..... 
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
زكي رضا
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أردوان زاخولي .. المطرب العاشق .. كيف اختفى ؟

حسين بلاني

خمسة وعشرون عاماً مرَّت على اختفاء نجم من نجوم الغناء الكوردي ، هو المطرب العاشق أردوان زاخولي ، العاشق لطفليه ، لأميرته ليلى ، لوطنه كوردستان .

ينظر اليك ، يكلمك ، وفكره هائم بعشقه ، محلق في خياله كطيور القبج ، كطفل مدلل ، عشق كباشق تخطى الحدود ، كليث لم يرهبه القيود ، عشق وغنى ، عشقه كان وجداً ، وغناؤه كبرياء .

تحدى عيون الجلاد واقلام المتربصين ، صدح بأنغامه وكلماته ، كنرجسة جالسة فوق علياء عرشها العظيم تعبق بعطرها وسحرها وتشع بهاءً وجمالاً .

اختفى بغفلة من زمن عصيب ، من محبيه ، ومازال مجهول المصير ، المصير الذي عرفه الجميع ، انه سيف الجلاّد ، طاغية العراق ، الذي كان تخيفه كلمة تخرج من فم عاشق ، نغمة حب يتغنى بها أسير ، ارعبتهم اغنياته ، اخافتهم همساته .

 

وغنى ...

 

seyran nemayne livan çûl u mila

mawe nevêtin dengê bilbila  ?      

destê miderket gelî hevala          

ka ew delala weḱî sûr gula  ?         

 

ترجمتها بالعربية :

 

لم تعد هناك نزهات في هذه السهول

ألا تحبون شدو البلابل ؟

اين الجميلة ؟

كم افتقدها يا رفاقي

كانت كالوردة الحمراء

 

***

كان يعلم ولكنه تجاهل ، بأن عيون الجلاد وجواسيسه تراقبه منذ زمن ، تسجل كلمات اغانيه ، تحسب عليه همساته ، خلجات نفسه ، ترصد بعشقه ، ولكنه أبى أن يتخلى عن عشقه .

دعوه الى بغداد لأحياء حفلة غنائية فلم يرفض ، سيصدح هناك بحنجرته الجبلية ، وسيتغنى بعشقه الذي يهزّ اوتار قلبه .

وهناك صدح بصوت كالهدير ، بأنغامه المخملية ، اطربت الاسماع ودغدغت المشاعر ، وليس ببعيد كان الجلاوزة يحدّون أنيابهم ، ولكنه غنى ...

 

 hey agayê birîndarû

bilbilo                       

ewy baîy lteda        

hêlîn xrabḱirû         

perîşano                  

sêwiyo                     

mihacro                   

 

ترجمتها بالعربية :

 

أيها الزعيم الجريح  (1)

كالبلبل

عصفت بعشّه الريح

أيها المهاجر الغريب

يا من فقد أمه  (2) 

 

***

من حينها اختفى ،  في 29\1\1986 ،   فهذه افعال الدكتاتور وزبانيته ، لم يعثر له على أثر لحد الآن ، والامر واضح كعين الشمس ، فقد التحق بقوافل الشهداء ، بيد أعداء حرية الأنسان ، الوحوش المتعطشة للدماء .

فسلام عليك أيها الطائر المحلق في السماء ، ايها الحر الأبي ، وباقة نرجس على ضريحك المجهول .

سلامٌ عليك يا ( ليلى ) يا عاشقة الكروان ، يامن اضاعت كروانها بين اسراب الغربان ، دموع سالت من مقلتيك وجرَت ، سلامٌ للهفتك كعصفورة ضعيفة تبحث عن صغيرها ولا تجده .

عدت مكسورة الخاطر والجناح الى ديارك في كوردستان سوريا ، أحكي ل( كوفان )  ما جرى لأبيه ، احكي ل( هوزان ) كيف كان اباها يحبها كحبه لكوردستان ، لعل ذلك يواسي قلبك الحزين ، أحكي لهما كيف عشق وغنى ، كيف أبهج القلوب الكئيبة والأحاسيس المكبوتة ، قولي لهما بأن عشاق أبيهما لم ينسوه ، وهم مازالوا يشعلون له الشموع ، ويسمعون أغانيه الجميلة الاصيلة ، وصوره البهية الرائعة اصبحت تزين المعارض والبيوت وفاءً له وحباً به ، ومازال يسكن في قلوب الناس .

فلك أيها الطائر الراحل عنا ، ألف تحية وسلام ، ودمعة حزينة لذكراك التي ستبقى خالدة في أذهاننا كذكرى شهداء طريق الحرية .

 

•(1)   يقصد به الزعيم الخالد ( ملا مصطفى البارزاني )

•(2)   يقصد بها ( كوردستان )

 

***

ملاحظة : كنت قد كتبت هذه المقالة في 23\7\2008 ونشرتها ، واعود لأنشرها مرة ثانية بمناسبة مرور خمسة وعشرون عاما على ذكرى رحيله .

 

29\1\2011

 

 

 

 

حسين بلاني


التعليقات

الاسم: حسين بلاني
التاريخ: 09/02/2014 19:42:23
الاخوة الكرام :

خليل كيلي
tomas yousif
رشيد عتو

شكرا لمروركم ولكلماتكم

الاسم: خليل كيلي
التاريخ: 18/10/2013 08:31:56
شكرا اخي حسين نعم اردوان من اشجع الفنانين هذا العصر

الاسم: tomas yousif
التاريخ: 03/11/2012 14:41:27
ardwan zakholy his the best senga we lesening to hem allwyas in youtube

الاسم: رشيد عتو
التاريخ: 28/04/2012 10:32:06
اردوان زاخوى ما ماتت انة فى قلوبنا دائمان فنان كبير عاشق الوضن كردستان

الاسم: حسين بلاني
التاريخ: 01/03/2011 20:45:22
الاستاذ الجميل بفكره وبخلقه .... صباح محسن جاسم

بمرورك تتجمل صفحتي وبتواجدك تفوح منها العطور كرائحة المسك التي تنعش الانفاس .

ممتن لك كثيرا لما تحمله من نبل وكرم ومحبة لكل من يستحقها .
دمت هكذا صوتا للحق وللكلمة الصادقة ايها الاصيل .

تحياتي وسلامي



الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 26/02/2011 07:49:30
الأديب الصادح والشاعر القباجي ابو سوزان نبع ماء من كردستان
لم يضع صوت الكروان أردوان زاخولي.. بدليل انك تنقله على مناقير القباج وتودعه ثانية في قلوب العاشقين .
سلمت ودام يراعك وانت تواكب قناديل كردستان لتوصل الضياء اثر الضياء.

الاسم: حسين بلاني
التاريخ: 12/02/2011 16:44:56
الشاعر احمد مصطفى .. الكوردي الاصيل الذي يحمل هموم قضية شعبه .
نعم صحيح هناك تقصير في ذكر بعض الفنانين وجهودهم الذين ساهموا بفنهم النبيل في رفع المعنويات وشحذ الهمم وايقاظ النفوس من سباتها الذليل .

شكرا لمرورك ولكلماتك التي اسعدتني

دمت كريما

الاسم: أحمد مصطفى
التاريخ: 09/02/2011 14:58:43
أيها الشاعر والكاتب الرائع الأستاذ حسين بلاني
أشكرك جزيل الشكر على مقالتكم الثمينة والثرية جداً
للفنان العاشق أردوان زاخولي هناك تقصير واضح في مدح الفنانين الكرد

وهم في ذاكرتنا دائماً
لأن هم طرب الأصيل للغناء الكردي
شكراً أخي الكاتب والشاعر حسين بلاني وفقكم الله
أحمد مصطفى




5000