.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


القائد العام لم يكن سلطان هاشم

ايمان موسى المؤمني

وزير دفاع وطني ومهني نفذ الأوامر كاي رجل عسكري خضع للقوانين التي تعمل ضمن سلسة المراجع والاعلى .. لم يكن يهمنا ان ندافع عنه او غيره ولم يكن يعنينا شيئا إعدامه او العفو عنه لكن أن نقول إننا في مصالحه وطنيه فاننا نفرض على أنفسنا ان نراجع مارسمناه لأنفسنا ..

ان الرجال في الدفاع والداخليه الذين اجتاحوا الفلوجة والبصره بامر من القائد العام سيكونون عرضه للمحاسبة وسيكونون عرضة للعقاب ولن يكتفي القضاء مستقبلا باعدام قائدهم العام علاويا كان ام مالكيا .. لكنه سيعمل وفق ماسترسمه حكومة المالكي بنمط العين بالعين ...ربما ان نقول بلدنا يعمل بالديموقراطيه اصبح عار وادعائا لا اكثر

نقول على الحكومة ان تكون اكثر جديه بالعفو عن هؤلاء جميعهم ابناء الجنوب  وابناء الشمال  خفاجيا كان ام موصلاويا دوريا ام مسيحيا ان صدام قد اصبح تحت الثرى .

وان العسكرين السابقين وللاحقين ومن يصفهم احد خطباء الجمعه ..؟ويجعلهم موضوعا لخطبة في جامع يراد به هداية الناس الى الله  انما امثال هذا الخطيب هو المجرم وهو السفاح وهو المحرض على الفتن وليس هؤلاء الذين لاحول لهم ولاقوه .

يريد الناس ان يعيشوا في امان فاعطوهم ذلك ,يكفينا نزفا للدماء وفتن تصدر من براثا وغيرها من منابر السوء ..

اعطوهم حريتهم واعيدوا لحمة صفوفكم ..وان العفو سيد الشيم .

ان العفو عن سلطان هاشم صفعة كبيره لكل من يريد ان يخنق موانئ العراق

انها لكمة كبيره لكل من يريد قتل مراعي الشمال وتجفيف الانهار ..دعونا نحتفظ بهذه الرموز التي صانت الكرامة العربيه .لعل في بقائهم سبب لبقائكم .

 

 

 

 

ايمان موسى المؤمني


التعليقات

الاسم: عازف الجيتار المتجول
التاريخ: 2011-07-27 08:06:32
ما زلت اذكر مؤتمر صحفي عقده وزير الدفاع سلطان هاشم قبل دخول قوات الاحتلال الى بغداد بايام ..حيث وجهه احد الصحفيين سؤالا اليه يتعلق بالمدة التي يتوقعها سلطان لوصول قوات الاحتلال الى بغداد فاجابه بمنتهى الصراحة والمهنية خلال (72)ساعة ..تصريح سلطان كان بمثابة الصاعقةعلى القيادة العراقية السابقةانذاك والكل استغرب شجاعة سلطان في الرد بمنتهى الواقعية ...الصدق واحدة من صفات سلطان هاشم الكثيرة التي يمتاز بها
وافر احترامي وتقديري

الاسم: حيدر الخضر
التاريخ: 2011-07-26 14:20:51
شكريّ وتقديريّ للأخت إيمان المؤمنيّ على هذا المقال الرائع الذي بصدح بالوطنية والإنسانية ، فسلطان هاشم ورشيد التكريتيّ وغيرهم من المهنيين هم ضحايا لنظام سياسيّ فاشل ولم يكونوا هم المسؤلون وهذا ما قاله صدام نفسه فقال في المحكمة كل ما حدث هو نتيجة لأوامري فلا تحاسب أحد غيري .. تحياتيّ لكِ




5000