..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


قبل أن يسدل الستار على مذبحة عرس التاجي

ناجي الغزي

قبل أن يسدل الستار بمحكمة بائسة أو بصفقة سياسية على جزار مجزرة عرس التاجي المروعة المدعو فراس الجبوري, عام 2006 والتي ذهب ضحيتها 70 فردا من عائلة العروسين ومن بينهم 16 طفل ونساء ورجال. وهذه المذبحة تعد واحدة من أشهر وأبشع الجرائم التي مرت على تاريخ العراق منذ سقوط النظام البائد. وقبل أن تطوي صفحات المذبحة ذاكرة الزمن المتسارع بالاحداث المروعة. نرى أنفسنا ملزمين كعراقيين وكمثقفين أن نستصرخ الضمير الانساني العالمي عامةً والعراقي خاصةً لتلك الحادثة البشعة.

ومن خلال هذه القراءة نريد تسليط الضوء على الأبعاد اللأخلاقية التي رافقت المذبحة, والتداعيات التي تثير هواجس ومخاوف أبناء المجتمع من تلك الحادثة, ومن يقف ورائها وهناك عدة نقاط نطرحها للقارئ الكريم.

  

•1-     أزدواجية الشخصية للمجرم السيكوباثي*Psychopathy فراس الجبوري (33 عاما) وتعاملة مع منظمات تتعاطى مع ملفات حقوق الانسان التي تثير الحس الانساني والضمير الآدمي.

•2-      أنتهاك شرف العراقيات المسلمات في بيوت الله على أيدي أوسخ خلق الله.

•3-     تشويه مقصود لدين الله الاسلام من خلال الفتاوى التكفيرية التي يطلقها غربان الشر الوافدين من خارج الحدود لأستباحة الدم والشرف العراقي.

•4-     أنتهاك شرف العراقيات المسلمات في مضيف ما يسمى شيخ محجوب وهذه إساءة واضحة جداً لتاريخنا وغيرتنا العشائرية ومضايفنا وكرمها ومكانتها الأنسانية في حقن الدماء وحل النزاعات.

•5-     أنتهاك حقوق الطفل العراقي وأرتكاب جريمة بحق مجموعة من الابرياء وقتلهم بطريقة شنيعة يندى لها جبين الانسانية بعد ربطهم وهم أحياء بأحجار ورميهم بالنهر.

•6-     أغتصاب عروسة مسلمة في يوم زفافها أمام أنظار زوجها من قبل عتاة من المجرمين وقتلها بأبشع أدوات القتل وقطع صدرها بالمنجل ورميها بالنهر بعد قتل زوجها أمامها.

•7-     الموقف المائع والمتقاعس عن تلك الجريمة البشعة وهذه المذبحة قضية رأي عام تخص الشعب العراقي.

•8-     موقف بعض وسائل الاعلام العراقية المتفرجة من المذبحة التي حاولت أن تحجب شمس الجريمة بغربيل من خلال تظليلها للرأي العام العراقي وتجاهل المذبحة وتفاصيلها المروعة. وتسليط الضوء على أحداث تافهه لاتساوي صفر بالمئة من هول الجريمة.

•9-     غياب المواقف والادانات من قبل المدافعين عن الحرية والديمقراطية في ساحة التحرير من أحزاب ومنظمات وشخصيات.

•10-                    الاستهتار بالدم العراقي ووقاحة بعض الساسة من تلك الواقعة وعدم أستنكارها وأدانتها بشكل جاد.

•11-                    التبريرات التافهة لجريمة المجرم وتكذيب الحادث من بعض الجهات الراعية والداعمة للجماعات الأرهابية المسلحة التي أنتجت المجرم فراس الجبوري.

 

من خلال تلك المؤشرات المهمة والقراءة المتأنية للمذبحة البشعة نضع مجموعة من التوصيات الضرورية:-

 

•1-    أعتبار يوم الحادث "يوم الفاجعة" وسيكون ذكرى سنوية تقام لها المراسيم.

•2-    توثيق الحادثة بسجل المنظمات الأنسانية كمذبحة مروعة في تاريخ العراق الحديث من خلال توضيفها بأعمال فنية وأدبية.

•3-    تخليدالمذبحة بنصب تذكاري يمثل تفاصيل الحادثة ويبرز دور المجرمين والضحايا, ليكن دلالة وعبرة للأجيال ويكون النصب في مكان الحادث. وتكتب عبارة على النصب " هنا ذبحنا"

•4-     توثيق الاحداث بأعمال أفتراضية فنية من نحت ورسم تعرض للزائرين في متحف النصب .

•5-    عرض سينمائي لاعترافات المجرمين ومحاكمتهم داخل قاعة العرض السنمائي للنصب.

هذا المقال هو رسالة الى أصحاب القرار والشأن ولكل المعنيين بالدم والشرف العراقي من مثقفين وسياسيين وشرائح مختلفة من فئات المجتمع.

 

السيكوباثي Psychopathy*

من الشخصيات الخطرة على المجتمع والناس، تنعدم لديهم وظيفة الضمير أنانيتهم و طموحهم المفرط يحطم كل القيم والتقاليد في سبيل تحقيق غايتهم, بعضهم ينتهي إلى السجون وبعضهم يصل أحياناً إلى أدوار قيادية في المجتمع.

 

 

ناجي الغزي


التعليقات

الاسم: زهير العامري
التاريخ: 05/07/2011 13:44:09
في البدء ان المجرم مهما تكن جريمته فهو شخص عديم الضمر والحس والشعور ولو ان البعض يصنف المجرمين حسب نوع الجريمه ولكن المحصله النهائيه هو شخص لديده الاستعداد لرتكاب الجريمه ولا اضيف جديد لو قلت ان جريمة عرس التاجي تكاد تكون اخطر جريمه يشهدها التاريخ في عموم الكره الارضيه لان الطريقه والاسلوب والدافع والاشخاص هم وحوش على شاكلةاناس لان الله يشهد ان حضرت اعترافات فراس الجبوري على ال يو توب اكثرمن 10 مرات حتى اتيقن من ان المجرم رجل طبيعي فلم اتوصل الا الى بهيمه تنطق وتتحرك ليس الا

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 18/06/2011 22:22:07
ناجي الغزي
------------------ رائع هو قلمك استاذي العزيز ابا رياض انهكل ماخط قلمك حقاق لك الود والامتنان
عذرا لعدم تواصلي مؤخرا لسفري خارج البلاد للعلاج

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة




5000