.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


انا والاديب حسن النواب في مسرحية الشمعة سنة 1974

سعيد العذاري

تعرفت على الاديب حسن النواب عن قرب لنكون صديقين من سنة 1972 حيث كنا نتهيأ لامتحانات اخر السنة  ونطالع دروسنا على كورنيش المناذرة    ثم  نستريح من المطالعة بالسباحة في النهر فكانت بداية التعرف ثم بدات العطلة الصيفية فاصبحنا نديم السباحة لسبع ساعات متفرقة قبل الظهر وبعده   واحيانا نسبح ليلا لاثبات شجاعتنا  علما ان النهر يبعد عن بيوتنا من 50 الى متين متر .

وكنا بعد الانتهاء من السباحة نستريح تحت ظل شجرة لنلعب الشطرنج وكانت جميع المباراة الشطرنجية تنتهي بالتعادل

 

وكنا لا ننقطع عن السباحة حتى في الشتاء    ففي فصل الشتاء من سنة 1973 وبتاريخ 17 - 2 شباط سبحنا في النهر وكان الشتاء في قمته ،

  وكنا انا والسيد النواب متميزين بالسباحة ضد اتجاه تيار الماء الجارف وكأننا نريد التعبير عن مقاومتنا ومعارضتنا المتاصلة في ذواتنا وقدرتنا على تحدي الواقع وتغييره

 

 ثم تعمقت العلاقة بيننا لنصبح اخوة واصدقاء لا نفترق عن بعضنا مادمنا خارج البيت .

كنا نفكر بمعاناة مدينتنا ونتحرق على السلبيات ومنها عدم تبليط بعض الشوارع وعدم انارتها وعدم منع ابناء المسؤولين الاداريين من تحطيم المصابيع ببنادق الصيد

كان الاديب حسن النواب يحمل عقلا وذكاءا اكبر من عمره  ويفكر بمشاريع لبناء العراق واصلاح حاله تبدو وكانها خيال في حينها

وكان مثابرا ولا يترك اي عمل يبدا به الى كماله

اشترك في مسابقة خمسة الاف متر للركض وكانت المسافة تعادل 12 مرة من مساحة ملعب المناذرة وكان جميع طلاب ثانويتنا قد اشتركوا في السباق فبعضهم قطع مسافة 400 مترا وانسحب وبعضهم اكثر  الى ان بقي ثلاثة متسابقين احدهم السيد حسن النواب فاسرع الاثنان فوصلوا الى خط النهاية وهم من الرياضيين البارزين من الصف الخامس والسادس  الاعدادي بينما كان النواب من طلاب الصف الثاني المتوسط  .

  فالسيد النواب سيكون ثالثا سواء استمر في الركض ام توقف ولكنه استمر بعدهم لوحده وقطع مسافة كيلومتر وهي تعادل مرتين ونصف  من مساحة الملعب  ووصل للخط النهائي وهو في الثالثة عشر من عمره

 تذكرته حينما توجهت وجماعة الى كردستان العراق من الاراضي الايرانية سنة 1988 قبل توقف الحرب باربعة اشهر فكانت الجبال ممتلئة بالثلوج وكانت الغيوم كثيفة ويحتمل ان تتحول الى ثلج يغمر اجسادنا

نظرت الى الثلوج التي يجب اجتيازها بالنزول الى الوادي ثم الصعود ثانية الى قمة الجبل ثم الى وادي اخر وقمة اخرى ثم واد ثالث وهكذا ، فسالت الدليل كم ساعة نصل الى المكان المقصود فقال عشر ساعات ، فكرت بالرجوع  وعدم المواصلة  فذكرت روح المواصلة والمثابرة التي يمتلكها السيد حسن النواب فاقتديت به وواصلت المسيرة الشاقة .

 في سنة 1973 انتقلت عائلة السيد حسن النواب الى كربلاء فكان فراقه مؤلما وانقطعت اخباره  الى نهاية سنة 1974 حيث عاد الى المناذرة زائرا واول عمل قام به هو تدريبنا على تمثيل مسرحية الشمعة والتي اخرجها بنفسه واشرف على تدريبنا ولا اتذكر هل هي من تاليفه او تاليف الاستاذ عصام النقاش وقام هو بتغيير نصوصها ام هي من تاليفه ،

    وهي مسرحية راقية باهدافها وافكارها ومحاورها  اخرجها السيد حسن النواب وكان اغلب الممثلين اكبر منه سنا ولهم خبرة جيدة في التمثيل ومنهم الاخوان كاظم عبود عرب ومؤيد باقر الشماع وكامل ضياء   ومنهم ممثلون مبتدئون  سعيد العذاري وعبد الكريم محمد علي وعماد كريم وحسين الشيباني وراضي محمد واخرون نسيتهم

  لا زلت اتذكر كلمات السيد النواب وهو حامل الشمعة ويقول (( راح تنطفي هذه الشمعة واذا انطفت بعد ما اكدر اقره واكتب ))

   وكان لي دوران وكلاهما يخالفان حقيقتي وهما :

دور الجلاد وكنت اجلد المتهم البرئ كريم محمد علي وهو صديقي المخلص وقد اوجعته ضربا

ودور المدعي العام  حيث قمت بتلفيق تهمة ضد المتهم بانه كسر الة صناعية

  وكانت المسرحية تتحدث عن واقعة حدثت في بريطانيا لكي لاتفهم انها ضد حكومة احمد حسن البكر

مثلنا المسرحية في مدرسة الاحداث وفي كازينو الاتحاد الوطني لطلبة العراق للرجال  وفي روضة المناذرة وكان العرض فيها للنساء فقط

وقد نجحت المسرحية بجهود السيد حسن النواب وكان عمره 14 سنة  بلا دعم واسناد من احد

وفي تعليق له مؤخرا قال لي لازلت احمل الشمعة

وفي ختام هذه الاسطر المتواضعة اهني السيد الشاعر الكبير حسن النواب بفوزه الاخر وليس الاخير وانقل تهنئة النور له

تلقى الشاعر العراقي حسن النواب المقيم في استراليا نبأ فوزه بجائزة الإبداع عن ديوانه الشعري " قصائد يحبها الناس " وذلك في مسابقة جوائز ناجي نعمان النقاش الأدبية لعام 2011  ، والتي بلغ عدد المرشحين المتقدمين لنيل الجائزة هذا العام 1322 مشتركا ومشتركة جاءوا من ثلاثة وخمسين دولة ، وكتبوا في تسعة وعشرين لغة ولهجة . يذكر ان الشاعر كان قد نشر بعض قصائد ديوانه الفائز على موقع النور ، كما سبق له الفوز بجائزة ديوان شرق غرب عن ديوانه " امّن يجيب البلاد اذا دعته " والذي طبعته دار الساقي عام 2008 . مبارك للشعر العراقي هذا الفوز .

وبهذه المناسبة تتقدم مؤسسة النور للصديق الشاعر حسن النواب بأجمل التهاني لهذا الفوز الكبير متمنين له دوم التألق في سماء الابداع

سعيد العذاري


التعليقات

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 06/06/2011 21:39:59
الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة
سفير الحب الطاهر
تحية طيبة
سؤالي عن صحتك وارتياحك
وفقك الله لكل خير

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 06/06/2011 18:51:25
سعيد العذاري
--------------- دمت يافخر الكلمة رائع ما سطرت الانامل من الابداع دمت سالما
من صيدا لبنان الخير والوئام

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 06/06/2011 09:40:04
الاديب الواعي علي الزاغيني رعاه الله الله
تحية طيبة
وفقك الله وسدد خطاك
تحياتي وامنياتي لك بالتوفيق
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الاكرم الذي يحملني مسؤولية المواصلة

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 06/06/2011 09:37:49
الاديب الاستاذ يعقوب يوسف عبد الله رعاه الله
تحية طيبة
اسعدني مرورك وتعليقكم الرائع لصدوره من اديب واع متميز وناشط في حقول الثقافة والادب وفي النو خصوصا
تحياتي واشواقي

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 06/06/2011 09:35:27
الاديب الاستاذ علي جبار العتابي رعاه الله
تحية طيبة
اسعدني مرورك وتعليقكم الرائع لصدوره من اديب واع متميز وناشط في حقول الثقافة والادب
تحياتي واشواقي

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 05/06/2011 22:30:44
الاستاذ الرائع سعيد العذاري
تحية طيبة
يالها من ذكريات رائعة ويالهامن ايام جميلة
من خلالكم نبارك ونهنئ للشاعر حسن النواب
ونبارك له هذه الصداقة الرائعة
لكم منا ارق الامنيات

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 05/06/2011 21:48:19
الشاعر المبدع ايهم العباد رعاه الله
تحية طيبة
اشكر حروفك النورانية وتعليقك المبارك الذي يدفعني للمواصلة والاستمرار
وفقك الله لكل خير

الاسم: يعقوب يوسف عبدالله
التاريخ: 05/06/2011 21:24:04
الباحث القدير
والكاتب الاديب
السيد سعيد العذاري المحترم
اجد في سردك للذكريات متعة خاصة وانت تقص لنا جمال الحروف المعبقة بعطر الوفاء ....
تحياتي لقلمك المبدع
تقبل مروري
يعقوب

الاسم: علي جبار العتابي
التاريخ: 05/06/2011 20:51:40
حبيبي واخي السيد العذاري يالك من وفي وشكرا لك من القلب على هذه النبذة عن السيد حسن النواب دام الله لك اصدقائك يااخي

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 05/06/2011 20:19:37
الاخت الفاضلة غبير ال رفيع رعاها الله
تحية طيبة
اشكر مشاعرك الاخوية النبيلة وعبارات المدح التي تحملني مسؤولية كبيرة لمواصلة الكتابة في النور
اشكر مرورك الكريم وتعليقك المبارك الذي يزيد من عزمي على المواصلة واشكرك نيابة عن اخي الشاعر الكبير حسن النواب الذي لم التق به منذ 7 – 3--- 1980 وببركات النور حادثته
وفقك الله وسدد خطاك

الاسم: ايهم العباد
التاريخ: 05/06/2011 20:13:59
الاديب والصديق العزيز سعيد العذاري
سعيد بهذه الذكرى النضالية الجميلة وانت تستجدي بقايا ذاكرتك لتؤرشفها لنا بهذه السلاسة الادبية الثرية بمعانيها ..
تحية للامكنة التي تجولت فيها وتحية للنواب ايضا
ودادي

الاسم: عبير ال رفيع
التاريخ: 05/06/2011 19:48:23
اخي واستاذي وشيخ الجليل سعيد العذاري ..

اشكرك اخي لأتاحت الفرصة الي لتهنئة الاستاذ والاخ حسن النواب ..واحسده لأنه رافق اخي الفاضل سعيد العذارى .. ذكريات رائعة وجميلة جعلتنا نستذكر .. دائما اعود من خلال حروفك الى الذكريات .. دمت متالق وبحفظ الله ورعايته

عبير ال رفيع

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 05/06/2011 17:21:41
الاديب الاستاذ حمودي الكناني رعاه الله
تحية طيبة
اسعدني مرورك وتعليقكم الرائع لصدوره من اديب واع متميز وناشط في حقول الثقافة والادب
تحياتي واشواقي

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 05/06/2011 17:20:07

الاديبة الواعية ميساء الهلالي رعاها الله
تحية طيبة
اسعدني تعليقك ومرورك لصدوره من اديبة وباحثة اجتماعية تستذوق مثل هذه المقالات التي تمتلئ وفاءا لاصدقاء لنا عاشرونا من زمن سحيق
وفقك الله ورحم الله والدتك

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 05/06/2011 14:16:46
لله درك سيد سعيد العذاري ... كم انت بسيط وعميق تحمل في روحك البعد الانساني المحب للجمال والخير ... بوركت سيدي العزيز.

الاسم: ميساء الهلالي
التاريخ: 05/06/2011 13:58:01
الاديب الرائع سعيد العذارى
راقني جدا ما قراته عن سيرة الاستاذ حسن النواب معك وعن تلك الذكريات التي اخذتنا بعيدا حيث كانت الحياة اجمل واسهل
كم جميل ان نتذكر اناسا مروا في حياتنا وكانت لهم بصمت لا تنسى
سعيدة كوني اقرأ هنا ما كتبته
تقبل مروري اخي الكريم

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 05/06/2011 13:07:26
الشاعر المتالق الحاج عطا الحاج يوسف منصور رعاه الله
تحية طيبة
وفقك الله وسدد خطاك
سياتي العراق الذي تنشده يكرم فيه المبدع والشاعر والاديب
اشكر مرورك الكريم

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 05/06/2011 11:57:45
الاخ الفاضل الاستاذ سعيد العذاري
الشاعر حسن النواب واحد من عراق المبدعين
الذين لم يجدوا فرصتهم الحقيقيه في وطنهم ، اتمنى
أن يكون القادم أفضل لمبدعينا .

تحياتي وتقديري لك ودمتَ بخير

الحاج عطا

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 05/06/2011 11:57:34
الاخ الفاضل الاستاذ سعيد العذاري
الشاعر حسن النواب واحد من عراق المبدعين
الذين لم يجدوا فرصتهم الحقيقيه في وطنهم ، اتمنى
أن يكون القادم أفضل لمبدعينا .

تحياتي وتقديري لك ودمتَ بخير

الحاج عطا

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 05/06/2011 11:27:15
السيد الجليل جعفر صادق المكصوصي رعاه الله
تحية طيبة
اشكر حروفك النورانية وتعليقك المبارك الذي يدفعني للمواصلة والاستمرار
وفقك الله لكل خير

الاسم: جعفر صادق المكصوصي
التاريخ: 05/06/2011 11:01:08
سعيد العذاري ايها الانسان
ايها الاديب
ايها الباحث
نفتقد حروفك زودنا بدرر الكلمات
وانت تقدم المبدعين بكلماتك الجميلة
نشتاق اكثر لروعة دروسك


جعفر

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 05/06/2011 10:43:10
الاديبة الواعية هناء احمد فارس رعاها الله
تحية طيبة
اشكر مرورك الكريم وتعليقك المبارك الذي يزيد من عزمي على المواصلة واشكرك نيابة عن اخي الشاعر الكبير حسن النواب الذي لم التق به منذ 7 – 3--- 1980 وببركات النور حادثته
وفقك الله وسدد خطاك

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 05/06/2011 10:42:11
اخي الكريم الشاعر الكبير حسن النواب رعاه الله
تحياتي واشواقي
ذكرتني بعمالقة ابي صخير ولا تنسى (( كمن )) الذي حمل علبة نفط فقلنا له ماذا تفعل به فقال ازرعه في جزرة برنوش واذا كلفني اهلي بشراء نفط اخذ الفلوس لي واتي بالنفط من الجزرة
و اما شكبان فقد جن بسبب عشقه لشريعة وحينما دهسته السيارة ومات اجري له تشييع مهيب من اجل الحصول على فصل عشائري
ولا تنسى مطهر حنته حينما قال له شبيه مسلم بن عقيل من انت ومن تكون قال انا مطهر بن حنته
ولا تنسى عبد شمط الذي امتنع صاحب الحسينية من ادخال جنازته للحسينية ثم نهض مرعوبا في منتصف الليل وادخلها لان الامام الحسين عاتبه في المنام وقال له مهما كان فهو موالي لي
ولا تنسى شنيطة فقد حلم به عبد الزهرة افينيس بانه في درجة عالية من الجنة قبل وفاته فساله عن العمل الذي عمله فاستحق الدرجة فقال انقذت فتاة بريئة من القتل
اكتب اليك وانا انتحب وابكي للذكريات التي لن تعود
وفقك الله وتهانيننا على فوزك الجديد

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 05/06/2011 10:41:28
الشاعر المبدع جلال السويدي رعاه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اشكر مروركم الكريم وتعليقكم المبارك وببركات تشجيعكم اتقوى واستمر
اضافات رائعة ونافعة ومفيدة لصدورها من شاعر واديب متميز
واشكرك نيابة عن اخي الشاعر الكبير حسن النواب الذي لم التق به منذ 7 – 3--- 1980 وببركات النور حادثه
وفقك الله لكل خير

الاسم: هناء احمد فارس
التاريخ: 05/06/2011 08:52:09
سعيد العذاري جميلة الذكريات واجملها ماكتبت لاجل الصداقة الحقة وهذه الذكريات ارخت لحقبة من زمن عراقنا الصابر وابنائه البررة مبارك لنا ولاستاذ حسن النواب فوزه وان شاء الله موفق دوما من يحمل الشمعة لينير الدرب للاخرين بدل ان يكتفي بلعن الظلام.

الاسم: حسن النواب
التاريخ: 05/06/2011 07:26:24
الحبيب الغالي الصديق الذي لاينسى .. سعبد العذاري
با لذاكرتك الخصبة والمتوهجة بما هو جميل .. سرني مقالك الدافىء هذا ، لكنك كنت تغلبني بالشطرنج احيانا ، اتعرف ؟؟ اكتب بروايةالآن .. ادون بها احداث طفولتي في ابي صخير .. سيرد ذكرك بقوة في هذه الرواية ، ويرد ذكر شخصية شكبان المجنون ومندي ومغيض الذي يخاف من رؤية الأفعى وشخصيات اخرى .. ناصر عكره ، عبود عرب ، سيد جودي ، وغيرها من الشخصيات ، وطقوس الإختباء في مظلة الصفصاف في الجزرة كل ذلك سيرد بروايتي التي اتمنى اجد دار نشر تطبعها وسأرسل لك نسخة من الرواية بعد نشرها ، علما ان دار نشر مصرية وقعت معهم عقدا قبل اسابيع لطبع روايتي حياة باسلة وهي الجزء الأول .. اشكرك صديقي .. واذا كنت في العراق فسأكون هناك قريبا لقراءة قصيدتي الفائزة في مسابقة شعر المقاومة .. اتمنى ان التقيك ..

الاسم: جلال السويدي
التاريخ: 05/06/2011 04:06:19


الزميل المتألق والمبدع دوما في ما تخط انامله وما

تجول به نفسه حيث ارتسمت على وجه خطوط المسرح أمل

التألق والابداع بك ايها العذاري سيد (( سعيد العذاري ))

لك وللأستاذ المثابر في طفولته حتى بلغ الطموح لينسج

من تلك الافكار بلدا يتوج على خارطة الامل لأكمال عراقنا

الجديد بعد ما عانا سنين العجاف . . .

لك ايها العذاري ولزميلك النواب الف سلام والف تحيه

لكم مني باقات القرنفل ومتمني من الله ان يطيل ببقائكم

ويمد بعمركم .

أقبل مروري ولك مني فائق الاحترام والتقدير

جلال السويدي




5000