هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نزيف النيل

نيفين ضياء الدين

دمعة ...

غائرة فى ضلوع قاع النهر

إنحدرت على وجة النيل

إنبثقت من رحم المطر

إنشطرت من ثغر الشمس

إرتوت من عبرات ليل الثلوج

على مجرى دماء النيل

(2)

مِصر عروس الليل الدامية

تنزوي خلف محراب الشمس

تُخفي وجهها خلف أمواج نيران الجحيم

أراها

تُلملم رماد ورودها

والنيل يمدُ يدة الجريحة

من بين ثنايا خيوط الكفن

على أطلال كبري قصر النيل

(3)

برديس

مالي أراكِ اليوم ذكرى

مبتورة

مرسومة داخل قبو بلا دَرَج

منقوشة على ورقة بردي

مكسورة مشقوقة

مالي أراكِ مومياء عارية

طافية على دماء النيل

تنعي أطلال معبدها

وتضحك

لتُخفي دموع عيون موسى

داخل سرداب قلبها القتيل

(4)

هاميس

تحرق شراع مركبة الشمس

وتثقب عروق القمر

لتنعي تراب أجدادها

وتاج عرشها الضائع

خلف دموع مملكتها

واديها وادي الملوك

يعوي

يلفظ أنفاسه

فى المخاض العسير

(5)

إيزيس

تبكي على قيثارة أوزوريس

تجمعُ أشلاء حبيبها

وتُطهر الجراح بالدم

بدماء ثياب النيل

حبيبها الأسير

راقد خلف نيران المجهول

ينتظر البعث

وأصداء جثمان العُرس

الراقد خلف مملكة

بسنت طِيبة

الغارقة

تحت أطلال شظايا النيل.

 

 

 

 

نيفين ضياء الدين


التعليقات

الاسم: نيفين ضياء الدين
التاريخ: 2011-02-08 22:16:08
الشاعر الصديق الوفي ,صاحب القلم المتألق جلال جاف
سلامي وتحياتي وشكري
شكرآ على مدحك الرقيق وعلى تفاعلك مع الثورة المصرية
فمؤازرتك لنا كشعب مصري هو أكبر دليل على مد جسور العروبة بين أبناء العالم العربي
شكري لك عميم

الاسم: نيفين ضياء الدين
التاريخ: 2011-02-08 22:13:04
الأخ الوفي والصديق الذي لا يغيب كضوء الشمس والنور
يرسم لنا بكلماتة ومقالاتة الإعلامية تحقيقات ثاقبة
وبوتقات نورانية واعية,فراس ,فارس القلم والروح
تحياتي وسلامي
تأخرت فى النشر بسبب أني كمصرية تعرضت كغيري من أبناء
شعبي لإنقطاع شبكة الأنترنت فى الفترة الأخيرة بسبب
الثورة الحالية ,هذا غير أن للأسف دائمآ تتأخر جريدة النور فى نشر ما أرسل ,لكني وبالطبع لا أحب التأخير فى النشر حتى لا أغيب على أصدقائي وأنت واحد منهم
سلامي وتحياتي
لك النور ودوام الألق

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 2011-02-08 17:27:57
دمعة ...

غائرة فى ضلوع قاع النهر

إنحدرت على وجة النيل

إنبثقت من رحم المطر

إنشطرت من ثغر الشمس

إرتوت من عبرات ليل الثلوج

على مجرى دماء النيل

لك الالق ايتها وعبق الياسمين المسماة نفين النور
لماذا التاخير في الكتابة ايتها النبيلة نيفين ضياء الدين
دمت نيرة

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 2011-02-08 17:24:36
دمعة ...

غائرة فى ضلوع قاع النهر

إنحدرت على وجة النيل

إنبثقت من رحم المطر

إنشطرت من ثغر الشمس

إرتوت من عبرات ليل الثلوج

على مجرى دماء النيل

لك الالق ايتها وعبق الياسمين المسماة نفين النور
لماذا التاخير في الكتابة ايتها النبيلة نيفين ضياء الدين
دمت نيرة

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: جلال جاف
التاريخ: 2011-02-08 16:04:43
الشاعرة الرائعة الصديقة
نيفين ضياء الدين
نص ادبي رائع دام هذا الحرف ودمت لنا وحفظ الله المطالبين بالحرية والكرامة.
ودي وتقديري

الأزرق




5000