.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تريد غزال ..أخذ أرنب

جبار حمادي

نعم ..هذا ما آلت اليه الاموروكما رسم لها ( لوري  الزناجيل) الذي  رأيته بعيني  مذ كنت في  العراق  في  العام 2003وقد كان هدية من الجارة ايران للشعب العراقي المتعطش لللطم وجمع الطوابع وبعد جنجلوتية الخراب العرقي والطائفي وضحت الصورة وما ترتب  عليها من اطر تمارس  قرصنة التعتيم وزرع نبتة العودة الى روح الماضي المجيد المتمثل بفتاوي بعض الائئمة الذين قرأو العناوين وتركو الشرح لمباديء الاسلام الديمقراطي وهؤلاء الظلاميون كثر ، وقد اخذو حظوتهم وطرحو افكارهم كما تملي  عليهم رغباتهم وقصرهم الادراكي للتفسير حتى وصلتنا خالية من اللبس لاننا اصبنا بهذا اللبس من خلال  العسر لا اليسر في  استلام الدين ...فمنذ صدور قرار منع المشروبات والكل  يكتب ويتظاهر ويصرخ دون جدوى او اذن تسمع وكان القرار أنزل في  الغار وختم عليه ببصمة ابهام الامام الولي لامر ..فهذا يعني ان تلك القرارات غير قابلة ولا  حتى لنقاش بل هي فرمانات غفران .. وعملية اعادة قرائتها تعد خروج عن الطاعة لا نقاش ما احتوت من تفاصيل . .وهذا القرار يعتبر قرار شجاع بالحقيقة لانه يقضي على المتنفس الوحيد ..للشعب العراقي الخارج عن دائرة  اللطم والزناجيل وسيمرر من خلاله الكثير من القرارات وبنفس القوة الآمرة  او كما خطط لها وفق الفرامين ونحن اذ نراقب ما كان من طعن بالحراب والضرب بالاخمص على أي  قرار مصلحي لايتناسب واهوائهم فنراهم يقعدون الدنيا ولا يقيمونها لان الموضوع سيكون مرتبطا اعتباطيا بمصلحة الشعب وهو في الحقيقة لايعني  الشعب  البتة وانما جاء لخلاف تلك الاهواء اذ لم نجد ولا أي احد من أي  مكون اعترض او حاول  على مثل هكذا قرار والتفسير لذلك لانهم يسكرو ببلاش والا لن نجد له اي تفسير اخر ، ونحن نعطيكم الحق باقحامنا بخير امة اخرجت للناس ولكن ليس بقرار سكري من قرارات عبدالله المؤمن واني لاعجب لكم كيف تجيزون لقرار رجل اعدمتموه لان ايمانه لم يكتمل النصاب وهو قرار سطحي سكري يعني  ان المغفور له كان لديه مثل  هكذا قرارات في حالات سكره( التي يعبر بها النص )  اذن وفق القانون يعتبر هذا القرار ملغي ..وان حجتكم واهيةعلى ان اصحاب المحلات ليست لديهم اجازات ،فالموضوع واضح لانكم اغلقتم الباب على مثل هكذا تراخيص ..اذن فليس هناك من حجة قانونية والقانوني الذي وجد بالدستور الذي هو صناعة شركة مساهمة  كردية عربية  ..واذن كل  ما بني  على باطل  فهو باطل ..اذن القرار ليس دستوري وبه عدم انصاف لطوائف اخرى تعيش على هذه البقعة من الارض

والخشية ان نصل  الى مرحلة خروج درك الامر بالمعروف على مجموعة الاطفال التي تلعب في الزقاق وادخالهم بالسياط الى الجامع ساعة الاذان  كجارتنا السعودية او ان يدخل عليك الامن بالمعروف فجرا ويبلغك اليوم زيارة احد الاولياء بطريبيل والمشي اجبار  ..زين وانت سكران البارحة  ..او تعال يا عمي وشيلني

جبار حمادي


التعليقات

الاسم: جبار حمادي
التاريخ: 2011-01-02 14:13:05
عباس طريم

وانت بكل خير وعام سعيد صديقي وابن عمي الذي اتشرف ..

الاسم: جبار حمادي
التاريخ: 2011-01-02 14:11:35
كاظم مرشد

تحيتي لك ابو روزا صديقي وتاكد ان زهراو كان اكثرنا حبا للحياة ..لانه عرفها كلها ..واحببناه لانه كذلك ..دم بخير

الاسم: عباس طريم
التاريخ: 2011-01-01 17:18:19
الكاتب الرائع جبار حمادي .
كل عام وانت بخير . وسنة سعيدة باذن الله تعالى .
امنياتي لك بالمزيد من الاعمال ..

الاسم: كاظم مرشد السلوم
التاريخ: 2011-01-01 11:37:39
تصور مكعدين زهراوي من النوم وجابريه يمشي لكربلاء ، بعد ليلة من لياليه التي يتجاوز فيها حتى ( الغبق) .

تحياتي أبا مروة الرائع




5000