.
......
 
.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لحية بحجم الخديعة

حسن البصام

اللعنة على رجل , تسترسل على ذقنه لحية ,  مدللة بالمشط والمسك واصابع مترفة  ,  معطرة بالياسمين .. ويكذب .. أو يسرق !!

  اللعنة على لحية لاتمشي بطريق الحق.. او لا تبادر في تقديم معونة للمحتاجين , حتى الذين يحتاجون الى من يلقي على جباههم السلام . وعلى عيونهم الابتسامة !!

كم تجتاح الشوارع هذي الايام اكوام اللحى بل الاطنان منها تمشي في الشوارع بلا استحياء .. لحية تتفحص جسد امرأة تمشي بهدوء , فتقلب الصدر والافخاذ والارداف وتعلق بنشوة في  الخفاء , تعري بنظراتها وكانها جهاز سونار .. او تهتف باسم الحسين ومحبته , ورغبتها تتجه صوب الغش والتدليس والنصب والاحتيال!!

 ايتها اللحى التي تاسست مشروعا للربح ومشروعا للايهام .. من اجل ان تخجل من  الناس وهي مسترسلة بوقار , عليها ان تستتر ولا تتمادى في رغباتها غير المشروعة .

دخلت مع زميلي الى  الدائرة ..لنتابع سوية  موافقات انجاز مشروعا كبيرا  .. هنا في هذه الدائرة , التي هي احدى محطات المراجعات , طارت بفعل تيارهواء مندفع من الخارج عبر الباب الى الاوراق التي امسكها باصابعي لتتناثر في الرواق .. لملمت اوراقي وجلسنا في غرفة الموظف المختص , ريثما يعود .. سالت زميلي : هل تعرف الموظف الذي ننتظره؟ اجاب بالنفي .

طال انتظارنا ..جاء احد الموظفين ووقف عند مدخل الباب , شاب ملتحي , لحية مشذبة . انيقة . جال بنظره في ارجاء الغرفة وتطلع في الوجوه , ثم انسحب عائدا .. طال انتظارنا اكثر من المعتاد , كنا نتحرق شوقا لمجئ الموظف لتحقيق تقدما في الموافقات على المشروع .. وبعد أقل من ساعة بقليل , دخل شاب ملتحي , اتجه مباشرة الى الكرسي خلف منضدة الكتابة , ومد يده الينا لنناوله الاوراق التي بحوزتنا , لحيته مشذبة وانيقة , لكن نظرته  مطرقة الى الاسفل . لم نناوله الاوراق التي في أيدينا , فقد سلمنا المعاملة الى مكتب المدير قبل أيام , وعند المراجعة أخبرنا مدير المكتب انه للتو انزل الاوراق الى هذا الرجل .

سالت صديقي : اليس هذا الموظف هو  نفسه الذي نظر الينا دون اكتراث  وغادر دون ان يدخل الغرفة , او يكلمنا؟ أو حتى يطردنا من الغرفة ؟

اجاب  بحرقة شديدة وانفعال مرتسم على وجهه كسحابة سوداء: نعم انه هو  !!..ثم نهض زميلي من مكانه متخطيا باتجاه  الموظف المترفع الملتحي الذي يجلس أمامنا دون أن يرفع راسه باتجاهنا  موجها السؤال اليه : اليس انت الذي جاء قبل ساعة تقريبا ولم تكلمنا ؟ اجاب الموظف : نعم .. عقب عليه صديقي : انت موظف ونحن موظفون , وربما منصبنا اعلى من منصبك , وخدمتنا اعلى من خدمتك .. وعنوان وظيفتنا أعلى من عنوان وظيفتك .. فهل يليق  ان تفعل هذا ؟؟. ... لاذ الموظف باعذار واهية غير مشذبة وغير انيقة . كان يصلي .

الحمد لله اننا نصلي , ولكننا نحمده أكثر,  حين نصدق في صلاتنا . نلوم من لم يؤد الصلاة في أوقاتها , حين تخصص الدائرة وقتا للصلاة أو الاستراحة , أو ان يستغل الموظف فسحة فائضة يقضي بها صلاته , ولكن ليس على حساب العمل , ولكن من يرضى على من يتملص من العمل بحجج لا يناقشها احد , لكونها من المقدسات ؟؟.. ربما في البيت يقضى صلاته بربع الساعة , لماذا في الدائرة تقضى بساعة ؟؟

 ونحن جالسون , وخلال تجوالنا  بين الغرف والممر الطويل المتعرج الذي يلتف مثل حرفU     ان  الذقون تكاد تكون  كلها ملتحية .. يفرح القلب ويطمئن العقل هذا النور المشع من الذقون .. وان فترة الصلاة في الغرفة الصغيرة عند نهاية الممر الايمن , مكتظة بالمصلين , بعضهم مد سجادته خارج الغرفة , واستمرت صلاتهم لاكثر من ساعة .. والمراجعون مكتظون في الممر او الغرف , يمد بعض المراجعين  براسه ليرى احد الموظفين الذين ينتظرونه  قادم من صومعته . لان السؤال يطرح باستمرار : ( ها , ما اجه )؟ والاجابة كالعادة .. مد الراس والنفي ..

بحث الرجل الجالس أمامنا خلف المكتب ,عن اوراقنا بين البريد المتكدس على الطاولة . واخبرنا بعدم وجودها وانه لم يرها من قبل .. صعدنا ثانية الى مكتب المدير, رفع مسؤول المكتب  سماعة الهاتف الارضي وأخبره مستغربا مؤكدا انه بنفسه وضع الاوراق على مكتبه وحثه على البحث عنها .

نزلنا اليه وقلب الاوراق مرة أخرى فكانت قريبة من يده .. أخرجها , وبسرعة البرق ,  احال مراجعاتنا الى احدى الدوائر التابعة لهم في الجهة الثانية من المدينة , وحين دخلنا الى الدائرة المحال اليها موضوعنا, الذي هو من اهم الركائز الانتاجية ,  يمكن ان يقضي على بطالة 5000 عاطل.. استقبلنا شاب ملتحي , لحيته مشذبة , لا خفيفة ولا مسترسلة..واحالنا الى دائرة غير مرتبطة بدائرته ..بعد اجراء الكشف من قبل مهندسة (غير ملتحية طبعا ) موافقة مشروطة بموافقة تلك الدائرة .

ذهبنا الى تلك الدائرة .. استقبلنا شاب , انيق و ( حليق ) .. عرضنا عليه الامر , فاستغرب لذلك قائلا كيف اوقع على كشف لم اشترك به ؟

اجبناه بان الحق معه ولكن هل يوجد خطا في المرتسم او المخطط ؟ اجاب : كلا , فالمخطط صحيح. ولكن لم أخرج الى الموقع معهم فكيف يشركونني بالكشف دون علمي ؟؟

قلنا له : كل ماقلته لك الحق فيه , ولكن ,لاجل عيون الناصرية وقع !  أجاب : ( ابصم بالعشرة لعيون الناصرية ).. ووقع .. هذا الرجل لم يكن ملتحيا .. ولم ننتظره ريثما ينتهي من صلاته خلال الدوام الرسمي لاكثر من ساعة .. ولم يلبس اصابعه بالخواتم ...

تذكرت قول لاحد المراجع , قول يسمو في عقولنا :  لاتقولوا معمم سارق  .. قولوا سارق معمم .


 

حسن البصام


التعليقات

الاسم: MarkEso
التاريخ: 12/10/2015 12:16:53
Alghirt alright alright that's exactly what I needed!

الاسم: حسن البصام
التاريخ: 01/02/2011 11:42:07
الصديق المهموم دائما بالأبداع .. صباح محسن كاظم
وانا أقف معك متحدثا, ارى في اعماقك سحابة تتمايل ولا تهدأ حتى يهمي فيضها, ورودا معطرة بالابداع .. مشغول بالحب والاماني الشفافة..
اشكر وقفتك , ومسرور بها .

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 01/02/2011 10:42:36
شاعرنا الجميل وقلمنا النبيل الصديق حسن البصام المحترم
الدين عبادات ومعاملات..فالعبادة صلة بين الانسان والرب ؛ولاقيمة الا بالمعاملات التي سنها الدستور الالهي في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة وماطبقه اهل البيت الاقداس..
اما الانتهازيون والمتلونون فمن الزيتوني الى المحبس واللحية لا جدوى منها،فهم يخادعون الله ورسوله والمؤمنين
قيمة كل امريء مايحسنه هذا ماقال امير المؤمنين-عليه السلام-
دمت بخير وعسى الجميع يعملون من اجل الوطن..

الاسم: حسن البصام
التاريخ: 01/02/2011 09:55:33
الشاعر المبدع علاء الصائغ
يسرني جدا مرورك الكريم, ويسعدني رايك ايها الشاعر المتالق.
تقبل مني كل التقدير والمحبة

الاسم: علاء الصائغ
التاريخ: 31/01/2011 23:54:00
الأستاذ حسن البصام الموقر

كم كنت هنا مثيرا وكاشفا لمعاناة الدين من مدعيه

تقبل بالغ حبي وتقديري وإعجابي




5000