.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فرحة اليتيم في عيد الفطر المبارك

حنان سعد راضي

 

 بادرت رابطة الشهيدة بنت الهدى / النجف الاشرف

إدخال الفرح والسرور على الأيتام خلال عيد الفطر المبارك توزيع الملابس على اليتامى والمعوزين ويتم هذا البرنامج في مختلف الأعياد والمناسبات محاولة منها لإزالة الفوراق التي يشعر بها اليتيم خلال العيد بسبب عدم حصوله على الملابس  كبقية اقرأنه .

وتأتي هذه الخطوة ضمن برنامج سنوي بمناسبة العيد السعيد لتوزيع الملابس على الأيتام لمنتسبي الرابطة في محافظة النجف الأشرف  .

وإن هذا البرنامج معد بشكل يتيح لليتيم الحرية في اختيار الملابس التي يرغب بها من حيث اللون و المقاس من اجل رسم الفرحة على وجوه الأيتام ".

 

 

 

 

 

حنان سعد راضي


التعليقات

الاسم: مسلم الشمري
التاريخ: 16/01/2012 08:28:25
في الجنه باب يقال لها الفرح لايدخلها الا من ادخل الفرح على قلوب الايتام

الاسم: حنان
التاريخ: 05/12/2011 20:04:18
شكرا سيد جلوب لمرورك الكريم وكلماتك اللطيفةوالنايعة من قلبك
حنان/ النجف

الاسم: سيد جلوب سيد الكعبي
التاريخ: 05/12/2011 15:21:48
العمل لله عمل نظيف لانه اخلاص لله ولاسيما العمل على فرحة اليتيم .
الرسول ص والائمة كان يبشرون من يضع يديه على رأس اليتيم خيرا كثيرا فكيف للذي يقدم لهم فرحة كي يشتري منهم ابتسامة ولاتنسوا ان عمل الخير صعب الاقدام عليه لحاجة الانسان الى ايمان قوي وانشاء الله انتم ومن يعمل معكم في مؤسستكم مؤمنون فهنيا لكم

الاسم: حنان
التاريخ: 30/11/2011 18:47:57
شكرا اخي محمد لمرورك ولاانسى قول الشهيدة السعيدة بنت الهدى الشجرة المثمرة وحدها هي التي ترمى بالحجارة

الاسم: محمد
التاريخ: 30/11/2011 17:56:56
سلام وتحيه للاخت حنان في هذا الوقت من الصعب تجد الانسان الذي يعمل لله بارك الله بكي على هذا العمل الصالح ونتمنى لكم التوفيق اختي العزيزه ادعوكي ان لاتتئثري باالكلام مازال عملكي لوجه الله مع خالص التحيات

الاسم: حنان
التاريخ: 30/08/2011 22:09:47
شكرا لمرورك الكريم اخي علي الغزي وفقكم الله لمرضاته

الاسم: حنان
التاريخ: 30/08/2011 22:08:55
وانت بالف خير اخي ابو زينب وهل تتصور نحن نحصل على دعم الخيرين من الصور ومن الاعلام ان كنت تتصور هذا فأنت مخطئ وهل فرحة اليتيم اصبحت استغلال وهل خلي العراق من المعوزين فلتراقب الحكومة ضعفها في التصدي للفساد واستغلال اموال الشعب بابشع صورة وسرقة المال العام فياريت تهتمون بحجم الفساد وتتركوننا لشأننا

الاسم: حنان
التاريخ: 30/08/2011 22:04:21
للمتابع وهل كنت بقربي كي ترى ابتسامتي وهل لدي عرض للابتسامات ونحن صيام ولكني لااهتم لرأيك لان الله يرى مافي القلوب وليس انت

الاسم: ابو زينب
التاريخ: 30/08/2011 20:34:39
اختي الكريمة كل عام وانتي بالف خير
مرة اخرى تصورون الاطفال والنساء وتعرضونهم على وسائل الاعلام من اجل اشياء بسيطة بحجة ادخال الفرح والسرورو. اختي الكريمة لاتستغلو ضعف الدولة العراقية من الناحية الرقابية ان تصوير الاطفال والنساء على قاعدة كونهم محتاجين شيء ممنوع حسب القانون العالمي لحقوق الطفل ارجو منك الانتباه الى ذلك.
وفقك الله للخير
ابو زينب

الاسم: علي الغزي
التاريخ: 30/08/2011 13:29:01
وفقكم الله لفعل كل خير وكل عام وانت بالف خير تقبلي احترامي

الاسم: متابع
التاريخ: 30/08/2011 13:13:24
من يدعي الرأفة والرحمة ويمدد يده للمعوزين والايتام حريُ به ان يطلق الابتسامة على وجهه ولا يكون متجهم كأنه يعطي ويمن.




5000