.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الحرية والتكريم والمساواة والحقوق مجسدة في نساء علماء الدين

سعيد العذاري

الادلة والاستدلالات العلمية والاستنباطات الفقهية واليات علم الاصول قد تتعب القارئ ولذا ساكتفي بالواقع المعبر عن النظرية في اوسع محاورها
القصة الاولى
قام احد اخواني بارجاع املاك حفيد احد مراجع الدين وهي تقدر بالمليارات حاليا دون مقابل باقناع من استولى عليها او تهديده واقام وليمه له ولأخوانه واصدقائه البالغ عددهم اكثر من خمسين شخصا ، وليمة عراقية وكرم عراقي غني عن التعريف وجميعه بجهود المراة العراقية التي تدخل انذار لتطبخ دون اعتراض او اعتذار بمرض او ارهاق
وبعد ستة اشهر سافر الى قم الايرانية برفقة احد اقاربنا فذهبت معهم الى مكتب حفيد المرجع وابن مرجع ايضا فرحب بنا ثم دعانا الى ان نتعشى عنده
اعتذرنا ولكن بعد الالحاح قال له اخي (( لانريد ان نزاحم العلويات )) ظنا منه انه يدعوه الى منزله
بقينا في المكتب وبعد صلاة المغرب والعشاء واذا بسفرة الغذاء تمتد في المكتب ثم جاءوا الينا ب (( تمن وقيمة نجفية )) من حسينية قريبة
وقصة مشابهة لها بالضبط ولكن قدموا لنا طعاما دجاج ورز ومرق جلبوه من المطعم
القصة الثانية
كان والدي رحمه الله يبعث الى استاذ اخي الاكبر وهو من العلماء بثمانية اكياس رز وثمانية علب تمر كبيرة الى الاستاذ واخوانه واخواته ويدعوهم كل عدة اشهر ليبقوا عدة ايام بضيافتنا لتغيير روتين الدراسة الدينية وجو النجف الحار والمترب
وحينما هاجرنا الى ايران جاءنا ذلك الاستاذ بعد ان اصبح مشهورا علميا فرحب بنا ولكن لم يدعونا لمنزله كما هو متوقع عند العراقيين لأنه لايريد مزاحمة زوجته
القصة الثالثة
عاد احد علماء الدين الى العراق فاستقر مؤقتا عند بيت اخيه لمدة شهرين وبقي بيت اخيه مملوءا بالزائرين خلال المدة وهناك ثلاثون شخصا من اقاربه مقيمون معه لحمايته وخدمته بمعنى انهم يتغدون ويتعشون ويفطرون صباحا معه حتى تعبت زوجته وبناته الستة من الخدمة
واضافة الى ذلك كان يدعو كل من يعرفه الى بيت اخيه
وبعد استقراره ومجئ زوجته توقف عن دعوة احد الى بيته حتى الذين تفضلوا عليه بعشاء وغداء لكي لايزاحم زوجته
القصة الرابعة
قال لي احد اصدقائي لماذا لاتعمل معنا في مؤسستنا الثقافية قلت له انا مستعد ففاتح المسؤول وهو من العلماء فرفض بشدة وقال ان سيد سعيد ينتقد بعض العلماء والاحزاب والقادة العراقيين والايرانيين فيخلق لنا مشاكل
وحينما عجز الصديق عن اقناعه بعث بزوجته الى زوجة المسؤول فكلمت زوجها فوافق على
وحينما عرفت ذلك رفضت تاثرا باندفاعي الذكوري انذاك (( كيف تتوسط لي امراة ))
======
ملاحظات
علماء الدين انواع
عالم انحدر من بيوت علماء اب وجد وزوجته المنحدرة من بيوت علماء
عالم لم ينحدر من بيوت علماء وكذلك زوجته
عالم انحدر من بيوت علماء ولكن زوجته ليست كذلك
عالم لم ينحدر من بيوت علماء ولكن زوجته منحدرة من بيوت علماء
======
اتكلم عن المنحدر من بيوت علماء والمنحدرة من بيوت علماء فهؤلاء يتعاملون مع المراة الزوجة باحترام وتقدير وتكريم ومساواة ومراعاة حقوقا غير منقوصة
هذا التعامل هو تجسيد للنظرية الدينية حول تكريم المراة وهي ارقى النظريات في مراعاة حقوق المراة
فالقوامة للزوج قوامة ادارية وللزوجة حق مناقشته ان استغل هذه القوامة وليس واجب الزوجة الطبخ والتنظيف وتحمل الضيوف واي لون من الوان الخدمة ولها حق اخذ اجرا ماديا على ذلك او رفض اي شئ من هذا القبيل
وتبقى واجبات الزوجة
الاول : المعاشرة الجنسية
الثاني : استئذان الزوج بالخروج من البيت
الثالث: عدم الصوم المستحب والصدقة من ماله الا باذنه
الرابع : ارضاع الوليد في الايام الثلاثة بالمادة الصمغية قبل نزول الحليب
اما الرضاع فليس من واجبها ولها حق اخذ الاجرة عليه
اما حقوقها فكثيرة وهناك ارشادات وتعاليم تشجع على تقديم الخدمة للزوجة والصبر على اذاها وحفظ اسرارها وعدم العبوس في وجهها والتزين لها وجلب الهدايا لها وووو حتى ان بعض الزوجا ت يستغلن ازواجهن الملتزمين بالقيم الاسلامية وبعضهن تجبره على الاستدانة ولا تعطيه من مالها الا كقرض
====
دروس من سيرة الانبياء والاولياء
امراة النبي نوح عليه السلام وامراة لوط كانتا كافرتين ومؤذيتين ولكن بقين كزوجات دون طلاق او هجران
اعترضت زوجة الخليفة الثاني (رض) عليه فاستغرب فقالت له ان نساء النبي (ص) يغاضبنه وتهجره بعضهن اليوم والليلة
وكانت ام المؤمنين .... (رض) اذا غضبت تقول له يامحمد واذا رضت تقول له يارسول الله
ودخل والد احداهن على رسول الله (ص) فسمع صوتها عاليا عليه فاراد ضربها فمنعه رسول الله
واعتزل بعض نسائه فعاتبه الله تعالى على ذلك
وكانت زوجة احد الائمة تغضبه وتؤذيه وكان يتحمل ذلك
وكان (ص) يصطلح مصطلحات رقيقة حول المراة (( ريحانة قارورة )) ويوصي بالمراة والزوجة خيرا ويستمع الى شكواهن ويرى ان اخير الرجال هم الذين يقدرون زوجاتهم ويحترموهن ويكرموهن
وضع قادة الدين حقوقاً للزوجة يجب على الزوج تنفيذها وأداءها ، وهي ضرورية لاشاعة الاستقرار والاطمئنان في أجواء الاُسرة ، وإنهاء أسباب المنافرة والتدابر قبل وقوعها .
ومن حقوق الزوجة على زوجها : حق النفقة ، حيث جعله الله تعالى من الحقوق التي يتوقف عليها حقّ القيمومة للرجل ، كما جاء في قوله تعالى : الرِجالُ قوّامُونَ على النِّساءِ بما فَضّلَّ اللهُ بَعضهُم على بَعض وبما أنفقُوا مِن أموالِهم ) ( ) .
فيجب على الزوج الانفاق على زوجته ، وشدّد رسول الله(صلى الله عليه وآله وسلم)على هذا الواجب حتى جعل المقصّر في أدائه ملعوناً ، فقال(صلى الله عليه وآله وسلم) : ‎ ملعون ملعون من يضيّع من يعول û ( ) .
والنفقة الواجبة هي الاطعام والكسوة للشتاء والصيف وما تحتاج إليه من الزينة حسب يسار الزوج ( ) .
والضابط في النفقة القيام بما تحتاج إليه المرأة من طعام وأداء وكسوة وفراش وغطاء واسكان واخدام وآلات تحتاج إليها لشربها وطبخها وتنظيفها ( ) .
ويقدم الاطعام والاكساء على غيره من أنواع النفقة ، قال رسول الله(صلى الله عليه وآله وسلم) : ‎ حقّ المرأة على زوجها أن يسدَّ جوعتها ، وأن يستر عورتها ، ولا يقبّح لها وجهاً ، فإذا فعل ذلك أدّى والله حقّها ( ) û .
والنفقة هي ملك شخصي للزوجة ، فلو دفع لها الزوج نفقتها ليوم أو اسبوع أو شهر ، وانقضت المدة ولم تصرفها على نفسها بأن أنفقت من غيرها ، أو أنفق عليها أحد بقيت ملكاً لها ( ) .
ولو مضت أيام ولم ينفق الزوج عليها اشتغلت ذمته بنفقة تلك المدة سواء طالبته بها أو سكتت عنها ( ) .
ولضرورة هذا الحق جعل الاسلام للحاكم الشرعي ـ وهو الفقيه العادل ـ صلاحية إجبار الزوج على النفقة ، فإن امتنع كان له حق التفريق بينهما ( ) ، قال الإمام جعفر الصادق(عليه السلام) : ‎ إذا أنفق الرجل على امرأته ما يقيم ظهرها مع الكسوة ، وإلاّ فرّق بينهما û ( ) .
ولا تسقط النفقة حتى في حال الطلاق ، فما دامت المطلقة في عدتها فعلى الزوج الانفاق عليها ، وتسقط نفقتها في حال الطلاق الثالث ، قال الإمام محمد الباقر(عليه السلام) : ‎ إنَّ المطلقة ثلاثاً ليس لها نفقة على زوجها ، إنّما هي للتي لزوجها عليها رجعة û ( ) ، إلاّ الحامل فإنّها تستحقُّ النفقة بعد الطلاق الثالث ( ) .
قال الإمام الصادق(عليه السلام) : ‎ إذا طلّق الرجل المرأة وهي حبلى ، أنفق عليها حتى تضع.. û ( ) .
وتسقط النفقة في حال عدم التمكين للزوج ، ولا تسقط إن كان عدم التمكين لعذر شرعي أو عقلي من حيض أو إحرام أو اعتكاف واجب أو مرض ( ) .
وتسقط النفقة إن خرجت بدون إذن زوجها، قال رسول الله(صلى الله عليه وآله وسلم): ‎ أيّما امرأة خرجت من بيتها بغير إذن زوجها فلا نفقة لها حتى ترجع û ( ) .
وحثّ الإسلام على اتخاذ التدابير الموضوعية للحيلولة دون وقوع التدابر والتقاطع ، فدعا إلى توثيق روابط المودّة والمحبة وأمر بالعشرة بالمعروف ، قال الله تعالى : (... وعَاشرُوهنَّ بالمعرُوفِ فإنّ كَرِهتُمُوهُنَّ فَعَسى أن تَكرهوا شَيئاً ويجعل اللهُ فيهِ خيراً كثيراً )( ) .
ومن مصاديق العشرة بالمعروف حسن الصحبة ، قال الإمام علي بن أبي طالب(عليه السلام) في وصيته لمحمد بن الحنفية : ‎ إنَّ المرأة ريحانة وليست بقهرمانة ، فدارها على كلِّ حال ، وأحسن الصحبة لها ، فيصفو عيشك û ( ).
ومن حقها أن يتعامل زوجها معها بحسن الخلق ، وهو أحد العوامل التي تُعمّق المودة والرحمة والحب داخل الاُسرة ، قال الإمام علي بن الحسين(عليه السلام) : ‎ لا غنى بالزوج عن ثلاثة أشياء فيما بينه وبين زوجته ، وهي : الموافقة ; ليجتلب بها موافقتها ومحبتها وهواها ، وحسن خلقه معها واستعماله استمالة قلبها بالهيئة الحسنة في عينها ، وتوسعته عليها.. û ( ) .
ومن حقها الاكرام ، والرفق بها ، واحاطتها بالرحمة والمؤانسة ، قال الإمام علي بن الحسين(عليه السلام) : ‎ وأمّا حقُّ رعيتك بملك النكاح ، فأن تعلم أن الله جعلها سكناً ومستراحاً وأُنساً وواقية ، وكذلك كلّ واحد منكما يجب أن يحمد الله على صاحبه ، ويعلم أن ذلك نعمة منه عليه، ووجب أن يحسن صحبة نعمة الله ويكرمها ويرفق بها ، وإن كان حقك عليها أغلظ وطاعتك بها ألزم فيما أحبّت وكرهت ما لم تكن معصية ، فإنّ لها حقّ الرحمة والمؤانسة وموضع السكون إليها قضاء اللذة التي لابدّ من قضائها.. û ( ) .
وقد ركّز أهل البيت(عليهم السلام) على جملة من التوصيات من أجل ادامة علاقات الحب والمودّة داخل الاُسرة ، وهي حق للزوجة على زوجها .
قال رسول الله(صلى الله عليه وآله وسلم) : ‎ خيركم خيركم لنسائه ، وأنا خيركم لنسائي û ( ) .
وقال(صلى الله عليه وآله وسلم) : ‎ من اتخذ زوجة فليكرمها û ( ) .
وقال الإمام جعفر الصادق(عليه السلام) : ‎ رحم الله عبداً أحسن فيما بينه وبين زوجته û ( ) .
وجاءت توصيات جبرئيل إلى رسول الله(صلى الله عليه وآله وسلم) مؤكدّة لحق الزوجة قال(صلى الله عليه وآله وسلم) : ‎ أوصاني جبرئيل(عليه السلام) بالمرأة حتى ظننت أنّه لا ينبغي طلاقها إلاّ من فاحشة مبيّنة û ( ) .
ونهى(صلى الله عليه وآله وسلم) عن استخدام القسوة مع المرأة ، وجعل من حق الزوجة عدم ضربها والصياح في وجهها ، ففي جوابه على سؤال خولة بنت الأسود حول حق المرأة قال : ‎ حقك عليه أن يطعمك ممّا يأكل ، ويكسوك ممّا يلبس ، ولا يلطم ولا يصيح في وجهك ( ) û .
وقال(صلى الله عليه وآله وسلم) : ‎ خير الرجال من أُمتي الذين لا يتطاولون على أهليهم ، ويحنّون عليهم ، ولا يظلمونهم û ( ) .
ومن أجل تحجيم نطاق المشاكل والاضطرابات الاُسرية ، يستحسن الصبر على إساءة الزوجة ، لأنّ ردّ الاساءة بالاساءة أو بالعقوبة يوسّع دائرة الخلافات والتشنجات ويزيد المشاكل تعقيداً ، فيستحب الصبر على إساءة الزوجة قولاً كانت أم فعلاً ، قال الامام محمدالباقر(عليه السلام) : ‎ من احتمل من امرأته ولو كلمة واحدة، أعتق الله رقبته من النار، وأوجب له الجنّة û ( ) .
وحثّ رسول الله(صلى الله عليه وآله وسلم) الزوج على الصبر على سوء أخلاق الزوجة ، فقال : ‎ من صبر على سوء خلق امرأته أعطاه الله من الأجر ما أعطى أيوب على بلائه û ( ) .
ولقد ورد في سيرته(صلى الله عليه وآله وسلم) أنّه كان يصبر على أذى زوجاته وغضبهن عليه وهجرهن إياه ، فحري بنا أن نقتدي بسيرة سيّد البشر(صلى الله عليه وآله وسلم) لكي نتجنب كثيراً من حالات التصدّع والتفكك في حياتنا الزوجية ، ونحافظ على سلامة العلاقات داخل محيط الاُسرة .
عن عمر بن الخطاب (رض) قال : غضبت على امرأتي يوماً ، فإذا هي تراجعني ، فانكرت أن تراجعني ، فقالت : ما تنكر من ذلك ! فو الله إنّ أزواج النبي(صلى الله عليه وآله وسلم)ليراجعنه وتهجره إحداهنّ اليوم إلى الليل ( ) .
وقال عمر لحفصة ابنته : أتغضب احداكنّ على النبي(صلى الله عليه وآله وسلم)اليوم إلى الليل ؟ قالت : نعم ( ) .
وكانت سيرة أئمة أهل البيت(عليهم السلام) مثالاً لسيرة جدهم المصطفى(صلى الله عليه وآله وسلم)في كل مفردات العقيدة والسلوك ، وهكذا كانت في مسألة الصبر على أذى الزوجة لأجل تقويم سلوكها واصلاحها ، فعن الإمام جعفر الصادق(عليه السلام) قال: ‎ كانت لأبي(عليه السلام)امرأة، وكانت تؤذيه، وكان يغفر لها û ( ).
ومن حقوق الزوجة حق المباشرة ، فإذا حرمها الزوج من ذلك - كما هو الحال في الايلاء ، بأن يحلف أن لا يجامع زوجته ـ فللزوجة حق الخيار ، إن شاءت صبرت عليه أبداً ، وإن شاءت خاصمته إلى الحاكم الشرعي ، حيث يمهله لمدة أربعة أشهر ليراجع نفسه ويعود إلى مراعاة حقها ، أو يطلقها ، فان أبى كليهما حبسه الحاكم وضيّق عليه في المطعم والمشرب حتى يرجع إلى زوجته ، أو يطلقها ( ) .
ولا يجوز اجبار المرأة على الزواج من رجل غير راغبة فيه.
وإن كان للرجل زوجتان ، فيجب عليه العدل بينهما ( ) .
ووضع الإسلام حدوداً في العلاقات الزوجية ، فلا يجوز للزوج أن يقذف زوجته ، فلو قذفها جلد الحدّ ( ) .

سعيد العذاري


التعليقات

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 09/01/2011 13:00:30
السيدالكريم محمد جعفر الكيشوان الموسوي رعاه الله
تحية طيبة
تواضعكم يخجلني والله شاهد على ما اقول قد اكون بارعا في الكتابة ولكني لست مثل جنابكم الكريم في المواظبة على العبادات المستحبة والادعية وزيارة الامام الحسين عليه السلام في الفجر او عند الفجر
صورتك الكريمة وكلماتك تحثني على الاقتداء بسماحتكم اقول ذلك ليس تواضعا بل حقيقة
اضافات جميلة ودعابة اجمل
في عام 1985 سالت استاذي الفقيه الشيخ الايرواني حول عدم وجوب طبخ الزوجة وقلت له هذا يفتح باب مشاكل فقال هذه خاصة بالعلماء اما عموم الناس فهناك شرط ضمني وان لم يصرح به وهو ان واجب الزوجة الطبخ
فلا تفرح نساؤنا اللواتي لم يعرفن الحكم الشرعي بعدم وجوب الطبخ والكنس والرضاعة
اشكر كلماتكم النورانية التي زينت موضوعي زينة جميلة
وفقكم الله لمرضاته

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 09/01/2011 12:57:57
السيدالكريم محمد جعفر الكيشوان الموسوي رعاه الله
تحية طيبة
تواضعكم يخجلني والله شاهد على ما اقول قد اكون بارعا في الكتابة ولكني لست مثل جنابكم الكريم في المواظبة على العبادات المستحبة والادعية وزيارة الامام الحسين عليه السلام في الفجر او عند الفجر
صورتك الكريمة وكلماتك تحثني على الاقتداء بسماحتكم اقول ذلك ليس تواضعا بل حقيقة
اضافات جميلة ودعابة اجمل
في عام 1985 سالت استاذي الفقيه الشيخ الايرواني حول عدم وجوب طبخ الزوجة وقلت له هذا يفتح باب مشاكل فقال هذه خاصة بالعلماء اما عموم الناس فهناك شرط ضمني وان لم يصرح به وهو ان واجب الزوجة الطبخ
فلا تفرح نساؤنا اللواتي لم يعرفن الحكم الشرعي بعدم وجوب الطبخ والكنس والرضاعة
اشكر كلماتكم النورانية التي زينت موضوعي زينة جميلة
وفقكم الله لمرضاته

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 09/01/2011 12:44:20

الاستاذ الواعي السيد وميض سيد حسوني المكصوصي رعاه الله
تحية طيبة
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي
ببركات تشجيعكم اواصل الكتابة واتواصل معكم
انه تشجيع يستحق التقدير لصدوره من اديب واع
لقائي معكم سريعا ولكن تركتم محبة عميقة في قلبي
وفقك الله لكل خير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 09/01/2011 12:40:39
الاستاذ الواعي علي جبار العتابي رعاه الله
تحية طيبة
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي
ببركات تشجيعكم اواصل الكتابة واتواصل معكم
كنت اتمنى زيارة الناصرية واهلها الكرام ولكن الظروف اعاقتني
وفقك الله لكل خير
تعليقي الاول ارسلته منذ امس ولكن الشبكة ابتلعته

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 09/01/2011 12:38:07
الاستاذ الواعي علي جبار العتابي رعاه الله
تحية طيبة
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي
ببركات تشجيعكم اواصل الكتابة واتواصل معكم
كنت اتمنى زيارة الناصرية واهلها الكرام ولكن الظروف اعاقتني
وفقك الله لكل خير
تعليقي الاول ارسلته منذ امس ولكن الشبكة ابتلعته

الاسم: وميض سيد حسوني المكصوصي
التاريخ: 09/01/2011 08:47:52
الشيخ الفاضل والمفكر الكبير سعيد العذاري المحترم

يوما بعد يوم نكتشف الكثير من خصائصك وخصالك ومنابع علمك ... موضوع لة اهمية علمية وفقهية نحتاجها للتعلم

الاسم: محمد جعفرالكيشوان الموسوي
التاريخ: 08/01/2011 23:56:07
جناب السيد المبارك والداعية الورع والباحث القدير والأستاذ المعتبر والسيد الكريم
السيد سعيد العذاري دامت توفيقاته.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
إعتاد العبد الفقير إلى مولاه الغني أن يقرأ لأستاذه الفذ السيد سعيد العذاري رعاه الله ، عند طلوع الفجر وذلك لأن الذي تخطه أناملكم الكريمة يهيأني ويشدني للوقوف بين يديه وقد تنورت بانواركم المشرقة.
زارتنا بعض بنات عمك العلويات المباركات من مدينة حلب العزيزة وكنت أطالع بشغف مقالتكم الكريمة فقلن لي : نراك مستمتع بالمطالعة. قلت : تلميذ يقرأ لأستاذه..
قلن : زدنا يابن العم. قلت السيد سعيدالعذاري يقول أن زوجة العالم لاتطبخ ولاتنفخ وأكلها جاهز من المطاعم..
قلن : سيدنا هاي بس في النجف وفي قم. قلت : لا هاي حتى في حلب. قالت إحداهن وكانت زوجة طالب علم : أني السيد ما شاء الله عليه مكسّر رجليه. قلت : زوجك السيد لمّا إن شاء الله يجتهد سوف يجلب لك الطعام من المطعم وإن لم يفعل آنذاك فإشكيه للسيد العذاري.
جناب السيد المبجل ذكرناك جميعا بالدعاء وبالتوفيق لما فيه رضاه سبحانه وتعالى والجنة.
بحث رائع ومفيد بإمتياز وهو يعالج موضوعا مهما وفق النهج الآلهي المتكامل مبينين لنا دور العلماء الأعلام في تكريمهم ورعايتهم ومداراتهم لأزوراجهم.
أسأل الله أن يكتب لكم بكلّ كلمة حسنة ويسجل أجرهافي سجل أعمالكم الصالحة وينفعكم بها في الدارين ويجعلنا من جملة الذين ينتفعون بما تبينون. شكر الله سعيكم أيها الورع الزاهد وكثّر من أمثالكم ولا حرمنا عطفكم ورعايتكم.
سددكم الله في القول والعمل وجعل لكم نورا تمشون به في الناس وضاعف لكم النور وأوردكم مورد أجدادك الطاهرين وسقاكم من حوض أمير المؤمنين وأسعدكم واسعد بكم وجعلنا وإياكم من الذين سيتمعون القول فيتبعمون أحسنه.
جناب السيد المبارك .. أرجو عدم المؤاخذة على ماصدر منا من دعابة أردنا بها التخفيف عنكم.
دمتم لنصرة الحق وأهله

تحيات ابن عمك ودعواته

محمد جعفر

الاسم: علي جبار العتابي
التاريخ: 08/01/2011 19:41:49
السيد الجليل كل يوم تاتينا بابداع وهذالشيء هو اصدق الدين الا وهو العدل والمساوات بوركت ياسيدنا

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 18:39:45
الاخت الفاضلة ومنبع الفضائل الدكتورة فضيلة عرفات رعاها الله
تحية طيبة
تواضعك الكريم يدفعك لأضافة هذه الالقاب على اخيك
لقب اعتز به وان لن اكن اهلا له ولكنه صادر من اخت فاضلة واعية ومربية قديرة
وفقك الله لكل خير
هذا هو التعليق الثاني لاختفاء الاول

الاسم: د. فضيلة عرفات محمد
التاريخ: 08/01/2011 18:28:01
إلى الأخ الغالي منبع الخير والمعرفة والعلم والمرجع الكبير الأستاذ سعيد العذاري
السلام عليكم
أحييك أخي على الموضوع القيم جدا سلمت يداك ( الحياة = الرجل + المرأة = العقل +القلب )
آسفة الظاهر ما تصل الرسائل او تصل ناقصة بعض منها
مع محبتي وسلامي لك فضيلة

الاسم: د. فضيلة عرفات محمد
التاريخ: 08/01/2011 18:25:11
إلى الأخ الغالي منبع الخير والمعرفة والعلم والمرجع الكبير الأستاذ سعيد العذاري
السلام عليكم
أحييك أخي على الموضوع القيم جدا سلمت يداك ( الحياة = الرجل + المرأة = العقل +القلب )
آسفة الظاهر ما تصل الرسائل او تصل ناقصة بعض منها
مع محبتي وسلامي لك فضيلة

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 18:24:16
الاخت الاديبة بان ضياء حبيب الخيالي رعاه الله
تحية طيبة
كتبت الحاجة سميرة علي مقالة بعنوان بان الخيالي بان ذكاؤها
بالفعل بان وعيك وذكاؤك واسلوبك الواعي الجذاب بكلمات واسطر من واقع الحياة
مقالة تعبر عن وعي متميز وملاحظات واعية وتحليلات اوعى
وتعبر عن خبرة وتجربة في علم النفس وعلم الاجتماع

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 18:22:55
الاخت الاديبة بان ضياء حبيب الخيالي رعاه الله
تحية طيبة
كتبت الحاجة سميرة علي مقالة بعنوان بان الخيالي بان ذكاؤها
بالفعل بان وعيك وذكاؤك بهذا التعليق والاضافات الرائعة المعبرة عن متابعاتك القرانية والثقافية
بالفعل هناك سورة باسم النساء وسورة باسم الطلاق وتوصيات عديدة بالمراة لان الرجل هو الظالم لها
وفقك الله اديبة واعية

الاسم: د. فضيلة عرفات محمد
التاريخ: 08/01/2011 18:12:37
إلى الأخ الغالي منبع الخير والمعرفة والعلم والمرجع الكبير الأستاذ سعيد العذاري
السلام عليكم
أحييك أخي على الموضوع القيم جدا سلمت يداك
مع محبتي وسلامي لك فضيلة

الاسم: د. فضيلة عرفات محمد
التاريخ: 08/01/2011 18:10:27

إلى الأخ الغالي منبع الخير والمعرفة والعلم والمرجع الكبير الأستاذ سعيد العذاري
السلام عليكم
أحييك أخي على الموضوع القيم جدا
مع محبتي وسلامي لك فضيلة

الاسم: بان ضياء حبيب الخيالي
التاريخ: 08/01/2011 17:49:08
السيد سعيد العذاري

الاديب المبجل
فليعذر لي سيدي المبجل تاخر ورودي لمنهل كتاباتكم العذب والسبب هو انني ارجئ صفحتكم لقرائتها بتمهل

المرأة سيدي الفاضل وعاء النور كرمها الرب بوضع خلقه في جوفها ولم يكرم الرجل مثل تكريمه لها
وانت الاعلم سيدب المكرم ان للمراة حصة كبيرة في سور وايات القرآن الكريم
وفي وصايا الانبياء
مقالة رائعة سلمت يداك
كن بخير دائما سيدي الفاضل
احترامي

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 16:07:57

الشاعرة الواعية الهام زكي خابط رعاها الله
تحية طيبة
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل
جميع الاديان تنادي بحرية المراة وتكريمها واحقاق حقوقها
ولكن الخطا هو بعدم التطبيق
وفقك الله لكل خير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 13:56:37

شاعر المشاعر الصادقة السيد ناصر علال زاير رعاه الله
تحية طيبة
شاعر الصدق والنقاء والوفاء
اشكر مرورك الكريم وتعليقك المبارك
ان تعليقكم واع ونافع وان طوله هو زيادة في الكرم ولكن ينبغي ان تراعي الاخوة الذين اعترضوا عليك وان كان اعتراضهم اشتباها ولكن مداراة الاخرين نصف الدين والعقل
كل مايصدر منك على العين والراس وان كان حرفا واحدا
وفقك الله لكل خير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 13:56:03

الاستاذ الواعي عباس ساجت الغزي رعاه الله
تحية طيبة
وفقك الله لكل خير ويسر وسهل امرك
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل ودعاءك لي
اتمنى عودة المهرجان لنراكم رؤية ليس سريعة
وفقك الله لكل خير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 13:55:32

السيد الجليل محمود داود برغل رعاه الله
تحية طيبة
يعجز القلم عن الشكر والجواب على خلقك الكريم وتواضعك المبارك
لم انساك والاخوة جميعا عن الدعاء في طريقي الى كربلاء
ولم انس المرحومة الكريمة بقراءة الفاتحة والدعاء
وفقك الله لكل خير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 13:55:06

الاستاذ الواعي والقاص البارع كاظم الشويلي رعاه الله
تحية طيبة
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي
ببركات تشجيعكم اواصل الكتابة واتواصل معكم
انه تشجيع يستحق التقدير لصدوره من اديب واع وقاص واقعي
وفقك الله لكل خير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 13:54:23

بنتي المبدعة دنيا رضا الحربي رعاها الله
تحية طيبة
اشكر تعليقك الواعي واضافاتك الجميلةالمعبرة عن الاصالة العراقية
ببركات تشجيع بنتي الواعية دنيا اواصل الكتابة في مثل هذه المواضيع
تحياتي الى اهل الوعي والثقافة والادب والخلق الرفيع ال الحربي جميعا
وفقك الله لكل خير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 13:53:44

شاعرنا الرسالي خزعل طاهر المفرجي رعاه الله
تحية طيبة
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل
ببركات تشجيعكم اتقوى واستمر واواصل الطريق
اشكر حبك لي المعبر عن صفاء روحك وانا ايضا لدي اصدقاء اسمهم خزعل يماثلونك خلقا وطيبة ووعيا
وفقك الله لكل خير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 13:52:41

الاستاذ الواعي عباس طريم رعاه الله
تحية طيبة
تعليق واع واضافات قيمة زادت المقالة قوة ومتانة
اشكر مرورك الكريم وتعليقك وكرمك الساعدي المبارك
وفقك الله لكل خير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 13:51:46

السيد العزيز وابن العم جمال الطالقاني رعاه الله
تحية طيبة
اضافات جميلة واعية اشكرك عليها
اشكر هذا المدح الجميل بعباراته الجميلة الواعية
وفقك الله لكل خير

الاسم: الهام زكي خابط
التاريخ: 08/01/2011 13:50:56
موضع قيم ويستحق القراءة ولكن أين نحن من كل هذا
فما هو سائد بين معظم الرجال بأن الزوجة مجرد تابع له وما عليها الا السمع والطاعة
وفي حالات كثيرة تضرب بها الزوجة وتهان من قبل الزوج الذي يتحجج بانها ناقصة عقل ودين هذا غير تهديدها الدائم بالزواج عليها أن هي لم ترضخ له ... الخ
مودتي / الهام

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 13:50:45

الاستاذ الواعي علي الزاغيني رعاه الله رعاه الله
اشكر مرورك الكريم وتعليقك المبارك والثقة التي طرحتها بي وتشجيعي على التقدم واشكر اضافاتك الواعية والتفاتاتك الواقعية
تعلمت النشاط والفاعلية منكم فلا يخلو ميدان ثقافي من وجودكم المبارك
دمت واعيا

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 12:48:44
الاخوات العزيزات والاخوة الاعزاء رعاكم الله
تحياتي لكم
في طريقي الى كربلاء مشيا على الاقدام دعوت الله ان يوفقكم جميعا
اتصل بي سفير النوايا الحسنة فراس الحربي واخبرني بموضوعي المنشور
سهل الله تعالى لي الامر فاجبت على تعليقاتكم الكريمة
وساواصل الجواب على بقية التعليقات المباركة تباعا

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 12:43:02

الفارس الى الابد
سفير النوايا الحسنة والاكثر محبوبية فراس الحربي رعاه الله
تحية طيبة
اشكر مرورك الكريم وتعليقك المبارك
لاتخلو صفحة منك وبالفعل انت مؤسسة اعلامية لوحدك و
وفقك الله لكل خير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 12:42:33
الاستاذ الواعي رفعت نافع الكناني رعاه الله
تحية طيبة
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي
ببركات تشجيعكم اواصل الكتابة واتواصل معكم
كنت اتمنى زيارة العزيزية واهلها الكرام ولكن الظروف اعاقتني
وفقك الله لكل خير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 12:42:04

الاخت الطيبة زينب محمد رضا الخفاجي رعاها الله
تحية طيبة
اشكر تعليقك الواعي واضافاتك الجميلةالمعبرة عن الاصالة العراقية
ببركات تشجيع اختي زينب ودعاء امي اواصل الكتابة في مثل هذه المواضيع
سارسل لك ما تفضلت به على اخيك
وفقك الله لكل خير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 12:41:30

الاستاذ الواعي علي مولود الطالبي رعاه الله
تحية طيبة
اشكر مرورك الكريم وتعليقك الجميل
ببركات تشجيعكم اتقوى واستمر واواصل الطريق
وفقك الله لكل خير

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 12:40:56

الاديبة الواعية هناء احمد فارس رعاها الله
تحية طيبة
تعليق واع واضافات قيمة زادت المقالة قوة ومتانة
اللهم صلي على محمد واله
اللهم يا كريم يامحسن يامتفضل يامغيث الضعفاء يا وهاب يارزاق
اللهم باسمائك الحسنى اقض حاجة عبدتك هناء فانها لاتجد لها معينا الا انت
اللهم سهل امورها ويسر حاجاتها انك مجيب الدعاء وخصوصا دعاء المسلم لاخيه او اخته بظهر الغيب
اللهم امين

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 12:40:12

الاستاذ القراني عبد الله بدر المالكي رعاه الله
تحية طيبة
اضافات جميلة واعية اشكرك عليها
وان قصدي هو ان المنحدرة من بيت علماء ستحتج على زوجها ان قصر وتقول له ليس من واجبي كذا فلايمكنه الاعتراض لانها تحاججه بالدين
دمت مبدعل

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 08/01/2011 12:39:42
السيد المحامي علاء الصائغ رعاه الله
اشكر مرورك الكريم وتعليقك المبارك والثقة التي طرحتها بي وتشجيعي على التقدم واشكر اضافاتك الواعية والتفاتاتك الواقعية
دمت واعيا

الاسم: ناصرعلال زاير
التاريخ: 08/01/2011 09:40:20
السلام عليكم سيدناسعيد العذاري حفظكم الله ورعاكم برعايته
أنت ياسيدنا من الكتاب القلائل
الذين تجد كتاباتهم تشبه شخصيتهم
والله ياسيدنا بودي أرد عليكم بتعليق مطول
وبأمثله عمليه وواقعيه كلها أنا شاهدا عليها
شهادة عينيه
ولكن هناك من أنتقدني لأني أكتب تعليق لكم
يعادل مقاله
لذلك فقط أحببت أحيك يامولاي وسيدي الغالي

خادمكم / ناصرعلال زاير

الاسم: عباس ساجت الغزي
التاريخ: 08/01/2011 09:10:50
الاستاذ الفاضل سعيد العذاري
دامت توفيقات الله عليك ووفقك لعمل الخير فعل ودعوات ودعاء ايها الطيب النبيل .
فانت استاذ في مدرسة الدنيا الفانية والعبرة لمن اعتبر حفظك الله وحماك من كل مكروه .
دمت بخير الله وامانه وحفظه

الاسم: محمود داود برغل
التاريخ: 08/01/2011 08:17:21
السيد الجليل
الاخ الكبير الحجة سعيد العذاري الموقر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يعجر القلم عن شكركم وايفائكم حقكم
فانتم مدرسة كبيرة وعظيمة
في كل يوم من ايام الله تعالى
نتعلم منها دروسا زاخرة بكل القيم الروحية
والمعاني الاخلاقية
طبت وطابت انفاسك العطرة ايها المربي الفاضل
ولاحرمنا الله سبحانه
من اخ صالح ومعلم ناصح
دمت في كل الخير اينما حللت وسكنت
لانملك الدعاء
المتشرف بخدمتكم
محمود داود برغل


الاسم: كاظم الشويلي
التاريخ: 08/01/2011 05:55:59
بارك الله فيكم سيدنا الجليل على هذه الدروس التربوية القيمة ، وجعلكم الله قدوة صالحة تنير درب المثقفين ، خالص احترامي وتقديري ...

الاسم: دنيا رضا الحربي
التاريخ: 08/01/2011 02:50:14
السلام عليكم سيدي العزيز
ليس غريبا علينا ماتسطر اناملك المبدعه
فحظرتك اديب ومؤرخ هائل وكبير
وانا منك اتعلم فحظرتك استاذي
تحياتي لك دمت بالف خير

الاسم: خزعل طاهر المفرجي
التاريخ: 08/01/2011 01:32:53
الداعية والمفكر سعيد الاعذاري
حياك الله
لا ادري ان كانت هي الصدفة ام الحظ لي اصدقاء طفولة اثنين احبهم اسمائهم سعيد واحب سعيد ابن جبير واعشقه
وها انت سعيد العذاري احبك ...
كتاباتك سيدي سراج ينير الدرب لنا ..
جزاك الله خير جزاء وسدد خطاك
دمت وسلمت رعاك الله
احترامي مع تقديري

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 08/01/2011 00:34:01
الاديب المفكر الاسلامي سعيد العذاري .
قلما نجد من يسلط الضوء على المراة, التي ظلت خلف الظل. والموضوع ..جدير بالاهتمام , من جميع النواحي.
ان طروحاتكم ..دائما تثيرنا, وتدفعنا الى الخوض في مجالها الرحب.. كونها بيت القصيد .
حياك الله وسلمك ..

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 08/01/2011 00:33:43
الاديب المفكر الاسلامي سعيد العذاري .
قلما نجد من يسلط الضوء على المراة, التي ظلت خلف الظل. والموضوع ..جدير بالاهتمام , من جميع النواحي.
ان طروحاتكم ..دائما تثيرنا, وتدفعنا الى الخوض في مجالها الرحب.. كونها بيت القصيد .
حياك الله وسلمك ..

الاسم: جمال الطالقاني
التاريخ: 07/01/2011 20:20:19
ابن العم العزيز السيد سعيد العذاري

سلمت لما تسطره اناملك البارعة بما يجود به فكرك الثر ...

موضوع في غاية الاهمية تناولته بشكل تربوي رائع وشفيف ...

تحاياي ومحبتي اخي الغالي ...



جمال الطالقاني

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 07/01/2011 20:19:34
الاستاذ القدير سعيد العذاري

تنوعت طروحاتكم وافكاركم ما بين الدين والسياسة
واليوم نراك تطرق للمراة
المراة هي الام والاخت والزوجة والحبيبة وانها نصف المجتمع
رعاك الله مفكرا تطرح افكار بناءة تخدم المجتمع
علي الزاغيني

الاسم: رفعت نافع الكناني
التاريخ: 07/01/2011 19:46:56
الاستاذ سعيد العذاري رعاك اللة
يوما بعد يوم نكتشف الكثير من خصائصك وخصالك ومنابع علمك ... موضوع لة اهمية علمية وفقهية نحتاجها للتعلم
بورك هذا القلم المتالق

الاسم: فراس حمودي الحربي
التاريخ: 07/01/2011 19:46:00
الحرية والتكريم والمساواة والحقوق مجسدة في نساء علماء الدين
دمت نيرا ايها المفكر الاسلامي الجليل ودام قلمك ابداع متجدد وكل عام وانت بالف خير بمناسبة عيد ميلادك وياربي طولت العمر

شكرا دمتم سالمين ياابناء النور

تحياتي الفراس الى الابد سفير النور للنوايا الحسنة

الاسم: رفعت نافع الكناني
التاريخ: 07/01/2011 19:43:23
الاستاذ سعيد العذاري رعاك اللة
يوما بعد يوم نكتشف الكثير من خصائصك وخصالك ومنابع علمك ... موضوع لة اهمية علمية وفقهية نحتاجها للتعلم
بورك هذا القلم المتالق

الاسم: زينب محمد رضا الخفاجي
التاريخ: 07/01/2011 19:27:33
شيخ النور البهي سعيد العذاري
هذه المرة ساصفق لك بكلتا يدي لان موضوعك مس روحي
تبقى العراقية اخي ترحب بالضيف وتفرح به مو يوم واحد 100 يوم ...ولا تضجر او تتعب تربينا على ان الضيف حبيب الله وحبيب الله شرف لنا رعايته والاهتمام به
سلمت يداك ايها الطيب دمت بخير
اخي لطفا احتاج ايميلك لامر ضروري جدا

الاسم: علي مولود الطالبي
التاريخ: 07/01/2011 18:06:47
كعادتك سيدي متفضل في كل شيء ، وتذرف لنا محبرتك الروعة من كل صوب ، حياكم ربي وجزاكم كل جزاء .

مودتي

الاسم: هناء احمد فارس
التاريخ: 07/01/2011 16:08:22
السلام عليك شيخنا المبارك ،كان والدي رحمه الله كلما تناول طبقا لذيذا من طعام اعدته والدتي يرفع يديه الى السماء ويقول يارب من عمري على عمرها،وقد كان ذلك لصدقه في دعائه وابي رجل مسلم ليس برجل دين او من بيت دين، هذه الفطرة السليمة وقد شاهدت اناس ما اكثر ركعهم التي يركعوها كل يوم ولكن اين منهم حقوق المراءة سواء الزوجة او الاخت او الام ،والله كما قال رسولنا الكريم ما اكرمهن الاكريم وما اهانهن الا ليئم ، وشكرا لرسالتك الحقوقية هذه لقد عرفتني بكثير من حقوقنا التي لا نعلمها نحن ، مفكرنا حفظك الله ،ارجو دعائك لي لحاجة في نفسي والله المستعان

الاسم: عبدالله بدر اسكندر المالكي
التاريخ: 07/01/2011 12:45:59
العزيز الاستاذ سعيد.. تحية لك

اسمحلي أن أضيف أن الأمر لا يتعلق بانحدار الإنسان من بيت علم أو من بيت فلاحة.. إنما الأمر يتعلق بالتطبيق الذي يريده الشارع ليس إلا.

شكراً لهذا السرد.

الاسم: علاء الصائغ
التاريخ: 07/01/2011 12:21:24
الشيخ الفاضل والمفكر الكبير سعيد العذاري المحترم

لون جديد من المقال التربوي تطل علينا به وما أحوج بلادنا له بل ما أحوج العالم الذي جرر بالمرأة الى غير سلطانها ليجعلها ملكان للدعايات وترويج البضاعة

تقدم يامغوار الفكر الى مزيد من التألق




5000