...........
..............
د.علاء الجوادي
..................
  
.............
 
 ..............

.................

..........
............


....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور الثامن
 

يحيى السماوي  

 

 

 

 

ملف مهرجان النور السابع

 .....................

فيلم عن
الدكتور عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 

 ملف

مهرجان النور السادس

.

 ملف

مهرجان النور الخامس

 

.

تغطية قناة آشور الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ والاهوار

.

تغطية قناة الديار الفضائية 

تغطية الفضائية السومرية

تغطية قناة الفيحاء في بابل 

 

ملف مهرجان النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة الرشيد الفضائية
لمهرجان النور الرابع للابداع

.

تغطية قناة آشور الفضائية
لمهرجان النور الرابع للابداع

 

تغطية قناة الفيحاء
لمهرجان النور في بابل

 

ملف مهرجان النور

الثالث للابداع 2008

 

 

 

ملف مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


منهج اللغة الانكليزية الجديد(فرص العراق

نقد اسئلة الصف الثالث المتوسط للامتحان 

الوزاري لهذا العام 

عندما ننقد الاسئلة او أي شيء اخر مشابه يجب ان نتوخي الحقائق العلمية والاجتماعية والمعرقية وحتى السياسية والظروف المحيطة والمسببة لهذا النقد وتثبيت الجوانب السلبية والايجابية بنية وغرض المصلحة العامة والفائدة الجمعية والمعرفية التي يتلقاها المعني كالطالب اوالمدرس او ولي الامر اوواضع الاسئلة اوالمتخصصين بمادة اللغة الانكليزية .هنالك فائدة كبيرة يقدمها الاختبار للطلبة خلال عملية التعلم، عندما يجرى للطلبة اختبارا معينا يعكس ذلك  قدرة كبيرة لمعرفة كفاءتهم  في غضون فترة قصيرة معقولة  . فالاختبارات الشكلية تعتبر وسائل تعلم من خلالها يستطيع الطلبة الحصول على تشخيص لمكامن الضعف والقوة لديهم فأجاباتهم الخاطئة تصبح نوافذ لرؤيا اكثر فاعلية وأندفاع لعمل اكثر في المستقبل .      

  

ونلخص ذلك في النقاط التالية:

  

1-موقف المدرس من التغيير الذي حصل في المناهج.Teacher`s Attitude

  

     عندما قررت وزارة التربية  العراقية تغيير منهج اللغة الانكليزية كان المفروض ان تبدا اولا بتغير موقف المدرس المهني والمعرفي بالتدريج ونقله من حيز المنهج القديم المبني على الطرق القديمة البالية التي تتبنى سلطوية المدرس ومركزيته في الصف الى حيز المنهج الجديد والذي يبنى اساسا على عملية التواصل بين الطلبة ومركزية التواصل بيد الطالب في الصف وهل يا ترى من السهولة بمكان ان نطرد هيبة المدرس وسلطتة بشكل مقاجيء من مملكتة التي حكمها سنين وهي مملكة الصف الى حيز الفراغ ونقول له افعل شيئا حتى وأن لم تكن مقتنعا به . وهذا العامل مهم جدا وخطير وليس بالسهل اخراج المدرس ذهنيا من قمقم النمطية والتسلظ التي تعود عليها عشرات السنين الى حيز الانسلاخ وتسليم الراية الى ضفة الطالب ونقول له ابتعد ودع الطالب وحده يقوم بعملية التعلم.... وهل يجوز ذلك......!!؟؟ يضاف الى ذلك الاهمال الرسمي للمدرس والابتعاد عنه مسافة كبيرة فحدث شرخ كبير بين الوزارة ومعيتها حيث من الصعوبة ان يحصل المدرس على المعلومات لان الوزارة لا ترسل الا النزر القليل والذي هو معظمه معلومات خاطئة وغير مدروسة بالرغم من ان المنهج الجديد يعتمد على فلسقة ونظريات تحتاج الكثير من الدراسة والتحليل لفهمها وتطبيقها في حيز المنهج بالشكل الامثل والصحيح... و هذا ما حدث فعلا وكانت انعكاساته درامية وخطيره كان ضحيتها المدرس والطالب معا.فالطالب خسر وكانت خسارته الفشل والرسوب والمدرس خسر تعبة ومجهوده وفوق ذلك كله سيلام اجتماعيا ورسميا والذنب ليس ذنبه ..!!!؟؟؟

  

  

2-  المنهج(فرص العراق)Iraq Opportunities

ان المنهج لم يؤلف في العراق وليس لأحد فضل في ذلك يل استوردته لجنة في وزارة التربية وكان جاهزا بجميع معطياته وهو منهج رائع ولا نقص فيه وبواسطته سنلتحق ببقية دول العالم بمادة اللغة الانكليزية بعد ان كنا وطلابنا اسرى الطرق البنوية القديمة واخرها طريقة التكرار والتصويت(Audio-lingual Method ) والتي انتهت في العالم في نهاية الستينات. وفرح كل متخصص بهذا التغيير,لكن الطريقة التواصلية ليس بالطريفة السهلة بل تحتاج الى وقفة و فهم عميق من قبل المعنيين والمختصين و المدرس وتدريب دقيق من جهة الوزارة على عملية  التواصل وفهمها بشكل عميق من جميع الاطراف المعتية بها العمل بعد ان انقلب دور المدرس رأسا على عقب بعد ان كانت جميع الخيوط بيده جرد منها الان و اصبح الطالب مركز عملية التعلم التواصلي والمدرس اخذ خطوة الى الوراء واصبح دوره موضح ومقييم لأداء الطالب(instructor ) صديق وناصح  ومصدر معلومات والطالب دوره تواصلي بالعمل مع الطالب الجالس معه(peer work ) او مع المجموعة((Group Work التى يؤلفها المدرس.اما وحدات المهج تقدم معلومات حية من الواقع المحيط بالطالب معزز بالصور وتدار من قبل الطالب والمدرس بأهداف تعليمية تقرر مسيقا من قبل المدرس بعد ان يوضح للطالب طرق الاداء وينفذها الاثنان معا في غرقة الصف(Unit Objectives ) وبناءا على ذلك تعقب كل عملية تعليم او اداء عملية تقييم فاذا اخفق الطالب بالتقييم اخفق معه المدرس في عملية التواصل وبناء الاهداف .ا ذا لا يجوز ان يختبر الطالب الا بالمادة التي فهمها وهضمها جيدا وتحقق فيها الهدف التعليمي  وخلاف ذلك  لم يكن الهدف التعليمي قد وصل الحد الاقصى المنشود الذي حدد له فتكون عملية التعلم منهارة في الاساس ويجب اعادتها مرة اخرى ولا يحق الاختبار في ثلك الظروف. لذلك يجب  ان نسأل  هل تحقق الهدف التعليمي لطلبة العراق و وهل تحققت الجاهزية لتلك الاسئلة..الجواب كلا,,,لذا جاءت النتيجة مخيبة للامال.....!!!؟؟؟

  

   3-التدريبTraining :

 بعد التغيير المفاجيء والذي حدث في العراق وهذا التغيير يحدث  كثيرا في كل بلدان العالم والنمط الجاري في تلك الحالة ان تقوم وزارة التربية المعنية بالتصرف قبيل تطبيق المنهج الجديد على الاقل بسنة واحدة او عدة اشهر بتدريب كادر متخصص تدريبا مقتدر على مسك العملية والتصرف بها بنحو متقدم خارج العراق او في العراق وارسال هذه الكوادر الى بقية المحافظات لتدريب المدرسين على ذلك حتى تختمر العملية في اذهان المدرسين قبل تطبيق المنهج.لكن ما حدث ان التدريب قد انحسر في العراق وكاد يلغى وليس له اثر ولا نعلم الاسباب وغلقت جميع الابواب بوجه اختصاصي اللغة الانكليزية بعد تطبيق المنهج وانقطعت الاخبار بين مدرسي ومشرفي اللغة الانكليزية والقائمين على المنهج ولا نعلم السبب الا من دورة واحدة لمدة ثلاثة ايام حضرها مشرفوا اللغة الانكليزية للاتفاق على الدرجة الشفوية للصف الثالث المتوسط قبل تطبيقه في محافظة المثنى وقد اتفقنا في هذا اللقاء على ان تكون الدرجة الشفوية للصف الثالث المتوسط 20% او30% او40% بعد الاستفسار من خبراء المهج في دار النشر في لبنان وبعد فترة فوجئنا بالغاء الدرجة الشفوية ويقال ان  السيد الوزير السايق شخصيا هو الذي امر بذلك. وسبب ذلك الفعل ارباكا لطلاب المثنى وكان نتيجة هذا الارباك  رسوب نصف طلبة المثنى......... ؟؟!!  

  

  

  

4- النمطية(systematism ) والتدريس الخصوصي واسباب تغيير المنهج:

  لقد عانت العملية التربوية كثيرا من الطرق البنيوية التي تتمحور بشخصية المدرس السلطوية  وتتمركز في النمطية وانسلاخ المدرس عن التدريس والقيام بتدريب الطلبة على كيفية اجابة الاسئلة الوزارية فقط وكيفية النجاح في الامتحان الوزاري واهمال الجوانب المعرفية للمناهج وهذه الافة  افرزت مخرجات خطيرة اولها ان الكم المعرفي للطالب تحول الى تراكم رقمي اكثر منه الى تراكم معرفي و نسى الطالب  المعارف التي درسها بعد نجاحه من الاعدادية بفترة قصيرة. اما الافة الثانية هي التدريس الخصوصي الذي انهكت كاهل ولي الامر باسعاره اللاهبة. تلك الافتين كانت بوابة للفشل المتكرر لدى الطلبة في الامتحانات النهائية بمادة الانكليزية والاحباط لدى اولياء الامور وقد استمرت  هذه الحالة كثيرا واخذت من الطلبة كثيرا والسبب في ذلك هو طبيعة المناهج القديمة واعتماديتها على البنوية والتراكيب النحوية أي لا ينصب التعلم فيها على اللغة وانما عن التحدث عن اللغة ودراسة اللغة اما المنهج الحديث ينصب التعلم فيه على استخدام اللغة من قبل الطالب بشكل فعلي لذا نحن تختبر الجوانب المعرفية التواصلية للتعلم وليس الجوانب اللغوية وعناصر ومكونات اللغة.لذلك قامت وزارة التربية بخطوة فعالة وغيرت تلك المناهج لتخلص الطلبة من هذا الهم الذي اعاق مسيرتهم العلمية لكن الخط الذي بدأت به الوزارة قد انقطع وتشوه بسبب تلك الامور والتعقيدات التي سلف ذكرها والغير مدروسة ومنها الاسئلة وعدم جاهزية واضعي الاسئلة فالمنهج تواصلي حديث والاسئلة وضعت على اساس معطيات المناهج الملغات وهذا التخبط انعكس على ابناءنا الطلبة وعلى مستوياتهم العلمية .لذلك نرى ان اسئلة اللغة الانكليزية لهذا العام لم تصل الهدف المخصص لها باختبار عناصر التواصل واستخدام اللغة بالشكل الحي بل هي جاءت  ومكملة للاختبارات النمطية السابقة التي تختبر عناصر اللغةومكوناتها ودراسة اللغة وهذا لا ينسجم مع معطيات المنهج التواصلي الجديد مطلقا.

  

5- التداخل بين المهارات الاربعة واعتمادية المنهج على ذلك(Interaction between the four skills) تنقسم المهارات الى مهارات استلام(listening and reading)ومهارات انتاج(speaking and writing) وتشكل تلك المهارات عملة بوجهين الوجه المحكي والوجه المكتوب.اذا الاسئلة يجب ان تتحرك يبن الجانب المكتوب والحانب المحكي وان تكون اسئلة شاملة للتحدث واخرى الاصغاء واخرى الكتابة. وعلى هذا الاساس يجب ان تنقسم الدرجة الى قسمين :الدرجة الشفوية والدرجة التحريرية وهذا لم يحصل وحتى لم يذكره احد ولا ادري ما السبب ..؟؟!! 

  

6- الاداء الحي في الاسئلة(authenticity ):

وهذه الصفة هي جوهر الاختلاف بين الطرق القديمة المبنية على البنوية التركيبية للغة ودراسة اللغة وعناصرها والتحدث عن اللغة في الصف والطريقة الحديثة طريقة التواصل التي تعتمد على استعمال اللغة واستخدامها للتعبير عن الحاجات الاساسية والضروية في الصف مع الطالب الجليس وافراد المجموعة او افرا د الصف ولهذه الصفة طبعا حصة كبيرة في الاختبار فالفرق الجوهري والاساسي بين المنهج الحديث انه يتبنى  استعمال اللغة بشكل عملي وفعلي من قبل الطالب اما المنهج القديم والملغى فيتبنى التحدث عن اللغة ودراسة مكوناتها النحوية والتركيبية فقط دون استعمالها وهنالك فرق شاسع بين التحدث عن اللغة ودراسة مكوناتها واستعمالها الحي والفعلي بين المتواصلين والمتحدثين بها ..؟؟!  

  

  

  

7-الرسوم و مفاتيح الامثلةPhotocopiable

 لتكون الاسئلة حية وحقيقية وتعبر عما تعلمه الطالب في المنهج بشكل فعلي يجب ان تتظمن الرسوم والتي توضح الحالات اليومية(functions and situations ) و التي يعبر عنها الطالب بشكل حي أي يقوم بتحريك الصور باستخدام اللغة والتعبير عنها وشرحا بطريقته واحساسه الخاص والاني قولا وكتابة لذلك يعطي مثلا محلولا  في بداية كل فرع يقوم الطالب بحل بقية الجمل بالقياس على هذا السؤال وهذا النوع من الاسئلة يستخدم في جميع انحاء العالم ماعدا العراق .......؟؟!!

  

8- غياب اللغة الطبيعية في الاسئلة(discourse analysis questions)

هذا المنهج مبني على التواصل بين الطلبة انفسهم في الصف باستخدام اللغة العادية لغة اليوم لغة الشارع والبيت أي ليس اللغة الفصحى وتسمى تلك اللغة بلغة التوصيل((message language  والحقل الذي يتناول هذا  النوع من اللغة يسمى(discourse analysis ) وهذا الحقل واسع والخوض به يحتاج الكثير وهو الجانب الحي من المهج والذي يتبناه بشكل جوهري ورئيسي ويأحذ اللغة بشكل جرع وحالات حوارات ومحادثات تبين الحركة اليومية لحاجات المتعلم الانسانية والسلوكية والاجتماعية   ..!!؟؟ فهل اخذت تلك الصف بنظر الاعتبار بهذا الاختبار ؟؟

  

9- الفرق الجوهري بين الاسئلة للمناهج السابقة والاسئلة للمنهج القائم (عناصراختبار اللغة )

  اختبار اللغة في الطرق المبنية على البنوية النحوية تحلل اللغة الى العناصر الاساسية التالية ويختبر كل عنصر بأسئلة خاصة فيه بشكل منفصل في سؤال او بفرع يخصص له وكما يلي:

1- الاستيعاب المقروء Reading Comprehension

2- الاستيعاب المسموع listening comprehension

3- المفردات Vocabulary

4- التراكيب النحوية Structures 

5-التلفظ Pronunciation 

6-التهجأة Spelling

7- التنقيط Punctuation

8- المقالة Essay

9- الاوضاع اللغوية Functions

  

واختبار تلك العتاصر يتم باستخدام الاطارات التالية

1- الاختيارات المتعددة( multiple choic )

2- الصح والخطأ(true/false )

3- التزاوج بين شطري الجملة او المرادفات او المتعاكسات  Matching

4-اكمل النقص الحاصل في الجملةComplete the following

5-اعد ترتيب الجملة Re-write the following

6- تصحيح الخطأ الحاصل في الجملة Correct any mistake you find

7- مليء الفراغات بالكلمات المختارة Fill the blank spaces

8- الاسئلة مفتوحة النهايات ِAnswer these questions

9- التحدث الحر عن عنوان او موضوع معينWrite a hundred words on

10- القياس عن طريق ابدال الكلمات Write a composition to express yourself

هذه الاطارات يمكن استخدامها في جميع الطرق المخصصة لتعليم اللغات

اما العناصر اعلاه لا تستخدم الا بدقة متناهية بحيث تدرس جملها دراسة وافية وتحتوي على الصفات الفارقة بين المنهج الاتصالي والمناهج القديمة فهذه الاطارات ممكن الاختبار بها لمكونات اللغة(المنهج القديم) كذلك يمكن الاختبار بها في استعمال اللغة الفعلي والحي(المنهج الاتصالي الحديث). مثلا نرى ان الاختبار في المنهج الجديد

  يساعد على تأكيد عملية التراكم المعرفي وليس التراكم الرقمي للمتعلم وعدم فهم هذا البعد التربوي يمعطياته الصحيحة يقود الى كوارث خطيرة كمشكلة التدريس الخصوصي.

 وانا متأكد تماما ان كل مدرس في الساحة التربوية والحقل المعرفي يعرف الكثير من المدرسين الذين لا يجرؤ احدا مناقشتهم حول الدرجة  لانهم يعتبرونها هي الفيصل والحد النهائي للمعرفة والذي لا يحق لأي احد مناقشته والخوض فيه لكن هذا الجو الاستبدادي ليس له مكان في المنهج التواصلي وخصوصا في الصفوف التعاونية التي تعتمد على عنصر التحفز.ولجعل عملية التعلم تستمر فالطلبة بحاجة   لفرص ليقوموا بتغذية تغذية المدرس الراجعة وتعليقاته والبحث عن التوضيحات لكل مشكلة معقدة لخلق اهداف جديدة لانفسهم لايام او اسابيع قادمة.                                         
نرى من ذلك ان عملية الاختبار في المنهج التواصلي هي مرادف اصيل لعملية التعلم وتعتبر احيانا جزءا مهما من عملية التعلم  .......؟؟!!

  

10-اطلاق الاسئلة الشاملة الحرة ٌReleased Questions

المفروض وكعمل روتيني في المنهج التواصلي ان تقوم الوزارة بوضع مجموعة من الاسئلة الشاملة على مفردات المنهج تتراوح بين 200 سؤال على الاقل وتعمم تلك الاسئلة على المدارس في عموم القطر بذلك يصبح المدرس حرا ويخرج عن اطار النمطية لانه لا يدري أي نمط  او أي نوع او أي اطار ستأتي قيه الأسئلة لذلك ينصب اهتمام المدرس على تدريس مفردات المنهج بدلا من الخوض بتدريس انماط  الاسئلة.

 ويضاف الى ما تقدم يعد هذا المنهج هو الحل الامثل لمشكلة اللغة الانكليزية في العراق لو ركز الاهتمام على تدريب المدرس بشكل جدي ووضع الامور في نصابها الصحيح لكون هذا المنهج يحمل صفة التنجيح الذاتي (Viability) لو طبق بصورته الصحيحة سنحصل على مخرجات جيدة جدا وسيكون طالبنا العراقي قادرا على الكتابة والتحدث في اللغة الانكليزية بشكل طليق اسوة  بطلبة الدول العربية والمجاورة اوالخليجية على الاقل .

هل اسئلة الصف الثالث المتوسط لهذا العام تحمل الصفات التي بني عليها المنهج التواصلي ام انها وضعت على معطيات المنهج السابق والملغى ؟؟!

  

11- ماذا ستكون الحالة المتوقعة لمادة اللغة الانكليزية ومستقبلها في العراق لو درست واختبرت الطريقة الاتصالية بالشكل الصحيح..!!؟؟

1- أسس المقارنة Bases of Comparison

الاختبارات في العالم بشكل عام تقع في نظامين أساسيين:
النظام الاول :اختبارات مبنية على المعدل اوالوسط الرياضيNorm- referenced Tests  :  في هذا النظام من الاختبارات تؤخذ درجة كل طالب وتفسر بالمقارنة مع  معدل او وسط حسابي او نسبة مئوية او وانحراف معياري . والهدف من ذلك هو وضع الطالب في المكان  الصحيح على السلم الرياضي المدرج بشكل ترتيبي يبين مستوى الطالب المعرفي .لقد خصص هذا النوع من الاختبارات اصلا  لأختبار اعداد كبيره من الطلبة بنتائج توزع على الممتحنين بشكل سريع لكون  تصحيح ذلك الاختبار ينجز الكترونيا بواسطة الات اعدت لهذا الغرض وذلك لان الاولوية تعطي في هذا النوع من الاختبارات لجاهزية الانجاز التقويمي. وفي هذا النظام تكون المعرفة اكثر احتراما من الدرجة. ويختفي شبح الرسوب هنا حيث ان التنافس بين الطلبة يتم على اسس تنوع الاداء المعرقي في الاختبار. .وهذا النظام مستخدم في الولايات المتحدة الامريكية ومعظم الدول الاوربية و هو اوسع انتشارا من النظام الثاني ويكون عامل الزمن فيه اثناء اداء الاختبار مهما جدا.

النظام الثاني :الاختبارات المبنية على المعيا رTests   Criterion-referenced  :  وهذا النوع من الاختبارات صممت لاعطاء الممتحنين تغذية راجعة على منهج او درس  مخصص كمعيار ثم تعطى الاختبارات لعدد صغير من الممتحنين في الصف وهذه الاختبارات تكون مرتبطة بشكل مباشر بالمنهج المخصص لهذا الغرض . وهذا النوع يحتاج وقت وجهد كبيرين من قبل المدرس وواضعي الاختبار بالاعتماد على التغذية الراجعة  التي يستلمها الطلبة.وهذا النوع من الاختبارات هو الذي يسري الان في القطر العراقي. وبعض الاقطار العربية. وتكون فيه الدرجة او المجموع هو عامل التنافس بين الطلبة لذلك يكون فيه التراكم الرقمي اكثر احتراما من التراكم المعرفي. وهو السبب في حدوث جميع المصائب و الانحرافات المعرفية التي يواجهها الطالب والمدرس في العراق من نمطية وطغيان الدرجة والمعدل والمجموع لى الجانب المعرفي .فلو قمنا بمقارنة بسيطة بين معيار الدرجات في هذا النظام لوجدنا ان (49 ) درجة راسبة و(50) هي درجة ناجحة بينما الفرق بينهما هو(1)درجة واحدة و الدرجة(50) والدرجة(100) هما درجتان ناجحتان ايضا يصل الفرق بينهما الى (50 درجه) بينما  الدرجة(49) والصفر هما درجتان راسبتان والفرق بينهما كبير جدا .نستنتج من ذلك ان أحقية النجاح والرسوب في هذا النظام غير متوازنة وأن مصير الطالب قيها يقرر بشكل غير طبيعي وغير عادل فلو عدل هذا النظام في العراق واستخدم النظام الاول لكان مستقبل اللغة الانكليزية في العراق في اتم  صحة وعافية وستنعكس تلك النتيجة الصحية على المستويات المعرفية والعلمية للطالب .

2-كيف نعرف ان الطريقة التواصلية قد نجحت في العراق؟ الجواب:

عندما تكون نتيجة الاختبارات الوزارية لمادة اللغة الانكليزية على الاقل 90% بذلك يكون ذلك معيارا راقيا وطبيعيا لتحقق الاهداف التعليمية بشكل كامل(Learning Objectives  ) لجميع الممتحنين من طلبة العراق ولا يحدث ذلك الا بتطبيق الاسس المذكورة انفا بشكل جدي ومدروس والله الموفق.         

  

عبد الرزاق عوده الغالبي


التعليقات

الاسم: بنت الثانوية
التاريخ: 02/12/2013 16:22:47
بارك الله فيك يااستاذنا المحترم على الممجهود الله يعطيك الصحة والعافية

الاسم: nasir salah
التاريخ: 04/10/2013 14:53:37
plez u may convey alecture depending on the new coures(5th class)9

الاسم: fadhila abbas
التاريخ: 22/09/2013 14:53:23
Thank U very much for your logical comments of the new English books











شكرا جزيﻻ يا استاذنا الفاضل على هذه اﻻيضاحات المفيده ...

الاسم: fadhila abbas
التاريخ: 22/09/2013 14:41:07
Thank U very much for your logical comments of the new English books











شكرا جزيﻻ يا استاذنا الفاضل على هذه اﻻيضاحات المفيده ...

الاسم: fadhila abbas
التاريخ: 22/09/2013 14:38:24
Thank U very much for your logical comments of the new English books











شكرا جزيﻻ يا استاذنا الفاضل على هذه اﻻيضاحات المفيده ...

الاسم: May.jarah
التاريخ: 06/09/2013 00:53:22
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته هل ممكن أن نضع فروع اختيارية ا أن تتظمن الأسئلة فروع ترك مع الشكر

الاسم: مفاز الدباغ
التاريخ: 24/06/2013 18:35:22
شكرا استاذنا الفاضل على التقييم المتميز .ماهو المنهج الجديد للصف السادس الاعدادي

الاسم: وسام
التاريخ: 25/04/2013 15:44:31
شكرا استاذنا الفاضل
و ماذا عن مشكلة عدم قدرة الطالب على الدراسة و وضع اللوم كل اللوم على المدرس

الاسم: فاطمة
التاريخ: 20/03/2013 16:35:29
ما هي طرق تعلم الطريقة التواصلية

الاسم: فارس الجوادي
التاريخ: 29/09/2012 22:07:51
شكراا لك استاذ على كل هذه التوضيحات والملاحضات والفرق بين المنهج القديم والجديد وااكد لك ان الوزاره جدا مقصره لعدم وجود دورات بهذا االمنهج وهناك العديد من المدرسين يدرسون هذا المنهج ولم يدخلو دورات في هذا المنهج وانا واحد منهم
ارجو ان تتواصل معنا استاذي الفاضل في اعطاء رئيك بالاسئله الوزاريه لهذا المنهج الجديد ولكم فائق الشكر استاذ
فارس الجوادي

الاسم: رياض البديري
التاريخ: 11/03/2012 20:23:30

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كل ما تحتاجه عن مناهج اللغه الانكليزية تجده هناااااااا
http://www.toiraq.com/forumdisplay.php?f=130

الاسم: جلنار
التاريخ: 28/01/2012 05:41:42
بارك الله فيك يا استاذنا الفاضل واخيرا وجدنا من يفهم المشكلة ويحللها علميا وتربويا لكن يا استاذ من يوصل هذا التحليل لمرحلة وضع الحلول المدروسة موضوعيا وعلميا وبسرعة لإسعاف واقعنا التربوي المسكين؟ وبالمناسبة انا طالبة ماجستير(المرحلة التحضيرية) ولي خبرة 13 سنة في التدريس و لي أمل أن أكتب رسالتي (باذن الله) في ELT واتمنى لو أقدم ِ ولو شئ بسيط لوطني الحبيب افيد فيه المسيرة التربوية في العراق ... وفقك الله يا استاذنا العزيز وبارك في جهودك

الاسم: صبايا
التاريخ: 11/12/2011 18:03:35
شكرا جزيلا على هذا المجهود الرائع الذي بذلتة يا استاذ-عبد الرزاق-اتمنى لك الموفقية وبوركت جهودك....

الاسم: فائز نعمة الحجاج
التاريخ: 02/11/2011 18:00:25
نشكر الاستاذ الفاضل عبدالرزاق عودة الغالبي على هذه الملاحظات الوافية على المنهج الحديث (فرص العراق) ونتمنى منه المزيدخدمة لاخواننا التربويين ولكم فائق الشكر

فائز نعمة معلم مدرسة العدل الابتدائية




5000