..... 
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
زكي رضا
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
  
.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


النوريون.. أبدعوا.. فأحتفلوا.. فأناروا العراق

حيدر العتابي

بغداد تحتضن النور ويتألق ذلك الصباح اللطيف بتوافد المثقفون إلى محج الثقافة من كل روفد النور كي يجتمعوا ويحتفوا بزهرة عراقية نـُحت أسمها بذاكرة المثقفين ألاوهي لميعة عباس عمارة التي نقلتنا بألحانها الغزلية الرقيقة والعذبة إلى عالم من الرقة والرومانسية وهي تلوح بمروحتها اليدوية التي أرتبطت بشخصيتها وأضفت عليها رونقا ًوجمال،العائلة النورية قدمت في ذلك اليوم أبنائها بأبهى حلّة لجميع من حضر وهم يترنمون بين شعر وأوبريت ومعرض وغيرها الكثير،كانت بغداد فرِحة وهي تحتضن أبناء العراق الذين أنصهروا حبا ًومودة الذين قطعوا الالاف من الأميال كي يلتقوا بمعشوقتهم بغداد وكذلك الذين قطعوا المئات من الأميال من باقي محافظات العراق كانوا جميعا ًكالروافد التي تنهمر في نهر الثقافة والحب بغداد الأم الرؤوم والقلب النابض أبناء تكريت مع أبناء البصرة والحلة وميسان والناصرية ...،ساعات النهار تمرّ كسحابة مسرعة وترتوي القلوب  بشعر فائز الحداد وعمر السراي وتنبهر الأعين بطارق الآغا وهو يرسم بالمقلوب وترّق الأفئدة لشعر وسيرة لميعة عباس عمارة ويهتف الجميع لأوبريت المبدع ميلاد ويُكرّم جمع من المبدعين بدرع النور ،وكما هو النور لا يكتفي أن يظئ نفسه ،أضاء النور جل ّمحافاظات العراق ليتجه الركب جنوبا ًحيث موضع بداية التأريخ وولادة الحرف الأول والقوس الأول والحضارة الأولى،الناصرية حيث معبد الزقورة ورائحة التأريخ أور والسومريون والسلالات وأنطلاقة التوحيد الأبراهيمي حيث بيت النبي أبراهيم (ع)ليحط ركب النوريون وسط هذا الأرث العظيم وكأنه أراد أن يقول للأجداد نحن ذراريكم نعود اليوم لننهض من ركام المعاناة كطائر الفينيق نعضّ على الجراح لنسموا كما سموتم من قبل ،الناصرية بكرم أهلها وطيبتهم ضربوا أروع أمثلة العربي الأصيل فطاب السكن وحلى المعشر وسَمَت النفوس وكحُِلّت الأعين برؤية الأهوار التي نجحت في مداعبة أحاسيس المبدع فائز الحداد فينساب الشعر على لسانه عذباً مرتجلا ًبقصيدة جميلة كان مطلعها   

عد بالجنوب لجنة الأهــوار       واسجد لرب الماء في الحمّار  

 الناصرية وبكرم حاتمي أصيل تعهدت بأقامة المهرجان سنويا ًفيها ،ويتجه النوريون مع الفرات صوب مدينة التضحية والفداء كربلاء الحسين (عليه السلام)قبلة الاحرار وشعلة القيم والأنسانية الأصيلة المتجلية برموزها الحسين والعباس (عليهما السلام)فشحنت النفوس بالسكينة وبمعاني الانسانية الراقية ،ثم الحلة حيث عبق التأريخ والأب والأدباء والشعر،مهرجان النور جهد خيّر كان الوطن متعطشا ًله ليداوي بعضا ًمن جراحة التي وسعت جسده الطاهر . 

حيدر العتابي


التعليقات

الاسم: سجاد السيد محسن
التاريخ: 30/12/2010 18:11:07
وانا احتفلت برؤيتكم يامبدع محبتي لك

الاسم: نوفل الفضل
التاريخ: 28/12/2010 17:00:30
رائع انت بكل حرف كتبته يا ابن العراق العظيم

لك مودتي
نوفل الفضل - تكريت




5000