسد الواقع

للفنان التشكيلي عمر مصلح

   

حاوره القاص محمد رشيد في بيروت ودمشق

  

*الفنان العراقي عمر مصلح فنان تشكيلي من طراز خاص تختلط الوان لوحاته  بطعم خمرته ورائحة دخانه ...يرسم لوحاته بفرشاة صنعها من شعر حبيبته... يدعو المثقفين لتمزيق ستارة المسرح ليطلع الجمهور على مايجري خلف الكواليس ... مؤمنا تماما بان حبه الاول مثل لوحته الاولى ... شارك في العديد من المعارض التشكيلية داخل وخارج العراق... يميل الى المدرسة التعبيرية في فن الرسم ...صمم الكثير من اغلفة الكتب الادبية والديكورات الداخلية... درس الاخراج المسرحي والتصميم الداخلي ...اشاد بتجربته ادباء ونقاد وفنانون منهم : الكاتب الصحفي ناظم السعود والدكتور حسين سرمك حسن ووالقاص عبد الستار ناصر  الناقد حسين الحسيني والشاعر فائز الحداد و المترجم القاص حسين حسن والفنان حمدي مخلف ...له اهتمامات بدراسة الديانات والاقليات العراقية ...عمل منحوتات على الخشب والمرمر وتخطيطات داخلية للعديد من الدواوين الشعرية ...ادخلت بعض لوحاته على بعض اغلفة الكتب الادبية والدراسات النقدية التقيته في دمشق وبيروت وكان هذا اللقاء بيننا

  

  

النور : ونحن نتجول في دمشق القديمة من اين تحب ان نبحر . من الشعر ام من التشكيل ام من المسرح ؟

عمر مصلح  : أحبذ الإبحار في التشكيل بشراعي المنجز الأدبي والمسرحي . وهي محاولة للحصول على دور فعال في القضية واخراج الازمة لوضعها على خامة اللوحة , ومعالجتها بطرق غير خاضعة لسلطة معينه .. بل لما يتداعى من داخلي . وهذا باعتقادي شان المسرحي والشاعر فهما يحيلان المتلقي الى نفق المسرحية او القصيدة ذاتها . لا الى تصور خاص عن طبيعة الواقع .

  

النور :هل ترسم لوحاتك ام تنسجها ؟

عمر مصلح  :  الرسم والنسيج هما حالة واحدة . لان الافصاح عن الغاية من خلال التناقضات واثارة الاسئلة والاستفسار هو ما يعبر عن البوح الداخلي . فهناك حركة داخلية اكثر من الادراك الحسي المجرد , وتحتاج ايضا الى فهم ما يجري وربطه ببعض . وهنا اجدني مجبرا لاستعارة ما قاله ارسطو: ( من شان الفنان ان يصنع ما عجزت عنه الطبيعة ويجد ان الموجودات واقعة بين نهايتين ) .

  

النور : متى بدات تشعر بمخالب الازمة ؟

عمر مصلح  :  حينما تلح المغيبات والمسكوت عنها بالافصاح عن مكنوناتها , وحينما ارى كهولة الرضع , واصفرار الحديد , وحين يكون اليوم ليلا باكمله .

وهنا تنفلت الاسماء من مسمياتها فالزمان لا يعبر عن الزمان فقط ولكن يعبر عن الزمان والمكان . والمكان لا تحده معالم او خصائص , ويتحول كل شيء الى شفرات تجبر المتلقي على التركيز .

  

النور : ما حجم الخراب الذي تركته الحروب والحصار والاحتلال والغربة عليك ؟

عمر مصلح  :  تجده واضحا حين تراني مجبرا على رسم فضاءات وامكنة مهجورة وتغييب الحياة بقصدية .

فهذا الاجبار القسري ناتج عن خراب ترسب في بودقة المحسوسات اولا , وعن العلاقات المرضية غير المنظمة ثانيا . مما يجعل التركيز على الخراب اكثر فاعلية من اللغة والحركة واللون .

  

النور : لو غادرت عملك المهني لمدة معينه , وتفرغت للعمل الفني .. ماذا ستفعل ؟

عمر مصلح  :  ساكمل مشروعي الذي بداته منذ سنين برسم بوريتريهات لمبدعينا , وجعل خلفية البورتريه عبارة عن رموز تشير الى فهمي الخاص لما ارادوا التعبير عنه في بعض منجزاتهم التي اطلعت عليها .

  

النور : حبذا لو اطلعتنا على الشخصيات التي قمت برسمها .

عمر مصلح  :  قمت برسم كل من الروائي عبد الخالق الركابي  والفنانة عواطف نعيم والفنان عزيز خيون والناقد حسن سرمك حسن والروائي طه حامد الشبيب والمخرج الناقد عدنان منشد والشاعر سلمان داوود محمد والقاصة هدية حسين والتشكيلي مخلد المختار والشاعر مخلص عبد اللطيف الحديثي والشاعر منصور عبد الناصر والكاتب الفنان عباس الحربي ... والقائمة طويلة .

  

النور :هل بالنية اقامة معرض خاص لهذه الشخصيات ؟

عمر مصلح  :  نعم .. ولكن بعد انجاز رسم شخصيات ابداعية اخرى جديرة بالتقديم ايضا. ويكون المعرض في المنفى الذي ساختاره مجبرا .

  

النور : هل تمارس حريتك في رسم اللوحة ؟

عمر مصلح  :  طرد الشرطي الكامن بالذات هو احد مقومات الحرية , فالعنصر الاكثر بقاء المشروط بطرد الجزئي .

  

النور : ارى في كثير من اعمالك استياء كبيرا ومشاكسة واضحة ؟

عمر مصلح  :  الفنان الذي لا يجيد لغة الجياع والمظلومين لا يمكن ان يكون مقنعا .    

ويصبح هامشيا عندما ينزل عند رغبة المجاملة .

    فعندما اقدم عملا خارج السنن والسياقات والاعراف \ المفهومة بمعناها الحرفي \ هذا لايعني خروجا عقوقيا .

     وانما هي وسيلة لابداء الراي او الاستفسار او الانكار .. ربما ... وهي معارضة على اي حال وليست خيانة .

 

النور : لقد شاهدت لك اعمالا موغلة بالترميز وتكثر فيها الطلاسم والاعداد . فبأي خانة تضع هذه الاعمال ؟

عمر مصلح  :  العمل الفني منفلت بطبيعته ولا ينضوي تحت اسلوب او تيار او مدرسة معينة . فتراني احيانا واقعيا , واحيانا اخرى تجدني فيثاغوريا من حيث طهارة النفس بنزعة صوفية , وهنا يكون العدد جوهر الوجود .. فالواحد هو الاصل , والارض تدور حول النار , والهرم اجمل الاشكال ... الخ .

  لكني اميل كثيرا الى التعبيرية , وهذا ما تراه طاغيا على الكثير من اعمالي

  وهنا لابد لي ان اقول شيئا : هو اني عبارة عن مجموعة من التشظيات ولا اعبر الا عن ذاتي . ولا انتمي الا

  لوعيي .

  وكما كتب فكتور هيجو في كشكوله المدرسي ( اما ان اكون شاتوبريان واما فلا ) . ا لا انه اصبح فكتور هيجو وليس شاتوبريان .

  

النور : في شارع الحمراء سالته هناك من يقول انك نسجت فرشاتك  من شعر امراة كانت يوما ما تعني لك الكثير .. ما مدى صحة ذلك ؟

عمر مصلح  :  انا مشروع دائم للحب , ولو تاملنا الالهة في كل الحضارات لوجدناها انثوية بالغالب . وانها سر السعادة والعذاب  في ان معا . ولها طبيعة الهية - بشرية . وكلاهما تحفزان الفنان على الشروع بالعمل .

  فالمراة متغيرة متلونة تبعا للزمان والمكان , و..اشياء اخرى . لكن الانوثة تبقى كالحقيقة ثابة لا ينتابها تغير او

  فناء .

   فانا صنعت الفرشاة من شعر انثى.. كانت وستبقى عالقة بالذاكرة .

  

النور : الوضع الراهن في العراق اثر سلبا على جميع مرافق الحياة . لكنه وقف عاجزا امام الابداع العراقي . حيث ازدهر وتالق . فماذا تقول ؟

عمر مصلح  : هذا صحيح تماما. فأمام المزنجرات والالة العسكرية المهينه التي صادرت حرياتنا , وعممت الخراب , وسرقت الذاكرة التاريخية , ووزعت الموت بالمجان وبالتساوي ( بعدالة ) لا نظير لها . قد اسهمت وبشكل كبير بتسليم  مفاتيح شرطي السلطة الى المبدع .

  وساعدت الانا ego   عند المبدع العراقي ليمارس بعض احتيالاته على الهو id  عن طريق التسامي والتصعيد كحيلة دفاعية . والادلة والشواهد على ذلك كثيرة في الدراما التلفزيونية , والفنون التشكيلية , والموسيقا , والمسرح .. الخ .

  وهذا الابداع ليس اعتباطا او ناتج عن فراغ .. بالتاكيد . وانما مرهون بالثقافة والتاريخ واللذاكرة الجمعية والكوارث والازمات .

  

النور : ما هي مساحة المراة في اعمالك ؟ وهل كان تغييب ملامح وجهها في بعض لوحاتك مقصودا ؟

عمر مصلح  :  الانوثة هاجسي في كل اعمالي , وتحتل المرتبة الاولى , ولا بد وان اشير الى اي عنصر انثوي في اعمالي .

اما تغييب الوجه , فهذا امر مفروغ منه حاليا - لنا كعراقيين - لان معالم الوجه لم تعد هاجس الجمال الكبير . وانما روح الانثى , وهذا اولا . واولا ايضا التركيز على العطاء المنبثق من الجسد . واولا كذلك التعبير عن الجور في عصر ( الديموقراطية ) حيث استشرت العنوسية .. فلا داعي لوجود الوجه اصلا .

  

النور : ما الذي يشغلك الان ؟

عمر مصلح  :  كثيرة هي المشاغل .... والنتيجة عطل وتسكع . ولكن بعض ما اتمناه هي دعوة للمثقفين لتمزيق ستارة ( المسرح ) , وتجريد العلامة من وظيفتها . ليطلع الجمهور على ما يجري وراءها وخلف الكواليس .

  

النور : ماذا تتمنى ان يتحقق؟

عمر مصلح  :  ايجاد عقار جديد للانسان ... حيث لا بد للحروب ان تلد الكوارث , واجد من الضروري ايجاد عقار لاحفادها  الخدج .

  

النور : هل تطمح بمكان تعرض فيه لوحاتك ؟

عمر مصلح  :  اي مكان في العالم .. وفي اية قاعة او ساحة عامة . او حتى في مقهى شعبي .. على ان لا يكون هذا في داخل العراق . لانه يزخر بلوحات تجريدية ورمزية وواقعية وسريالية لا نظير لها على وجه الارض . فصور المهجرين والمشردين والمغدورين والجياع والثكالى متوفرة وبشكل فائض عن حاجة الشيطان .

  

النور : خصصت لكم دار القصة العراقية جناحا لاقامة معرض دائم لا عمالك . فماذا تقول في ذلك ؟

عمر مصلح  :  دار القصة العراقية التي وصفتها احدى الصحف العربية بانها محج للادباء والمثقفين العراقيين . لي الشرف بذلك بالتاكيد . وكم خشيت على هذه الدار من ايدي العابثين واعداء الابداع . ففي غياب الوعي تنتعش الاوبئة والامراض , وتدب على الارض المخلوقات ( الاخرى) .

  لكني اعول على الشرفاء الباقين بالداخل لحمايتها .  وموضوع اقامة المعرض حلم مؤجل حاليا ..

  

النور : قرب صخرة الروشة في بيروت سالته: ماذا أخذت منك الغربة وماذا أعطتك ؟

عمر مصلح  :  كل المقيمين بالداخل والخارج هم غرباء في زماننا هذا .. والغربة اخذت الكثير من الجمال , واعطتني القدرة على المطاولة والرؤيا من زوايا اخرى للعالم .

  

النور : هل اللوحة الاولى مثل الحب الاول ؟

عمر مصلح  : العكس صحيح تماما .. فالحب الاول مثل اللوحة الاولى .. تجربة غير متكاملة , وتنقصها الكثير من الخبرة .. لكنها تبقى عالقة بالذاكرة .

  

النور : انت مصمم معماري متالق , وتشكيلي من طراز نادر .. لكنك بعيد عن الاضواء . او الاضواء بعيدة عنك . لا ادري . هل هناك قصدية في ذلك ؟

عمر مصلح  :  لا اصدق من يقول ان الانتشار لا يعنيني  . لكن الضرورة العملية وما يترتب عليها من التزامات  تسحبني احيانا بعيدا عن الفن . فليس هناك قصدية معينه وانما ضرورة قاهرة .

  

النور : ماهو الوقت الذي ترسم فيه ؟

عمر مصلح  : لا توجد ساعات معينة او وقت معلوم .. فحينما تلح علية فكرة مستوحاة من الواقع او من قصيدة او من مسرحية  أباشر بعمل ( سكيتش ) ومن ثم ... تختلط الألوان بطعم الخمرة ورائحة الدخان .

  

النور : هل حلمت بلوحة ترسمها , وفوجئت بفنان اخر جسدها في احدى لوحاته قبلك ؟

عمر مصلح  :  حصل معي العكس تماما .. حيث فوجئت بفكرة لوحة لفنانة عراقية ممتازة عرضت في القاهرة قبل عدة اشهر سبق وان رسمتها في التسعينيات . وكتب عنها في حينها القاص الكبير عبد الستار ناصر انطباعا في جريدة العرب التي تصدر في لندن بتاريخ 26/5/1999 تحت عنوان ( احذروه إذا نطق ) .

 

النور : اخيرا  متى تشعر بوجودك كانسان ؟

عمر مصلح  : حينما اجد مفاتيحا للمعميات بأساليب مختلفة , واجعل اللون علامة رمزية للتعبير .

 

محمد رشيد


التعليقات

الاسم: سهام الطيار
التاريخ: 26/12/2017 07:37:39
دائما متألق ورائع استاذ عمر

الاسم: سهام الطيار
التاريخ: 26/12/2017 07:37:22
دائما متألق ورائع ستاذ عمر

الاسم: دوهان الطائي ابو بان\
التاريخ: 01/09/2014 09:54:47
عزيزي ابو فاروق كان املي كبيرا ان ترد على رسالتي السابقة بطلبي لوسيلة الاتصال بالسيد علي مصلح ولكن الللغيب عن العين تنساه القلوب كما يقول المثل


اخوك ابو بان شريككم في شركة ارض الخيرات مع شقيقكم الغالي ابو اسراء

الاسم: منهل خزعل
التاريخ: 30/05/2014 04:57:41
أخي وصديقي وأستاذ لي في الحياة أبا فاروق الغالي ، لقد بحثت عن اخبارك فقادني البحث لهذا المقال والحمدلله انني أطمنيت عليك . أتمنى أن تكون بخير دائما

أخوك المهندس منهل العبيدي

الاسم: عصام القاضي
التاريخ: 12/02/2014 07:28:16
عزيزي عمر . . الحب حقيقة وسراب... خلود وفناء... أمل وضياع...عزة وذل... رحمة ونقمة... سعادة ونشوة..... فطوبى لمن أحب الحقيقة والخلود والأمل والعزة والرحمة وتحققت له السعادة.

الاسم: دوهان الطائي ابو بان
التاريخ: 23/01/2014 21:02:42
ما اجمل الذكريات عندما تشاهد صور اعز اصدقاءك بالصدفة وانت ت تبحث عنهم في سجلاتك القديمة لعلك تجد لهم وسيلة للاتصال اخي العزيز نتمنى لكم كل الخير ماهي اخبار عزىزنا ابو اسراء ارسل لي عنوانه او البريد الالكتروني او تلفونه

الاسم: عمر مصلح
التاريخ: 12/07/2013 13:36:00
ألأساتذة أبا علاء وأبا سعيد الغوالي
أنتم صورة جمال، وعلامات دلالة للنبل الشامي والكرم والأصالة
دمتما بخير وعز.

الاسم: عمر مصلح
التاريخ: 12/07/2013 13:33:57
براءة الغالية.. طبت منى
في اللاذقية ينتابني شعور بالألفة، لأنكم منبع طيب
وهذا المقطع الذي هو للشاعر المرحوم عبدالأمير جرس
كان مفتاحاً لتعارفنا، لذا سأعلقه على مشاجب ذاكرتي ماحييت.
دمتِ أختاً باذخة الألق.

الاسم: عمر مصلح
التاريخ: 12/07/2013 13:31:08
ألأخ العزيز ضياء.. تحايا ودهن عود
عيونكم هي ترى الأشياء أجمل
دمت حبيباً.

الاسم: عمر مصلح
التاريخ: 12/07/2013 13:29:50
حبيبي أنور.. تحية وأشواق
أسأل الله أن يجمعنا من جديد، ونغادر منافينا التي اخترناها.
ممتن لمرورك أيها العذب.

الاسم: عمر مصلح
التاريخ: 12/07/2013 13:27:39
ألأخت المبجلة حلم أحلام انتظاراتي
من دواعي سروري أن أتعرف على جنابكم الكريم
لك أسمى اعتباري.

الاسم: عمر مصلح
التاريخ: 12/07/2013 13:26:14
ألأستاذ محمد الكليدار أبوطيبة الغالي
أنت صورة نبل في هذا لعالم، وصديق برتبة شقيق
دمت بمباهج ومسرات.

الاسم: عمر مصلح
التاريخ: 12/07/2013 13:24:16
ألأخ محمد الدليمي الموقر
ممتن لمرورك وإطرائك الذي ينم عن محبة كبيرة
تحياتي وتقديري.

الاسم: عمر مصلح
التاريخ: 12/07/2013 13:18:28
صديقي الغائب الحاضر فاضل المظفر
للشاعر مجسات خاصة تستشعر ماكمن بين الحرف واللون
وأنت تمتلك هذا بالتأكيد، إضافة إلى محبتك وودك الكبير.
دمت حبيباً.

الاسم: ابو سعيد وابو علاء مسلم
التاريخ: 19/04/2012 20:34:50
ماشاء الله تسلم ايدك مبدع

الاسم: عمر مصلح
التاريخ: 18/01/2012 08:33:38
آنستي الكريمة مرام .. تحية عَطِرة
قراءتك لهذه الرسائل الملونة بالفقدانات , تشي بمساحات هائلة من المخيال الخصب .. شكراً لمرورك أيتها الفاضلة.

الاسم: مرام
التاريخ: 22/05/2011 18:54:16
ايها الرجل الدي استطاع اقتحام مملكتي..على صهوة رسالة.. ما زلت الفارس النبيل..فانت خارق العدوبة والكبرياء..؟؟

الاسم: البراءه السورية
التاريخ: 23/04/2010 15:59:52
البوم الجمعة كان من الجمع المباركة في حياتي . فقد زُيِّن نهاري بمعرفة وصداقة إنسان قبل ان يكون فنان . واي فنان هو عمر مصلح ؟ انه فنان الانسانية والرقي والابداع .
سعيدة جدا بمعرفتي بك وانتمائي لمدرسة فنك اللا مثيل له .
""انا شاحب كالبرتقالة والبرتقالة لا تخاف .... لكنما يصفر وجه البرتقالة كلما يدنو القطاف""
هل يذكرك هذا البيت بشيء ؟

الاسم: ضياء الدليمي
التاريخ: 11/03/2010 15:16:47
بارك الله فيك يافنان ياصاحب المشاعر الرقيقه ياصاحب الاحساس المرهفونرجومنك الاستمرار بلفن والابداع وتحيه خاصه من حبيبتك رقيه هذه التحيه بناء على طلبها وشكرا اخوك ضياء صالح

الاسم: انور مفلح الدليمي
التاريخ: 02/04/2008 02:46:06
بسم الله الرحمن الرحيم
ليس غريبا عليك ايها الفنان المبدع ابداعك وليس غريبا عليك فنك وذوقك ولا غريبا عليك وعلينا انسانيبتك ورقة احساسك وابداع اناملك فشكرا لك هذا الابداع ونسأل الله ان يديمك لنا . اخوك انور مفلح الدليمي


الاسم: حلم احلام انتظاراتي
التاريخ: 01/04/2008 21:26:45
أشكرك سيدي على الرد وأرجو منك قبولي كصديقة حبذا لو تبادلنا الحوار ان كنت ترغب بذلك أرجو منك سيدي لدي اسائلة عديدة لاني اعرفك ولا اعرفك ولدي قصة طويلة احب اخبارك اياها أرجوك سيدي لا ترفض طلبي أمل انتظارك على ايميلي حتى تصبح صديق لي . ارجوك لا تخيب املي .

الاسم: محمد ابو طيبه
التاريخ: 31/12/2007 17:11:52
بارك الله جهودكم . فوجئت بان الباشا فنان ذو مستوى راقي ؟؟؟؟
انيات اخويه صادقه بالتقدم والنجاح الدائم، على سلم اارقي والتقدم الفني

الاسم: محمد الدليمي
التاريخ: 29/11/2007 17:24:43
بسم الله الرحمن الرحيم
اشكر الفنان عمر مصلح على هذا العمل الرائع والمعبر واتمنى له التوفيق والمزيد من الابداع والتطور في مجال الفن وفي جميع حياته كما واهنئه على هذا الذوق الرفيع فيى العمل الفني لانه وبدون مجامله عمل رائع جدا



وشكرا

الاسم: الفنان التشكيلي عمر مصلح
التاريخ: 07/11/2007 09:17:55
احتراماتي سيدي
لا جدوى من من التعبير دون اساس و هيام الفنان و ولع الشاعر .
كل ماجاء في هذا في هذا الترتيل لطبيعة فرشاتك مقدسه.
شكرا لك سيدي و استاذي العزيز على هذا الكلم الجميل.


فاضل المظفر




5000