..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مؤيد اللامي في دائرة الضوء

ماجد الكعبي

هنا وهنالك رجال بالمواقع في حين أن المواقع بالرجال ,  فنرى ونسمع عن شخصيات متنوعة ولكل منهم مزاياه ومميزاته الخاصة التي تجعله تحت   الأنظار وفي موضع الإعجاب أو الاحتقار فالصحفيون يتابعون بجدية واهتمام كل شخصية تبرز على المسرح الإعلامي والصحفي و الاجتماعي  والسياسي  وتمنحها درجة التقدير التي تستحقها , 

وليس المهم أن يصدر الحكم على أي إنسان بالإجماع بل الأهم أن يصدر الحكم بالأكثرية ,  وإننا  عندما نتفحص واقع وتاريخ  رجالات الصحافة نجد فيهم الشخصية المتميزة بعطائها الثر والمتوازنة والتي تحظى بحب وإعجاب الغالبية الغالبة من الصحفيين  وخاصة إذا كانت هذه الغالبية تتسم بالصدق والموضوعية والتشخيص الدقيق الذي يمنح الآخرين الدرجة التي يستحقونها بجدارة واحترام ... وإنني احد الصحفيين  المتابعين لأغلب المؤسسات الإعلامية والصحفية .. وكنت وما أزل ارصد بدقة تصريحات وتحركات وطروحات وانجازات أغلب رؤوس هرم هذه المؤسسات  .. ولكن استهواني نقيبنا ( الأستاذ مؤيد اللامي )  الذي يمتلك  منظومة من القيم السامية ,  والشمائل النقية , والاقتدارات الواضحة ,  والشجاعة الناطقة والانجازات الكبيرة والكثيرة  والمتعددة .  

 إن لهذا الرجل ( مؤيد اللامي ) حصة كبيرة من مضامين اسمه فانه مؤيد من زملائه في جميع الميادين , ويمتلك  دماثة الأخلاق والرزانة والصيانة والحصانة لشخصيته التي تلتزم بالهدوء المدهش ,  وبالتواضع الجم ,  وبالمنطق السليم ,  فالرجل متمسك بتقاليد وانمطة عالية تثير الإعجاب لكل من يشاهده ويستمع إلى أحاديثه المشبعة بالالتزامات الوطنية والمهنية والأخلاقية . وقليل تعدادهم أولئك الذين يمتلكون منجزا ومكسبا مشهودا للصحافة والصحفيين  وبروح نقية  خالصة  لا تشوبها أية شائبة ولا تتسرب إلى واحة قلوبهم المكر والتغرض والإيقاع والمخادعة والابتزاز .. وان نقيب الصحافة العراقية طيلة مكوثه في هرم النقابة   لن تنهال عليه أية مثالب ,  ولن يطعن بأي مطعن ,  ولم تثار ضده تيارات مسمومة ومغرضة ,  وحتى إذا  تحرك بعض الحاقدين عليه أو الحاسدين له بأراجيف وفبركات مسمومة فإنها لن تجد أصداء في الواقع الصحفي  ولن تمتلك حجة لإدانته بأية حالة   تكون وهذه من المميزات المشرقة التي تسجل للرجل أو لأي إنسان يتصفد ويتقيد بالموازين والضوابط والالتزامات المطلوبة في أي عمل  صحفي أو  سياسي أو اجتماعي ... والذي أود تأكيده بان نقيب الصحفيين العراقيين  قد تعرض إلى وخزات من قبل بعض المؤسسات  المفضوحة  والمولعة بتشويه العناصر المتمسكة بعروة النقاء والعطاء والعمل المخلص الجاد للشعب والوطن ,  فان الأسلوب السمج الذي اتبعته إحدى المؤسسات   المدسوسة ينم عن أغراض خسيسة غايتها تشويه شخصية وتاريخ والتزام اللامي ولكن الرجل قد فند هذه الافتراءات والأراجيف بمنجزه الأخير : ( إقرار البرلمان قانون حماية الصحفيين ) .  فهذا الإنسان (( اللامي )) كان وسيظل احد الأصوات النقابية والصحفية التي تتعالى من اجل  تحقيق طموحات الصحفيين الملحة ,  فانه يمتلك تجذرا وطنيا  وكان وما يزال وسيظل يرفد الأسرة الصحفية  بعطاءات عظيمة وكبيرة  , وسيبقى نقيب  صحافتنا سندا وساعدا ومساعدا لكل أبناء ورجال ورجالات الأسرة الصحفية  ولم ولن يبخل بأي جهد وعطاء لكل من يستحقه وهذه هي سمة رجال البذل  والتضحية والنقاء ,  ولتخرس كل الأبواق المزيفة والأجيرة التي تنبح وتعوي ضد كل ما هو وطني ونقي ومخلص وحامل لرايات الانجاز  والبناء  والازدهار في عراقنا الناهض  .    

ماجد الكعبي


التعليقات

الاسم: فراس الكرباسي
التاريخ: 24/08/2011 23:49:38
السلام عليكم
اتمنى الفوز الاخ الزميل مؤيد اللامي لانه مخلص وغيوز وقدم الكثير للاسرة الصحفية
فبارك الله بجهودة ووفقة الله لخدمة الصحافة والاعلام في العراق
اخوكم
فراس الكرباسي
مدير المؤسسة الاعلامية العراقية
النجف الاشرف

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 24/08/2011 14:13:22
ماجد الكعبي

---------------- ///// لك والى السيد اللامي ولجميع الزملاء في الاسرة الصحفية الكبيرة في كل الاشياء
دمت سالما

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة




5000