.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ذهــول النخيــــل

حسن البصام

منذ اعوام بدأنا من ذرى الصفر 

جف الماء في نهر الارامل

أينما الريح تولّي وجهها ... تقبض أصابعها التراب

منذ لحظة كان فينا الصفر

لم يشرب النخل من مجرى الدم

فلماذا يرقص سيف أخي , 

على عنق أخيه ؟

ما زال خبز أمي يلتقمه الحوت

ورؤوسنا تتقاذفها أرجل الشياطين

فائضة عن الحاجة ... ذاهبة الى كناسة الليل

عربات النفايات تجمع حصادها البشري

من مزبلة أو شارع أو نهر ممتلئ بدم الحمام

والفجر العاطل عن البزوغ

أثداء نساء ما زال الحليب فيها يحن الى شفتي أقمار خرجت عن مداراتها

والنهر يبحث عن ماء ليغتسل بعد ملامسة الميتين

الموت يبحث عن ملقن للشهاد

والذبيح عن سبب مقنع لموته .

*********

قل لي ما أسمك .. أدلك على مذبح معلق على قبلته .

رسمك محمولا على اطراف اصابع اطلاقه ...

أو نصل سكين .. مثقب .. عبوة ..

على جبهة احداها منقوشا اسمك .

أرني شكل جرحك ... أصف لك لون هويتك

أرني ذقنك ... أقول لك هل أخيت الذئاب أم النعاج

ام اكتفيت بالصبر من حجر .

ماذا تتوقع من لحية يزدهر فيها ربيع الدم

وشارب لا يفرق بين الباطل والحق ؟

الصباحات تبحث عن روادها

والساحات معطلة تجلس القرفصاء

ما تبقى طسات البنائين ممتلئة بالدم

ومطارق ومجارف وعظام

والحمام ما زال لم يغادر الجداريات واللافتات

مستحم بالنفط ... لا فرق بين الحمامة والغراب

ولاننا تجار نفط .. قررنا الرجوع الى الفوانيس

وتعطيل الحاسوب الذي لا يعمل بالنفط

تضحك شفاه أقلامنا الندية بالذهب الأسود

النخيل يتوقف عن الكلام

مذهولا من قاع الشظايا حتى ذروة الخيانات

أقلامنا شابهت قبلاتنا ... نتراشق بها كل يوم

قبلاتنا شابهت الغربان ... فقد تلوثت بالنفط

حسن البصام


التعليقات

الاسم: حسن البصام
التاريخ: 2011-02-23 06:59:07
الاستاذ والصديق والاديب المتالق رياض عبد الواحد
كلماتك تنير النص
ورؤيتك تشع متغلغلة في ثناياه
اشكرك جدا

الاسم: حسن البصام
التاريخ: 2011-02-23 06:37:52
المتالق علاء الصائغ
صديقا معطرا بالوفاء
دام تالقك وسموك الشعري المكتنز بالمحبة

الاسم: حسن البصام
التاريخ: 2011-02-23 06:15:32
القاص والشاعر عبد المجيد التباع
شكرا لنبلك وكرمك , فقد سرني دعاؤك , وتطاولت قامة كلماتي ببصمتك , ايها الاديب الرائع

الاسم: حسن البصام
التاريخ: 2011-02-23 06:05:57
المبدعة الفاضلة فاطمة الفلاحي
سرني مروركم المشع , ورايكم النبيل الذي يدل على ذائقة راقية وخلق كريم.
شكرا سيدتي

الاسم: عبد المجيد التباع/المغرب
التاريخ: 2011-02-22 10:17:18
جعل الله دم العراق طهرا من كل نجس وتوبة نصوحا من كل فتنة ونفط لعراق نعمة لا شابتها نقمة ونار العاق بردا وسلاما.آمين.
تحياتي للأديب الرائع حسن البصام

الاسم: فاطمة الفلاحي
التاريخ: 2011-02-22 07:02:42
الشاعر حسن البصام

استميحك العذر بالوصول متأخرة ، لأقرأ هذا الابداع .

سأكفكف دمعي لما لمسته الحدقات من وجع ونزف على ارض الواقع في هذه الصورة

نذ اعوام بدأنا من ذرى الصفر

جف الماء في نهر الارامل

أينما الريح تولّي وجهها ... تقبض أصابعها التراب

منذ لحظة كان فينا الصفر

لم يشرب النخل من مجرى الدم

فلماذا يرقص سيف أخي ,

على عنق أخيه ؟

ما زال خبز أمي يلتقمه الحوت

ورؤوسنا تتقاذفها أرجل الشياطين



انحني لفكركم ولنصكم

احتراماتي

الاسم: علاء الصائغ
التاريخ: 2011-02-22 05:00:44
لم يشرب النخل من مجرى الدم

فلماذا يرقص سيف أخي ,

على عنق أخيه ؟

هذه المرة لك في مقطوعتك طعم كطعم الجمار

أيها الصديق الوفي الأديب المتألق حسن البصام كم كان حرفك رائع هنا سيدي

تقبل شديد تقديري وإعجابي

الاسم: ياض عبد الواحد
التاريخ: 2011-02-22 03:18:24
اخي الحبيب حسن
الجسد كما يقال قوة انفتاح كونه مواضعة انسانية قابلة للأنطلاق تقف في المقابل من وحشية وانغلاق وقوة ضغط الاحداث ، ولكون الجسد المقترح الاول للحريةاذ ( كلما ازداد ثقل الجسم اضطر الفكر الى تعميق تجربته للانفلات والتحرر ) كما يرى العروي وحيث لا نستطيع ان نرى الا هذا الاندغام والتداخل الجدلي بين الفكر والجسد. احييك على هذا التلازم الرائع بين همومنا الداخلية وما يتطلبه العقل والمنطق منمعطيات ز

الاسم: ياض عبد الواحد
التاريخ: 2011-02-22 03:17:53
اخي الحبيب حسن
الجسد كما يقال قوة انفتاح كونه مواضعة انسانية قابلة للأنطلاق تقف في المقابل من وحشية وانغلاق وقوة ضغط الاحداث ، ولكون الجسد المقترح الاول للحريةاذ ( كلما ازداد ثقل الجسم اضطر الفكر الى تعميق تجربته للانفلات والتحرر ) كما يرى العروي وحيث لا نستطيع ان نرى الا هذا الاندغام والتداخل الجدلي بين الفكر والجسد. احييك على هذا التلازم الرائع بين همومنا الداخلية وما يتطلبه العقل والمنطق منمعطيات ز




5000