.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


نحتاج الى حكومة تتصف بالامانة والقناعة

عباس طريم

 قد يختلف الناس في العرق  والجنس واللون والعقيدة واللغة . لكنهم يتفقون على القيم الاخلاقية التي اكدتها  جميع  الديانات السماوية  وحثت المجتمعات  على التمسك بها والحفاظ على روحيتها  السمحة.

وفي نظر معظم الباحثين تعتبر الاخلاق احد نتاجات الدين. وقد تعتبر  جوهر الدين  لدى  البعض .وتعتبر الاخلاق  من  منظور  معاصر مجموعة  القيم الاخلاقية  العليا التي يجسدها الفرد سلوكا, لا ما يدعيه.والاخلاق هي: الوليد  الذي  يخرج من  رحم الدين. وفرها  الله  لعباده , لتشهد على  تدينهم  وحسن سلوكهم. وبها وحدها يتميز الانسان. خاصة المتدين. وهي خاصية احبها الله سبحانه وتعالى. وقدمها على  كل صفات البشر. حيث  قال جل جلاله  لنبيه محمد ص: [ انك لعلى خلق عظيم ] والاخلاق في الاسلام جزءا لا يتجزء من الشريعة الاسلامية التي تؤكد على  الثوابت  الاساسية  في روح الاسلام . من: صدق, وكرم,  ورحمة ,وامانة ونزاهة , ومروءة , وشجاعة , وقناعة ,وعفة ,ونبل,  وتضحية  من  اجل  الغير.

وقد يتصف بها  من كان  من غير المسلمين . فقد اطلق الرسول  محمد  ص   ا بنت حاتم الطائي   الذي  عاش  في زمن  الجاهلية  من اسرها . وقال  ص : اطلقوها, فقد  كان والدها  يحب  مكارم الاخلاق . وكان  الرسول محمد  ص  يسمونه  الصادق الامين . وكانت   الناس  تثق  به,   وتؤمنه  على   اموالها   وتجارتها , وتحكمه  فيما   بينها . والامانة :  من اهم  العلامات الواضحة  للمؤمن ,التي تميزه عن غيره من المتلاعبين والسراق   .والامانة   تعني:  الشرف, والعفة, والاستقامة.  ومن    يتحلى  بها   يعش  طوال  حياته  منتصب  القامة , مرفوع الهامة , شامخ  الجبين , سمعته  تسبقه  اينما  حل  وارتحل  .وهذه  الصفات   الجميلة .. هي التي  قربت  الرسول  ص من القاعدة  الجماهيرية, وسهلت مهمة  الالتفاف حوله, وتصديقه  قال رسول الله  ص [ انما بعثت لاتمم  مكارم  الاخلاق ] .  واظننا بحاجة ماسة  الى تواجد الرجل الامين في حكومتنا الجديدة. والتي  نتمنى لها  التوفيق  والتقدم , في ادارة البلد ,الذي يحتاج الى الكثير من المتطلبات.وعليها  ان تاخذ بعين الاعتبار: ان الجوع, والظلم والبطالة, ونهب خيرات البلد, والفساد  المالي, وحكر المناصب على  فئة دون غيرها. هي: اسباب موضوعية  دفعت  شعوب المنطقة الى الخروج الى الشوارع, وقلب الطاولة فوق رؤوس حكامها . وان يعلموا ان  التهميش افة  تعود  على  اصحابها بالضرر . وان حفظ  امانة الشعب, والعمل على انشاء المشاريع الاقتصادية العملاقة  التي تحد  من انتشارالبطالة ,

والجد  في  خدمت  البلد, مع  النية الصادقة  بتكاتف جميع  القوى لاصلاح ما  افسدته  العقول المتطرفة من عبث وتهديم في البنية  التحتية, واشاعت روح الاخوة والمحبة ؛لهوالحل الوحيد  لبناء عراق  المسقبل,  والوحدة   الوطنية . وعلى  المسؤولين  ان  تتوطن  في نفوسهم  ثمرة القناعة . وهي ملكة للنفس : توجب الاكتفاء بقدر الحاجة والضرورة من المال  من دون السعي الى طلب المزيد بطرق لا يرضاها الله سبحانه وتعالى.والقناعة صفة  فاضلة يتوقف عليها حفظ سائر الفضائل. وعدمها  يؤدي بالانسان الى مساويء الاخلاق والرذائل .والقناعة لدى  المسؤول  يعني : الالتزام  بما  قسمه  الله  والحد  من نزعات  النفس الشريرة  التي لا تنتهي عند حدود . والقناعة يعني : العدل. والعدل : ما ترضاه لنفسك, ترضاه لغيرك. وعندما يسود العدل ؛ تغيم الدنيا على سكانها وتغطيهم  بسحاب من الامن  والطمئنينة .وتعيش الناس في  قلوب  ليس فيها الا ما  يعمر النفوس ويزيدها الفة ورحمة     


    





عباس طريم


التعليقات

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 05/02/2011 06:13:51
تحية لك صديقي عباس طريم عاشت الايادي وطابت الانفاس على هذا الموضوع الجميل تقبل مودتي ودعائي

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 04/02/2011 20:20:26
العزيزة الغالية الفنانة الرائعة والاديبة الاروع شادية حامد.
من حروفك الجميلة.. اختي شادية؛ نتعلم الالهام .ومن ريشتك الاجمل؛ نتعلم الرسم . ومن صوتك الجميل الذي يشبه الكروان, وصوت البلابل التي تعطي الامل, والسعادة, في صباحات نلتمس منها الراحة والامان .نستسقي زهورنا وحدائقنا الغناء .
اشكر لك مرورك العذب.. وكلماتك ...التي تنم عن قلب لا يعرف غير الحب, والخير, والطيب .
تحياتي لك اختي شادية. اتمنى من الله لك المزيد من الابداع .

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 04/02/2011 20:09:15
اخي العزيز الاديب الرائع عادل العضاض .
تحية من القلب لحروفك الجميلة ...التي تتساقط علينا كالرطب الحلو المذاق.. الذي يعطي الطاقة, والحيوية,
للاستمرار على لمطاولة , وبذل المزيد من الاعمال الادبية.
تحية لك ودمت اخا عزيزا ..

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 04/02/2011 20:04:55
الاديب الرائع حمودي الكناني .
اشكر مرورك العذب ..وتشجيعك المتواصل.. الذي يزودني بالطاقة ,التي تدفعني ,الى بذل المزيد من العطاء .
دمت لي اخا كريما ..

الاسم: شاديه حامد
التاريخ: 04/02/2011 07:39:23
اخي وعزيز قلبي الشاعر عباس طريم....

اتابعك باخلاص...وافرح بك كل مره وانت لا تترك جانبا من الحياه دون ان تطرقه...وتبحث مسالكه...وتقلبه بين صفحات هذا العقل النير....
ايها العباس....
كقنديل من نور تتجلى بقلمك من اعلى قمم الجمال...
محبتي الدائمه...لاحلى اخ بالدنيا...
شادية

الاسم: عادل العضاض
التاريخ: 04/02/2011 05:00:31
اخي الحبيب الشاعر عباس طريم
اولا اعذرني لان شبكة النت لاعبتني (جقه شبر ) اكتب الموضوع واكمله وعند الارسال يفشل وينمسح وهكذا لاربع مرات ... ما ادري لان بالرد (اغمك )وما يرضه النت هيج حجي ... يمكن .
حبيبي الرائع موضوع جميل وراقي ف.. اكتب .. ثم اكتب حتى طلوع الشمس تقبل مني مودتي واحترامي \ عادل العضاض

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 04/02/2011 04:34:20
الاديبة الرائعة زينب محمد رضا الخفاجي .
الحلم ليس ببعيد ..في مجتمع مسلم. يعتقد بتلك الصفات.. الخارجة من رحم الدين . ويعتقد بها.. كطريق سالك لمعرفة الله .ودونها يضيع الانسان في مهاوي الرذيلة .
دمت لنا يا بنت العمة الرائعة ,ودام تواصلك ,وابداعك ..

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 04/02/2011 04:26:53
الاديب الرائع كاظم الشويلي .
تحية كبيرة..لك ولاشراقتك الجميلة .. وتحية اخرى لمرورك ..الذي
يشرفني ,ويزين اعمالي؛ بباقات من الورود, والياسمين .
دمت لي اخا كريما اخي كاظم ..

الاسم: حمودي الكناني
التاريخ: 04/02/2011 04:12:54
سيدي الكريم عباس طريم المحترم ... لقد قرأت هنا شيئا لامس هواي وان اؤيد ما ذهبت اليه ايها الكريم ......
الان يجيء دور الحكومات المحلية التي تتحمل كامل المسؤولية في اصلاح كل خراب تركته تلك الايام الظالمة والحكام الظالمون ولكنني كلما امعنت النظر لا اجد الا القليل القليل الذي يحمل هذا الوطن على راحتيه ... اتمنى على الناس ان توصل من يعمل من اجل صالحها وتحقيق مصالحا ....... تقبل مروري ايها العملاق

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 04/02/2011 00:02:17
اخي الطيب عباس طريم
مبدع حين تلتف الوطنية بحرفك لتصبح باقة ورد رائعة
كل الصفات التي ذكرتها حلمنا كثيرا ان تكون صفات كل رؤسائنا وقادتنا
تقبل احترامي ودعائي
دمت بخير وسعادة

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 03/02/2011 21:58:18
الصحفي الرائع فراس حمودي الحربي .
هذه الصفات اخي فراس.. هي التي تعلي بنياننا. وتحصن امننا النفسي. وتجعلنا اقرب الى الله سبحانه.! وتعالى .
وتفوم اخلاقنا وتميل بها الى الطريق القويم .
دمت لنا اخي فراس .

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 03/02/2011 21:48:54
الاديب الرائع علي مولود الطالبي .
ان لم يكن هكذا اخي علي.. فسنعود الى المربع الاول. واذا استمر النهب والسلب, تحت الغطاء الحكومي؛ فعلى الدنيا السلام. وسيكون حالنا حال ما سبقنا ..
دمت لي اخا عزيزا اخي علي ..

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 03/02/2011 21:45:14
الاديب الرائع الداعية الاسلامي السيد سعيد العذاري .
هو دعاء.. نتمنى ان يستجاب له. كون ما كتب... يتماشى والقيم الاسلامية.. التي تنادي بتلك الصفات الحميدة ,التي لا تخذل من تمسك بها .
الف تحية لمرورك العذب ايها السيد الجليل ..

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 03/02/2011 21:40:25
اخي العزيز الاستاذ علاء الصائغ .
مرورك افرحني.. وكلماتك... اسعدتني. فهي الوقود الذي يحرك ملكة الشعر, في داخلنا. ويزيدنا ثقة, واندفاعا الى الامام .
حياك الله ودمت لنا ..

الاسم: كاظم الشويلي
التاريخ: 03/02/2011 20:14:07
تحايا لروحكم النقية ايها الاديب القدير عباس طريم ، مقالة رائعة هادفة ، بارك الله بجهودكم القيمة ... دنيا من المحبة

الاسم: عبد الوهاب المطلبي
التاريخ: 03/02/2011 18:02:30
الاديب الرائع عباس طريم
ارق التحايا اليك
اضم صوتي الى صوتك
دام قلمك

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 03/02/2011 17:35:21
صدق, وكرم, ورحمة ,وامانة ونزاهة , ومروءة , وشجاعة , وقناعة ,وعفة ,ونبل, وتضحية من اجل الغير.
لك الرقي ايها النيل وسلم قلمك وانت اليوم تطرح موضوع يستحق الوقوف عنده لما يحمله من نتاجات وامور واقعية لك الرقي استاذي العزيز
عباس طريم مع الود والامتنان

شكرا متم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 03/02/2011 17:28:14
صدق, وكرم, ورحمة ,وامانة ونزاهة , ومروءة , وشجاعة , وقناعة ,وعفة ,ونبل, وتضحية من اجل الغير.
لك الرقي ايها النيل وسلم قلمك وانت اليوم تطرح موضوع يستحق الوقوف عنده لما يحمله من نتاجات وامور واقعية لك الرقي استاذي العزيز
عباس طريم مع الود والامتنان

شكرا متم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: علي مولود الطالبي
التاريخ: 03/02/2011 15:52:22
والجد في خدمت البلد, مع النية الصادقة ..

احيك بحروفك الصادقة سيدي الكبير المعطاء ... ربما يصلح هذا التعبير عنوان لمقال كامل ، وانتم اساتذتنا في ميدان التعبير ، لكن ما تناولته يحتاج الى وقفات وهمم عدة لكي ينهض بالواقع ، وثق سيدي لو يكن الطرح كما تفضلتم بنية صادقة لكان جنان العراق زهو لا حد له ...


دمت القا لا يدرك سيدي

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 03/02/2011 14:13:43
الاستاذ الواعي عباس طريم رعاه الله
تحية طيبة
موضوع رائع بعنوانه وتفاصيله والحلول الواقعية الواردة فيه المعبرة عن متابعة دقيقة ووعي تام بالاسباب والنتائج
وفقك الله لكل خير

الاسم: علاء الصائغ
التاريخ: 03/02/2011 11:20:15
مابرحت تدعو لوطنك الخير وتنادي الخيرين

ايها النبيل لافض فوك وانت تنثر رسالاتك حبا وتقربا لموطنك

تقبل جل احترامي وتقديري واعجابي




5000